اذهب إلى: تصفح، ابحث
حول العالم

أين تقع كازابلانكا

محتويات المقال

أين تقع كازابلانكا

أين تقع كازابلانكا

تقع مدينة كازابلانكا أو الدار البيضاء وسط غرب المغرب، وهي العاصمة الاقتصادية للبلاد وأكبر مدينة في المغرب وشمال إفريقيا من حيث السكان. وتقع كازابلانكا على الساحل الأطلسي على بعد حوالي 80 كم جنوب الرباط العاصمة الإدارية للبلاد.

تحتل كازابلانكا وضواحيها مساحة 189.14 كم، ومن الناحية الإدارية فإقليمها مقسم إلى 16 مقاطعة موزعة بين 8 مقاطعات محلية، ويصل تعداد سكانها إلى 4 ملايين نسمة، و31% من السكان تقل أعمارهم عن 15 سنة، ويسمى أهلها بالدارجة المغربية: "بيضاوة" أو"كازاوة".

أكدت مدينة كازابلانكا أسطوريتها لما جذبت المخرج مايكل كورتيز ليصور فيلمه عن المدينة وهو فيلم (Casablanca) الذي صدر عام 1942 خلال الحرب العالمية الثانية من بطولة همفري بوغارت.

تاريخ كازابلانكا

تطورت مدينة كازابلانكا على موقع مدينة قديمة تدعى أنفا، وهي في الأصل موقع ميناء صيد سابق. لم يتفق المؤرخون حول تاريخ موحد لتأسيس المدينة، فلا يعرف هل يعود بنائها إلى الفينيقيين أم القرطاجيين أم الرومان أم البربر، لكنهم اتفقوا على أنها أدت دورًا مهمًا في التاريخ المغربي في نهاية القرن السابع وبداية القرن الثامن.

أما اسم "أنفا" فهناك اختلافات في تهجيته، ومن ثمة في المعنى الذي اكتسبه منذ القرن الرابع عشر ميلادي، فهناك من يرى أن الكلمة أصلها عربي مشتقة من كلمة "أنف"، وهناك من يرى أن كلمة "أنفا" أمازيغية تعني قمة أو تل.

يصف صاحب كتاب "وصف إفريقيا"، الحسن بن محمد الوزان المشهور بليون الأفريقي الذي عاش بين أواخر القرن 15 وبداية القرن 16، كازابلانكا بأنها حاضرة مزدهرة وأراضيها ممتازة تصلح لجميع أنواع الحبوب. لكن المدينة لم تنعم بالاستقرار دائما، ففي صراع مع سكان أنفا المسلحين في مينائهم الصغير هاجم ملك البرتغال دون فرديناند المدينة عام 1469 مدججا بـ 50 سفينة و10 آلاف رجل، ولما عجز سكان أنفا عن الذود عن مدينتهم نزحوا صوب مدينتي الرباط وسلا، لتبقى المدينة مدمرة وغير مأهولة لثلاثة قرون.

وبعد ستين عاما عاود البرتغاليون مهاجمة المدينة عام 1515، واستقروا فيها وأعادوا بناءها مطلقين عليها اسم "كازابلانكا" (البيت الأبيض)، لكن الهجمات المتواصلة التي شنتها القبائل المجاورة أجبرت الزلزال المريع لعام 1755 حتم على البرتغاليين الانسحاب من الدار البيضاء.

وقد نما دور كازابلانكا، التي كان سكانها أساسا أمازيغ بين القرن الثامن عشر ومنتصف القرن التاسع عشر، حتى أصبحت مركزًا تجاريًا مهما رغم أنها بقيت مدينة صغيرة.

ومنذ النصف الثاني من القرن التاسع عشر تطورت المدينة بفضل نمو صناعة النسيج لتصبح واحدة من أكبر موردي الصوف في البحر المتوسط.

كانت كازابلانكا تحتل عام 1908 المرتبة الأولى من تجارة الموانئ المغربية بنسبة 20 بالمئة، ومع بناء ميناء الدار البيضاء في عهد الحماية الفرنسية، الذي دُشن عام 1921 على مساحة 140 هكتار برصيفين بتكلفة قدرت بسبعة عشر مليار فرنك، وقد تباين نشاطه بين فترتين: 1912 - 1924، و1925 - 1955.

