اذهب إلى: تصفح، ابحث
منوعات فنية

أنواع الفنون

محتويات المقال

أنواع الفنون

الفن

الفن عبارة عن موهبةٍ موجودة في الإنسان يُعبِّر عنها من خلال الصوت كالغناء وارتجال الشعر، والصورة مثل الرسم بأنواعه، أو تجسيد الصورة في خياله من خلال النحت وتشكيل الفخَّار. والفن إرث حضاري مهم في حياة الإنسان ويدل على الحضارة والمدنية والتقدم العمراني قديمًا في المدن التي يكثر فيها الفنانون وتتبنَّى فيها الدولة الفنَّ بجميع أنواعه. فما هي أنواع الفنون؟ وهل توجد فنون قديمة وفنون حديثة؟ وهل استطاع الإنسان جمع كل أنواع الفنون في مكانٍ واحد قبل السينما؟

أنواع الفنون

صنَّف الفلاسفة الفنون إلى سبعة أنواعٍ أشهرها تصنيف إيتيان سوريو، وهي:

  1. النحت والعمارة.
  2. الرسم والزخرفة.
  3. التلوين التمثيلي والتلوين الصرف.
  4. الموسيقى والموسيقى التعبيرية الوصفية.
  5. الإيماء والرقص.
  6. الأدب والشعر والبيان.
  7. السينما.

النحت والعمارة

  • النحت: ظهر فن النحت قبل 4500 سنة قبل الميلاد، ويُعدُّ من الفنون البصرية كما أنه أحد أنواع الفنون التشكيلية، ويتم النحت بعمل مجسماتٍ ثلاثية الأبعاد باستخدام الصخور والمعادن والسيراميك كمادةٍ خام لنحتها، كما يمكن استخدام الجص والشمع والخشب للنحت.
ومن الحضارات التي عُرِفت بغزارة الإنتاج في المجسمات المنحوتة: الحضارة الفرعونية والرومانية واليونان القديمة، وكان أكثر ما يُستخدَم النحت لتجسيد الآلهة. ومن أنواع النحت: النحت الغائر والنحت البارز والنحت البارز المجسم كما أن فن النحت كان له واقع كبير في العالم العربي من خلال أشهر النحاتين العرب.
  • العمارة: وهي من أقدم الفنون على وجه الأرض لمًحاولة الانسان منذ بدء الخليقة بناء منزلٍ بسيط له من مكونات الطبيعة، والعمارة عبارة عن فن تخطيط البيوت والمباني وتأسيسها وبنائها وتخطيط المدن. ويختلف الطراز المعماري من حضارةٍ إلى أخرى؛ فهناك العمارة اليونانية وهناك العمارة الرومانية وهناك العمارة الإسلامية، فتبدو الأبنية متناسبةً مع حضارة كل مجتمعٍ وثقافته.

الرسم والزخرفة

  • الرسم: هو عبارة عن استخدام القلم أو الريشة أو الألوان أو الفحم على سطح الورق أو القماش لعمل عناصر مترابطة في اللوحة تُعِّبر عمَّا يجول في خاطر الرسام، ويُعدُّ الفن من أنواع الفنون التشكيلية والمرئية حيث أن اللوحات كانت تشكل حكايات ملونة غاية في الروعة.
ومن أنواع الرسم: الرسم المنظوري والرسم الميكانيكي والرسم المتحرك.
  • الزخرفة: عبارة عن مجموعةٍ من الأشكال الفنية المتكررة والمتداخلة أو المتمازجة بنسقٍ جمالي معين، ويُستخدَم في الفنون المعمارية على الأبنية والملابس والكنائس والمساجد. وتُعبِّر الزخرفة عن النسقَي الحضاري والثقافي لكلِّ حضارة، ومن أبرزها النقوش الإسلامية التي تُميِّز الحضارة الإسلامية مثل اثار المسلمين الباقية في الاندلس، وكذلك الأمر مع النقوش الفرعونية والنقوش البيزنطية والنقوش الرومانية والفارسية.

التلوين التمثيلي

وهو عبارة عن مزج أكثر من نوعٍ من أنواع الفنون، مثل الرقص على لوحةٍ ملونة، ويُعدُّ من الفنون الصامتة والتي كانت موجودةً قبل ظهور السينما.

