اذهب إلى: تصفح، ابحث

اسماء دول قارة اوروبا

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 24 / 03 / 2019
الكاتب أيمن سليمان

اسماء دول قارة اوروبا

دول قارة أوروبا

قارة أوروبا هي قارة تحتل مكانة عظيمة بين القارات من حيث التقدم العلمي والحياة الراقية ومتوسط دخل الفرد، على الرغم من أنها ثاني أصغر قارة بالعالم من حيث المساحة وثالث قارة من حيث عدد السكان، حيث يعيش بها حوالي 700 مليون نسمة بخلاف العديد من السائحين سنويًا بسبب شهرة مدنها مثل لندن وباريس وروما، على مساحة تزيد قليلًا عن 10 مليون كيلومتر مربع، ولأنها من أشهر القارات السياحية فلابد من التعرف على دول قارة أوروبا وعواصم كل بلد وما تتميز به أوروبا عن باقي قارات العالم.

معلومات عن قارة أوروبا

قارة أوروبا تعتبر شبه جزيرة في الشكل، حيث يحدها البحر الأبيض المتوسط من الجنوب، وهو ما يفصلها عن قارة أفريقيا، ومن الغرب يوجد المحيط الأطلسي الذي يفصلها عن القارتين الأمريكيتين، أما الشمال فيقبع المحيط المتجمد الشمالي، ولكن من ناحية الشرق ترتبط باليابسة بقارة آسيا، وفي القديم كانت تُسمى قارة أوروبا بآسيا الصغرى، لأنها ترتبط بأسيا وتظهر على الخريطة وكأنها جزء من اليابسة خرج من القارة الأسيوية الكبيرة، وتعتبر دولة روسيا ضمن حدود القارتين، فالجزء الأكبر منها في قارة آسيا بينما الجزء الآخر في قارة أوروبا الشرقية، ولذلك لا داعي للتعجب بأن روسيا هي أكبر دول قارة أوروبا وعضو في الاتحاد الأوروبي وتنافس في العديد من بطولات كرة القدم الخاصة بالقارة الأوروبية.


التضاريس والجغرافيا في قارة أوروبا معقدة، حيث تنتشر بها السلاسل الجبلية التي تميز القارة وتجذب السياحة إليها، وكذلك تطل على العديد من البحار المختلفة وتمتلك مساحة كبيرة من الشواطئ الجميلة والجزر المتفرقة القريبة من سواحل القارة، وكذلك الأنهار الطويلة والقصيرة والبحيرات، ويختلف أيضًا المناخ وبشدة في أجزاء القارة، فبعض الدول تعاني من البرد القارص خاصة في فصل الشتاء بسبب موقعها الشمالي جدًا في أعلى القارة، وبعض الآخر يمتلك مناخ معتدل جدًا لقربهم من البحر الأبيض المتوسط، يمكن تقسيم دول قارة أوروبا لسهولة تعريفهم وتعريف عواصمهم، بحسب موقعهم داخل القارة بشكل كلي أو جزئي أو بحسب امتلاكهم العضوة في الاتحاد الأوروبي، أو بحسب الاعتراف بهم وباستقلال الدولة، أو بحسب الموقع الجغرافي.

دول قارة أوروبا وآسيا

يزيد عدد دول قارة أوروبا عن الخمسين دولة، ولكن سبع دول منهم يتواجدون بين أوروبا وآسيا معًا، أشهرهم روسيا بالطبع، وعاصمتها موسكو، والجزء المتواجد في قارة أوروبا هو الجزء الغربي من روسيا، وعبر التاريخ تفاعلت روسيا مع العديد من الأحداث التاريخية في أوروبا بل وتمكنت من احتلال مناطق فيها لجزء من الزمن، البلد الأشهر بعد روسيا هي تركيا، وعاصمتها أنقرة، وهي البلد التي احتضنت الخلافة العثمانية الإسلامية، وكانت لوقت قريب موجودة ومهمة في المنطقة وشاركت في الحرب العالمية الأولى، وإسطنبول عاصمة الدولة العثمانية وأشهر مدن تركيا الثقافية والسياحية، وهي من المدن القلائل التي تقع في قارتين، حيث يقع الجزء الغربي منها في قارة أوروبا والجزء الشرقي منها في قارة أسيا، أيضًا جزيرة قبرص، ومن الخطأ تعريف قبرص بأنها أوروبية بالكامل، بل يقع جزء منها في قارة أوروبا والجزء الآخر في قارة أسيا، وعاصمتها نيقوسيا، باقي الدول التي تقع بين القارتين هم: أذربيجان وعاصمتها باكو، أرمينيا وعاصمتها بريفان، جورجيا وعاصمتها تبلسي، وكازاخستان التي كانت يومًا تابعة للاتحاد السوفيتي، وعاصمتها أستانة.

