اذهب إلى: تصفح، ابحث

اسماء كتب تستحق القراءة

التاريخ آخر تحديث  2020-08-24 07:32:13
الكاتب

اسماء كتب تستحق القراءة

القراءة

تعدُّ القراءة من العمليات المعرفية المركبة من حروف ورموز من أجل إيصال المعنى والفهم من خلالها، أو ما يسمى بناء المعنى وذلك من أجل التواصل والمشاركة في الأفكار والمعلومات والأفكار، فاللغة أثمن كنوز الإنسان ومن مزاياه الجليلة والكلمة أساس اللغة والحرف أساس الكلمة ولا يمكن الوصول إليها إلا من خلال القراءة، والقراءة هي عملية لاسترجاع معلومات مخزنة منطوقة أو ذهنية، وقد تكون المعلومات على شكل رموز أو حروف أو صور، وتتمُّ القراءة من خلال النظر أو الحاسوب، ولا تعدُّ القراءة مسألة بسيطة كما يعتقد البعض فهي تستخدم الفهم والعقل معًا، وفي هذا المقال سيدور الحديث حول أهمية القراءة وأنواعها واسماء كتب تستحق القراءة.

أسماء كتب تستحق القراءة

لا يمكن من خلال مقال واحد أن يتمَّ حصر جميع الكتب العظيمة التي تستحق القراءة، ولكن يمكن إدراج بعض الكتب الهامة والتي كان لها تأثير كبير على القراء على مدار سنوات طويلة ولاقت قبولًا هائلًا بين مختلف شرائح المجتمع، وفيما يأتي سيتمُّ إدراج بعض اسماء كتب تستحق القراءة:[١]

  • كتاب الحرب والسلم: يعدُّ هذا الكتاب من أشهر الروايات العالمية للكاتب الروسي ليو تولستوي، يروي الكتاب قصص وأحوال المجتمع في روسيا في عصر نابليون بونابرت، يتكون من أربعة أجزاء وهو من التحف الأدبية.
  • كتاب العقد الاجتماعي: من أهم الكتب في علم الاجتماع للكاتب والفيلسوف جان جاك روسو، يؤكد فيه على حرية الشعوب جميعها في الاختيار وحقها في تقرير مصيرها، وأكد على ضرورة وجود عقد بين الحاكم والمحكومين يجب احترامه من جميع الأطراف وهو ما مهَّد لظهور الأنظمة الاجتماعية الحديثة.
  • كتاب مئة عام من العزلة: للكاتب الشهير غابرييل غارسيا ماركيز الحائز على جائزة نوبل في الأدب، وتعدُّ الرواية من أهم الأعمال الإسبانية الأمريكية، وواحدة من أعظم الأعمال العالمية، يتحدث فيها عن مدينة وعائلة بوينديا فيها على مدى تعاقب ستة أجيال منها، والقرية خيالية تدعى ماكوندو.
  • كتاب أصل الأنواع: للكاتب البريطاني تشارلز داروين، أحدث هذا الكتاب ثورة في العالم، وهو أحد أهم مرتكزات علم الأحياء التطوري، إذ يتحدث عن نظرية النشوء والتطور والتي أدَّت إلى حدوث انقلاب في العلوم وجدلًا كبيرًا حول العالم.
  • كتاب الآمال الكبيرة: إحدى أهم روايات الكاتب والروائي البريطاني تشارلز ديكنز، والتي تناول فيها مثل معظم رواياته أحداث واقعية ومعاناة الفقراء والمعوزين في المجتمع آنذاك.
  • كتاب الجريمة والعقاب: واحدة من أهم روايات الكاتب الروسي فيودور دوستويفسكي، تتحدث عن جريمة قتل قام بها طالب جامعي روسي وقتل مرابية عجوز وشقيقتها، ويشير إلى الدوافع النفسية والأخلاقية لارتكاب تلك الجريمة.

