اذهب إلى: تصفح، ابحث

اعراض الحمل الاكيده بعد الابره التفجيريه

التاريخ آخر تحديث  2020-07-15 16:59:43
الكاتب

اعراض الحمل الاكيده بعد الابره التفجيريه

الإبرة التفجيريّة

الإبرة التفجيريّة، هي عبارة عن هرمونات صناعيّة، لها نفس تركيب الهرمونات الطّبيعة التي تفرزها خلايا المشيمة، وخلايا المشيمة تقوم بإفراز هرمون الحمل، بالإضافة الى بعض الهرمونات الأخرى التي تعمل على تفجير الغشاء الخارجي للبويضة من أجل إنطلاقها الى قناة فالوب، في الحالات الطّبيعية، يتم فرز هذه الهرمونات وإنطلاق البويضة، وذلك في إنتظار عملميّة التخصيب من الحيوانات المنوية، وحدوث عمليّة الحمل، ولكن في حالة عدم حدوث الحمل لمدّة طويلة، يتم اللجوء الى الأبرة التفجيرية، والتي تعدّ واحدة من وسائل الحمل.

تقوم هذه الإبرة بتسريع نمو البويضة، وتحفيز نضوج الغشاء المحيط بها (جُريب البويضة)، وتزيد من حجم البويضة بمقدار 2 ملمتر، ويكون الحجم الطّبيعي للبويضة هو حوالي 18 ملمتر، بالإضافة الى زيادة عدد البويضات الناضجة مما يزيد نسبة حدوث الحمل، وبعد إكتمال عمليّة النضوج، تنطلق البويضة لقناة فالوب لحدوث العمليّة التالية، وهي عمليّة التخصيب.

من وظائف الإبرة التفجيريّة، هي تهيئة وإعداد بطانة الرّحم لاستقبال البويضة المخصّبة، ونمو الجنين في بطانة الرّحم، تُؤخذ هذه الإبرة في فترة التبويض، وذلك للتأكد من إمكانية تفجير جُريب البويضة وإنطلاقها لقناة فالوب، وحدوث التخصيب.

أعراض الحمل الأكيدة بعد الإبرة التفجيريّة

رغم أن الإبرة التفجيريّة تزيد من فرصة الحمل بنسبة كبيرة، إلا أنه يوجد العديد من النّساء تراقب أعراض وعلامات للتأكد من حدوث الحمل.

و عند حدوث الحمل نتيجة الإبرة التفجيريّة، تظهر بعض الأعراض مثل:

  • إنقطاع الطّمث.
  • الشّعور بمغص متوسط أو شديد.
  • حدوث ألم متوسط أو شديد في منطقة أسفل البطن.
  • ظهور بعض قطرات الدّم أو نزيف خفيف نتيجة إنغراس البويضة في بطانة الرّحم.
  • الشّعور بألم في منطقة أسفل الظّهر.
  • الشّعور بالغثيان.
  • التقيؤ.
  • الكسل والخمول.
  • النوم المستمر، أو النوم لفترات طويلة.
  • إحمرار بسيط في اليدين.
  • إنتفاخ وتورّم في جفن العين.
  • بروز حلمة الثّدي.
  • غَمقان حلمة الثّدي بدرجة أو اثنتين.
  • الحكّة في المهبل، نتيجة إفرازات التلقيح.
  • كثرة التبّول في فترات متقاربة.
  • زيادة التعرّق.
  • كثافة الشّعر خاصة في الوجه والحاجبين.
  • تجعيدات بسيطة جدّاً في الوجه.

لا يشترط إجتماع جميع الأعراض لتأكيد عمليّة الحمل، في بعض الحالات تظهر بعض الأعراض على النّساء، وفي الحالات الأخرى لا تظهر أي أعراض تدل على وجود الحمل، ومن أفضل طُرق التأكد من الحمل، هي التوجّه الى الطبيب، والقيام بفحوصات شاملة، للتأكد من وجود وحمل، وإنغراس البويضة في جدار الرّحم، والتاكد من صحة الحمل وصحّة الجنين. و في بعض الحالات يتم إعطاء جرعات من الأدوية للحفاظ على الحمل، وتجنّب حدوث الإجهاض.