دول قارة أوروبا بالكامل

أما باقي دول قارة أوروبا فهي تقع في قارة أوروبا بالكامل، سواء داخل الحدود الأوروبية أو كجزر تابعة لها في البحر، ومن خلال التقسيم التالي يمكن التعرف على كامل دول قارة أوروبا بالعواصم وأهم المعلومات عنهم:

دول أوروبا الشرقية

في أيام الحرب الباردة بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي، تم استخدام مصطلح دول قارة أوروبا الشرقية للإشارة إلى الدول التابعة للشيوعية والاتحاد السوفيتي، وهي إلى اليوم تعاني من بعض النزاعات وتعتبر من دول العالم الثاني بعكس دول غرب أوروبا المتقدمة، تشمل قائمة هذه البلاد على البلاد التي تقع جزئيًا بين قارة أسيا وأوروبا بالطبع بالإضافة إلى دول أخرى وهم:

  • مجموعة الدول التابعين للاتحاد الأوروبي حاليًا، مثل: بولندا وعاصمتها وارسو، جمهورية التشيك وعاصمتها براغ، سلوفاكيا وعاصمتها براتيسلافا، المجر وعاصمتها بودابست، كرواتيا وعاصمتها زغرب، سلوفينيا وعاصمتها ليوبليانا، البوسنة والهرسك وعاصمتها سراييفو، الجبل الأسود وعاصمتها بودغوريتسا، ألبانيا وعاصمتها تيرانا، اليونان وعاصمتها أثينا، روسيا البيضاء أو بيلاروسيا وعاصمتها مينسك، بلغاريا وعاصمتها صوفيا، جورجيا وعاصمتها تبليسي وكوتايسي، مقدونيا وعاصمتها سكوبيه، مولدوفا وعاصمتها كيشيناو، رومانيا وعاصمتها بوخارست، صربيا وعاصمتها بلغراد، أوكرانيا وعاصمتها كييف.
  • مجموعة دول البلطيق، على الرغم من أن البعض يعتبرهم ضمن دول أوروبا الشمالية، وهم: إستونيا وعاصمتها تالين، لاتفيا وعاصمتها ريغا، ليتوانيا وعاصمته افيلنيوس.
  • دول القوقاز وهم: جورجيا وأرمنيا وأذربيجان وقد سبق ذكرهم، وكذلك أبخاريا وعاصمتها سخومي، جمهورية مرتفعات قرة باغ وعاصمتها سيتباناكيرت، أوسيتيا الجنوبية وعاصمتها تسخينفالي، ولكن الثلاثة بلاد الأخيرة هم من الدول المتنازع عليهم ولم ينالوا استقلالية بالكامل وغير مُعترف بهم من قبل الاتحاد الأوروبي.

دول أوروبا الوسطى

كثيرًا ما يختلط الأمر بين دول قارة أوروبا الشرقية ودول قارة أوروبا الوسطى، ولكن هذا التعبير يُستخدم لوصف المدن التي تقع في منطقة ما حول ألمانيا، وانتشرت هذه التسمية منذ أيام الحرب العالمية الثانية، تعتبر بولندا وجمهورية التشيك وسلوفاكيا وكرواتيا والمجر وسلوفينيا ضمن الدول الشرقية والوسطى في ذات الوقت، بالإضافة إلى ألمانيا بالطبع وعاصمتها برلين، النمسا وعاصمتها فيينا، سويسرا وعاصمتها برن، يتبقى من مدن المنطقة الشرقية في أوروبا: دولة كوسوفو وعاصمتها برشتينا وقبرص الشمالية وعاصمتها نيقوسيا الشمالية، وهم من الدول المتنازع عليهم وغير معترف بهم في الاتحاد الأوروبي ويقعون في جنوب شرق أوروبا.

أوروبا الغربية

وهم مجموعة الدول الأشهر والأكثر تقدمًا في أوروبا والأكبر في المساحة، ويقعون في القسم الغربي، وهم: إسبانيا وعاصمتها مدريد، البرتغال وعاصمتها لشبونة، فرنسا وعاصمتها باريس، إيطاليا وعاصمتها روما، المملكة المتحدة والتي تشمل إنجلترا وعاصمتها لندن، إيرلندا الشمالية وعاصمتها بلفاست، ويلز وعاصمتها كارديف، إسكتلندا وعاصمتها ادنبرة، بالإضافة إلى جزر وأقاليم تابعة للمملكة ما وراء البحار وهي ما تبقي من الإمبراطورية البريطانية العريقة، ومن ثم توجد أيضًا ضمن هذا التقسيم جمهورية إيرلندا وعاصمتها دبلن، الدنمارك وعاصمتها كوبنهاغن، لوكسمبورغ وعاصمتها لوكسمبورغ، هولندا وعاصمتها أمستردام، بلجيكا وعاصمتها بروكسل، مالطا وعاصمتها فاليتا، دولة الفاتيكان وعاصمتها الفاتيكان التي تمتلك حكم ذاتي بقيادة البابا وهي أصغر دولة مستقلة في أوروبا، أندورا وعاصمتها أندورا لا فيلا، سان مارينو وعاصمتها سان مارينو، ليختنشتاين وعاصمتها فادوز، موناكو وعاصمتها موناكو.

دول شمال غرب أوروبا

تتداخل بعض الدول السابقة ما بين غرب أوروبا وشمال غرب أوروبا إلا إنه توجد بلاد تقع بالكامل في شمال غرب أوروبا، مثل: أيسلندا وعاصمتها ريكيافيك، جزر فارو وعاصمتها تورسهافن، السويد وعاصمتها ستوكهولم، النرويج وعاصمتها أوسلو، فنلندا وعاصمتها هلسنكي، ومن الملاحظ بأن الدول السابق ذكرها مع دولة الدنمارك يشكلون ما يُعرف بالدول الإسكندنافية.

140 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018