اذهب إلى: تصفح، ابحث

ألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر مابين الكتفين

التاريخ آخر تحديث  2020-08-23 17:19:01
الكاتب

ألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر مابين الكتفين

يعاني الكثير من ألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر ما بين الكتفين، ولكن لا يعلم أحد ما هي العلاقة التي تربط بينهم، حيث أنهم تربطهم علاقة هي حصى المرارة.

ما العلاقة بين ألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر ما بين الكتفين

توجد علاقة بين المرضى فإذا تم النظر إلى أسباب ألم رأس المعدة الحاد وأيضًا ملاحظة أسباب الشعور بالألم في الظهر تحديدًا بين الكتفين نجد حصى المرارة من الأسباب المشتركة، ومن هذا يمكننا القول أن العلاقة التي تربط ألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر ما بين الكتفين هي حصى المرارة ويجب التوجه للطبيب على الفور. يحرص موقع مقالات دومًا على تقديم المعلومات التي تشغل الكثير من متابعين الموقع في جميع دول الوطن العربي وخارجه، ومن هذا المنطلق يسلط الضوء في هذا المقال على سبب ألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر ما بين الكتفين أيضًا.

ما هي أسباب ألم المعدة الحاد

  • خراج الكبد: خراج الكبد يكون عبارة عن كيس يحتوي على مادة الصديد، وهذا الخراج يكون من أهم أسباب الشعور بالألم الحاد في رأس المعدة، والجدير بالذكر أن هذا الخراج يكون نتيجة عدوى بكتيرية أو حدوث تلف في الكبد وأيضًا يكون نتيجة إصابة الشخص بعدوى في البطن بسبب التهاب الزائدة أو تسريب الأمعاء.
  • حصى المرارة: يكون مرض حصى المرارة أهم سبب للشعور بـ ألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر ما بين الكتفين، حيث أنه يكون عبارة عن تراكم بعض الترسبات الصفراء والبعض من السوائل الهضمية وينتج عنها آلام حادة في البطن، والجدير بالذكر أن يكون هذا الألم ناتج عن انسداد القنوات المرارية، فيجب التوجه إلى الطبيب على الفور.
  • تضخم الطحال: في الغالب يكون تضخم الطحال لا يصاحبه أعراض جانبية إذا كانت الحالة المرضية في بدايتها، أما مع تدهور الحالة يظهر على المريض بعض الأعراض الجانبية ومن أهمها الشعور بألم في رأس المعدة، ويكون تضخم الطحال نتيجة حدوث عدوى نتيجة أمراض الكبد المختلفة.
  • الارتجاع المعدي المريئي: يكون الارتجاع في المعدة عبارة عن ارتجاع سائل حمضي يكون السبب في حدوث تهيج داخل بطانة المريء، ويكون هذا من أهم أسباب الشعور بالألم الحاد في الجزء العلوي من المعدة لذا يجب الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على مقدار عالي من الدهون، وأيضًا المواد السكرية وكذلك الأطعمة الحمضية.
  • القرحة الهضمية: تكون القرحة الهضمية من أسباب الشعور بالألم والحرقة في المعدة وهي تحدث في الجزء العلوي من الأمعاء وأيضًا في جدار المعدة، ويكون السبب في الإصابة بها الإفراط في تناول الأدوية التي تعمل على تسكين الألم، كما أنه تكون بسبب عدوى بكتيرية وفي حالة الشعور بالألم الحاد يجب الذهاب إلى الطبيب حتى لا تتفاقم المشاكل الصحية.
  • فتق في الحجاب الحاجز: يكون فتق الحجاب الحاجز من أهم أسباب ألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر بين الكتفين وبالتحديد في الجانب الأيسر، حيث أنه يكون بروز في جدار المعدة من بين العضلات التي تكون وظيفتها فصل الحجاب الحاجز عن جدار البطن، يكون العلاج الفعال في مرض فتق الحجاب الحاجز هو تناول الأدوية التي تحتوي على المضاد الحيوي، كما أن الطبيب يرى في بعض الأوقات أن التدخل الجراحي هو الحل الوحيد للتخلص من هذا الفتق والتخلص من الشعور المستمر في ألم رأس المعدة.
  • التهاب البنكرياس، يُعد التهاب البنكرياس واحد من أهم أسباب الشعور بالألم في الجزء العلوي من المعدة، وهذا يرجع إلى أن البنكرياس يقع في الجزء العلوي خلف المعدة، وهذا الأمر يعني أن الألم في منطقة المعدة يكون إشارة على حدوث التهاب في البنكرياس، لذا يجب التواصل مع الطبيب حتى يتم التأكد من السبب الحقيقي.

يكون الاكتشاف المبكر لوجود التهاب في البنكرياس هو العامل الرئيسي في تفادي المشاكل الصحية التي تترتب على الاكتشاف بعد تدهور الحالة وتفاقم المشكلة، والجدير بالذكر أن علاج الحالة المرضية في بدايتها يكون عن طريق تناول بعض الأدوية، أما تدهور الحالة لا يُعالج إلا من خلال التدخل الجراحي.

  • التهاب كبدي، يكون التهاب الكبد هو المصدر الأساسي للشعور بـألم شديد في رأس المعدة وفي الظهر بين الكتفين، ويكون التهاب الكبد ثلاثة أنواع مختلفة في طريقة الإصابة والعدوى وتحتاج إلى علاج مختلف.

ما هي الأعراض المصاحبة ألم المعدة في التهاب الكبد

  • يكون الالتهاب الكبد له أعراض أخرى تصاحب ألم المعدة ومنها فقدان الشهية بشكل ملحوظ.
  • الضعف البدني العام يكون من العلامات التي تشير إلى التهاب الكبد.
  • ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم وتصل إلى الحمى الشديدة.
  • الغثيان والقيء بشكل مستمر يكون من أشهر العلامات على التهاب الكبد.
  • تغير لون البول وتحوله إلى اللون الداكن يكون من الأعراض التي تؤكد وجود التهاب في الكبد.

ما هي أنواع التهاب الكبد

  • التهاب الكبد A: هذا النوع من المرض تحدث الإصابة به عن طريق استعمال أدوات شخص مصاب، أو تناول الأطعمة والمشروبات الملوثة فهي عدوى بكتيرية يجب الحذر منها.
  • التهاب الكبد B: هذا النوع يكون أشد خطورة حيث أنه يكون السبب في تليف الكبد أو الإصابة بسرطان الكبد في حالة عدم اكتشافه وتناول العلاج المناسب له في وقت مبكر، فهو يصير مرض مزمن.
  • التهاب الكبد C: يكون هذا النوع من الالتهاب يتعلق بالعدوى عن طريق سوائل الجسم مثل الدم وجميع مشتقاته، وهو يكون أخطر نوع بينهم حيث أنه يسبب فشل الكبد وتليفه على الفور.
مرات القراءة 232 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018