الآثار الجّانبيّة للإبرة التفجيريّة

للإبرة التفجيريّة أعراض جانبيّة تظهر بعد حقنها مباشرة، أو بعدّة أيام، ويمكن أن تستمر أعراض الإبرة التفجيريّة لمدة تطول أو تقصُر، ومن هذه الأعراض:

  • ألم الثّديين: من الأعراض الجانبية الشائعة والبارزة للإبرة التفجيريّة، هي ألم الثّدي، ويكون نتيجة حدوث تغير الهرمونات، التي تتسبب بألم الثّدي، وإنتفاخه، وزيادة وزنه لتهيئة عمليّة الحمل.
  • التقلّبات المزاجيّة: لهرمون الحمل العديد من التأثيرات، خاصة التأثيرات النفسيّة، وعند حقن الإبرة التفجيرية، تظهر هذه الأعراض بشكل واضح، ويمكن أن تسبب:
  1. التقلبات المزاجية المستمرة.
  2. الدّخول في حالة نفسيّة متعبة.
  3. الإصابة بالإكتئاب.
  4. الشّعور المتزايد بالقلق.
  5. الشّعور بالتوتّر.
  6. الحزن المفرط أو السّعادة المفرطة.
  • فرط التبويض: من الآثار الجانبيّة المترتّبة على على حقن الإبرة التفجيريّة، هي فرط التبويض، وذلك بسبب الهرمونات التي تعمل على إنتاج العديد من البويضات الناضجة، ويمكن أن يتسبب الفرط في التبويض بألم في المبيضين، أو الألم في الرّحم، يفضّل التوجه الى الطبيب بعد يومين أو أكثر من حقن الإبرة التفجيرية، وذلك لمتابعة عمليّة التخصيب وإنغراس البويضة في جدار الرّحم، بالإضافة الى معالجة الآثار الجانبيّة المترتبة على الإبرة.

نصائح لأخذ الإبرة التفجيريّة

  • عدم التسرع في إجراء التحليل: يفضّل عمل تحليل الحمل بعد أخذ الإبرة التفجيريّة، بمدّة 16 يوم على الأقل، وذلك لأن إجراء التحليل بعد يومين من الحقن، يمكن أن يعطي نتيجة إجابية للحمل دون وجود حقيقي للحمل، ولكن سبب ذلك هو نسبة هرمون الحمل العالية التي تظهر في الدّم أو البول.
  • متابعة عمليّة التبويض: المتابعة لعمليّة التبويض مع الطّبيب المختص، بالإضافة الى ضرورة الإبتعاد عن الضغوط النّفسيّة، خاصة في فترة التبويض.
  • الأمراض المزمنة: عدم أخذ الإبرة التفجيريّة في حالة الإصابة بمرض فرط التبويض، وذلك لأن الإبرة تعمل على استنزاف مخزون البويضات والتي تؤدي لاحقاً الى سماكة المبيض، والبويضات، وعدم أخذ الإبرة في بعض الأمراض، أبرزها مرض سرطان الثّدي.
  • الصّحة الجيدة للزّوج: حيث أن الإبرة التفجيريّة لها إعتماد كبير على صحة الزوج، حيث تقل نسبة نجاح الإبرة التفجيريّة، في حال كان الزّوج يعاني من بعض الأمراض المزمنة، حيث أن الصحة الجيدة تساهم بشكل كبير جدّاً الى الإستجابة لعلاج المنشّطات والهرمونات لعملية نضوج البويضة وجعلها جاهزة لمعليّة التخصيب.
  • التوقيت الجّيد للجماع: من أهم عوامل نجاح الإبرة التفجيريّة، هو التوقيت المناسب للجماع، ويعدّ أفضل توقيت للجماع هو يوم إنطلاق البويضة، وهذا اليوم يستطيع الطّبيب المختص بتحديد، أو الجماع في أيام الخصوبة التي تزداد فيها إحتمالية حدوث الحمل، أو يمكن تعداد عمليّة الجماع في أيام الخصوبة، بالإضافة الى إتباع جميع تعليمات الطبيب المعالج والمختص.
مرات القراءة 211 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018