أهمية القراءة

قبل ذكر اسماء كتب تستحق القراءة سيُشار إلى أهمية القراءة التي لا يمكن أن تخفى على إنسان، فقد أجرى علماء علم الاجتماع أبحاثًا كثيرةً حول موضوع القراءة وأهميتها، وما لها من آثار كبيرة وملموسة قريبة أو بعيدة المدى على الفرد والمجتمع معًا، فالقراءة هي النافذة التي يطلُّ منها الإنسان على عوالم الثقافة والمعارف والعلوم، كما تمكِّن الإنسان من توسيع مداركه وأفكاره ومعارفه، ويمكن إدراج بعض النقاط حول أهمية القراءة فيما يأتي:

  • للقراءة دور كبير في الحياة اليومية للبشر، حيثُ يقرأ الإنسان كل ما يهمه حوله من أخبار وعلوم ورسائل وإرشادات متنوعة.
  • التعرُّف على أخبار الأمم السابقة والاطلاع على أخبار الشعوب الحالية.
  • التعلُّم والنهل من مختلف أنواع العلوم وتوسيع آفاق المعرفة والثقافة.
  • تُكسِب الإنسان دائمًا مهارات جديدة في مختلف فروع المعرفة وبشكل دائم.
  • تساعد القراءة في زيادة تركيز الإنسان، حيثُ يستطيع القارئ خلال قراء النص وتحليله أن يقلل من مسببات عدم التركيز.
  • تساعد في تقليل فرصة الإصابة بالزهايمر وفقدان الذاكرة في مراحل متقدمة من العمر.
  • تنشط الذاكرة وتحافظ على صحتها بشكل جيد.
  • لها دور في تقليل معدل التوتر العصبي والاكتئاب وتخفيف الأرق والطاقة السلبية التي تحوم في عقل الإنسان.


أنواع القراءة

تختلف أنواع القراءة اعتمادًا على اختلاف قدرات الناس على القراءة ومهارتهم، حيثُ يكون مثلًا الأشخاص الذين لهم باعٌ طويل في ممارسة القراءة أسرعَ في فهم ما يقرؤونه من نصوص ويفهمون ذلك بشكل أسهل من الأشخاص المبتدئين، كما يستطيع أصحاب الخبرة في القراءة أن يضيفوا معلومات مهمة من خلال خبراتهم على النص الذي قد لا يفصح عن نفسه بشكل كامل، حيثُ يوجد بعض الأشخاص يقرؤون بشكل سريع وببراعة ومع ذلك يفهمون ما يقرؤون ويتذكرون النقاط الرئيسية، وهناك أشخاص يقرؤون بشكل بطيء ويعملون على استيعاب كل كلمة دون أخذ أهمية للمعلومات الواردة في النص، وبناءً على تلك الاختلافات يمكن تحديد ثلاثة أنواع للقراءة سيتمُّ إدراجها والحديث عنها فيما يأتي:

  • القراءة الترويحية: يساعد هذا النوع من القراءة في منح القارئ قدرًا كبيرًا من الاستمتاع، لأنه في حالة القراءة من أجل المتعة يقرأ الناس بشكل غير منتظم وبسرعات متراخية، فمثلًا قد يمرُّ الشخص على قصة ما بسرعة للوصول إلى وصف أو مشهد معين أو جملة ترضي مزاجه بشكل ما، عند ذلك ينتقل للقراءة بشكل بطيء ومتأني، وقد يعيد قراءة ذلك الجزء أكثر من مرة.
  • القراءة الدراسية: على خلاف النوع الأول تتطلب القراءة الدراسية تدقيقًا أكبر واهتمامًا أكثر بالنصوص المقروءة، لأنَّ القارئ الجيد هنا يحاول البحث عن التفاصيل والأفكار المهمة، ويربط بين التفاصيل والأفكار بعد محاولة معرفة متطلبات ذلك، ويحاول الانسجام مع الموضوع العام للنص، وتكون هنا القراءة بطيئة في البداية وقد يعيد الشخص النص أكثر مرة من أجل فهمه وتركيز المعلومات.
  • القراءة الاستطلاعية: يتضمن هذا النوع من القراءة السريعة تغطية أكبر قدر من النص المراد الاطلاع عليه من أجل الحصول على فكرة عامة تمثل وتصور المحتوى الكلي للنص، وفي مثل تلك الحالة يجب على القارئ أن يمرَّ سريعًا على النص المطروح لفهم المُراد منه والحصول على فكرته الرئيسية، وبعد ذلك يحاول الوصول إلى التفاصيل التي توضح وتعزز تلك الفكرة، أمَّا إذا كان الهدف الحصول على مثال ما أو حقيقة ما، فإنَّه يقرأ النص بشكل سريع ثمَّ يقرأ بعض المقاطع بشكل بطيء لإيجاد المعلومة المطلوية.

المراجع

  1. موقع أراجيك، موقع أراجيك، اطُّلع عليه بتاريخ 11-08-2020.
مرات القراءة 239 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018