الموسيقى التعبيرية

  • الموسيقى التعبيرية: وهي الموسيقى التي تتعارض مع القوالب التقليدية والمقامات الموسيقية، وتُوصف بالموسيقى اللامقامية. استخدمها الفنان للتعبير عن حالةٍ نفسية معينة يُعبِّر عنها بهذه الموسيقى التمثيلية، ويُعدُّ أرنولد شونبرج أحد أهم رواد هذه المدرسة الموسيقية.
  • الموسيقى: وهي عبارة عن أصواتٍ ونغمات تخرج من آلاتٍ موسيقية بلحنٍ معين، وتختلف النغمات الغربية عن النغمات الشرقية، ولكلِّ نوعٍ قواعد وإيقاعات وآلات موسيقية تختلف عن الأخرى. والموسيقى من الفنون القديمة جدًّا في التاريخ البشري، إذ بدأت مع الإنسان البدائي. ومن أنواعها: الأوبرا والموسيقى الشرقية والموسيقى الغربية والموسيقى اللاتينية.

الإيماء والرقص

  • الإيماء: التعابير التي يقوم بها الإنسان بدون النطق، وتتم من خلال لغة العيون أو لغة الجسد أو اللمس، أو إرسال الرسائل المكتوبة والشعر.
  • الرقص: عبارة عن تحريك الجسد مع اليدَين والقدمَين بنسقٍ معين. وتتم عملية الرقص بتشغيل الموسيقى، والرقص من أقدم أنواع الفنون، إذ كان الانسان البدائي يرقص على دقِّ الطبول، ويُستخدَم في الاستعراضات وللتعبير عن الفرح أو لمُمارسة الرياضة، وتختلف أنواع الرقص وفقًا لثقافة البلد ونوع موسيقاه، فهناك الرقص الشرقي وهناك السامبا والزومبا والسلو والباليه وغيرها من أنواع الرقصات.

الأدب والشعر

  • الأدب: وهو عبارة عن مجموع الإنتاج الفكري للإنسان عبر التاريخ، ومنه الشعر والقصة والرواية والخطابة والخاطرة والمدونة. كما قُسِّم الأدب إلى أدب الرومانسية وأدب الرعب والملحمة والأدب البوليسي والدراما والشعر الغنائي وغيرها من الكتابة الأدبية المتنوعة.
  • الشعر: وهو كلام موزون يُعبِّر فيه الإنسان عن مكنونات نفسه، ومنه القصائد العربية ذات الوزن والقافية والشعر الأجنبي والشعر النبطي والشعر الأندلسي والشعر العربي الحديث والمديح النبوي والشعر الياباني.

السينما

من أحدث الفنون، وهي عبارة عن صورٍ تمثيلية متعاقبة وتُصوَّر وتُنتَج وتُعرَض في دور السينما، وأُطلِق على السينما الفن السابع لاستخدامها تقنية الصوت والصورة معًا واشتمالها على جميع أنواع الفنون. ومن أنواعها: أفلام الدراما والكوميديا والرومانسية والحركة، وهناك أيضًا الأفلام الوثائقية.

وعبر التاريخ حاول الانسان جمع جميع أنواع الفنون في مكانٍ واحد، وتبيَّن ذلك واضحًا في المسرح الإغريقي، الذي يمزح بين النحت في عمارة المسرح وزخرفته اليونانية لأداء مشهدٍ إيمائي وتمثيلي مع مزج الموسيقى وإلقاء الشعر أو تمثيل المشهد مع أداء الرقصات خلال المسرحية. وتُعدُّ الأوبرا من المحاولات لجمع جميع الفنون في مشهدٍ واحد، كما تظهر محاولات جمع الفنون في الزوايا الصوفية.

التصنيف الحديث للفن

صُنِّفت الفنون إلى فنٍّ بصري وفنٍّ غير بصري، كما صُنِّف الفن البصري إلى:

  • الفنون التشكيلية مثل:
  1. الرسم والتصوير الجداري والتصوير الزيتي والطبعات الفنية والتصوير الضوئي وأنواع التصوير المختلفة.
  2. الفسيفساء والموزاييك والنحت وفنِّ التركيب والزخرفة والعمارة.
  3. التصميم وفنون الوسائط المتعددة وفنِّ التركيب وفنِّ الفيديو.
  4. فن الكتابة بالخط وفنِّ التجميع والكولاج.
  • الفنون التعبيرية مثل: الرقص وفنِّ الأداء الحي وفنِّ الحركات الإيحائية والتمثيل والإلقاء.
  • الفنون التطبيقية مثل:
  1. التصميم الداخلي وتصميم الأزياء وتصميم المجوهرات والديكور.
  2. الحياكة والتطريز وصناعة الزجاج المعشق والخزف.
  3. صناعة السجاد والزخرفة وصناعة الأثاث.
  • الفنون غير البصرية، مثل:
الشعر، الأدب، الموسيقى، المسرح، الأوبرا، الغناء، فنِّ الطهي، الإلقاء والخطابة.
أنواع الفنون
Facebook Twitter Google
332مرات القراءة