معمار كازابلانكا

في أوائل عشرينيات القرن الماضي استقطبت كازابلانكا العديد من المهندسين المعماريين الفرنسيين الراغبين في تطبيق النظريات العصرية التي درسوها بمدرسة الفنون الجميلة بباريس، فوازنوا الحداثة المعمارية مع الزخرفة التقليدية لتشكل نمطا معماريا خاصا بالمدينة، مستوحى من الفنون الزخرفية المغربية وفنون مدارس "الفن الجديد" و"فن ديكو".

هكذا يمكن أن ترى المزج والتعددية في تزيين واجهات العمارات المدينة بزخرفات من مجسمات ملائكة صغار وسلات فواكه أو رؤوس أسود، إلى جانب دمج الإفريز بالزليج أو بالجبص أو بالشرفات بخشب الأرز كما يشهد على ذلك فندق اكسيليسيور وعمارة ممر الكلاوي وكذلك البنايات الإدارية بوسط المدينة.

خلال سنوات الثلاثينيات تراجعت التصميمات المعمارية الموريسكية المعروف بالزخارف الكثير على الشرفات والنوافذ، وبدأ الميل يتجه إلى المعمار الحديث الأكثر بساطة الذي يهتم بالمساحة والأحجام بدل تزيين الواجهات، هكذا كانت العمارات الفخمة المجهزة بالمصاعد ومرائب السيارات الحديثة تجذب الأغنياء البيضاويين.

وقد كانت العمارات الحديثة تحفا فنية معمارية تحمل أسماء أصحابها، فنجد عمارة ليفي بنديون، التي شيدها المهندس المعماري ماريوس بويير عام 1928 والتي اعتبرت نقلة نوعية للمعمار الحديث والعصري في المدينة. ومبنى موريتي ميلون ذي الطوابق الإحدى عشر، وقد بناه بيير جبان فدشنت عام 1934 وسط ساحة الأمم المتحدة بكازابلانكا.

خلال سنوات الخمسينيات، في فترة الازدهار الاقتصادي، مال أغنياء كازابلانكا إلى الثقافة الأمريكية في بناء "الفيلات" بتصاميم مستوحاة من الفلكلور الأمريكي، أما الفئات المتوسطة فقد تأثرت بالتفاصيل الهندسية المعمارية لجنوب فرنسا. وقد استمرت الثقافة المعمارية لسنوات الخمسينيات طيلة مرحلة الاستقلال إلى حدود سنوات الثمانينيات حيث ظهرت تصاميم بخلفيات ما بعد الحداثة.

إرشادات عملية عن كازابلانكا

كيف أصل إلى كازابلانكا؟

تصل العديد من الرحلات الجوية إلى أكبر مطار في المغرب، وهو المطار الدولي كازابلانكا، على بعد 30 كم من المدينة، ويمكنك أن تصل إليه عبر سيارة أجرة أو عبر سيارتك المستأجرة التي يمكن أن تستلمها في المطار.

أين أقيم في مدينة كازابلانكا؟

تمتاز كازابلانكا ببنية استقبال فندقية كبيرة تصنف من نجمة إلى 5 نجوم، فضلا عن بيوت الضيافة ونوادي العطلات.

الأنشطة الترفيهية في مدينة كازابلانكا

لديك مجموعة متنوعة من الأنشطة الترفيهية التي يمكن أن تغني إقامتك بكازابلانكا؛ فهناك الأنشطة المائية كركوب الأمواج وصيد الأسماك...إلخ، والأنشطة البرية كركوب الدراجات الرباعية وركوب الخيل والمشي لمسافات طويلة ...إلخ.

أهم المواقع الأثرية في مدينة كازابلانكا

يمكن زيارة منطقة "لساسفة" الذي يقدر تاريخها بين 5 و6 ملايين سنة، ومنطقة "أهل الغلام" التي يقدر تاريخها بـ 2.5 مليون سنة، وقد عرفت هذه المنطقة الوجود الأول لسلالة الفرس. وكذلك منطقة "ولد اخميدة" التي تضم الموقعين الأثريين طوما 1 الذي شهد أول ظهور للإنسان منذ مليون سنة، سيدي عبد الرحمان الذي يعود إلى نهاية العصر الحجري.

أين تقع كازابلانكا
Facebook Twitter Google
225مرات القراءة