اذهب إلى: تصفح، ابحث
العناية بالجسم

اعراض سرطان الدم

محتويات المقال

اعراض سرطان الدم

سرطان الدم هو أحد أنواع السرطانات التي تؤثر على وظيفة وإنتاج خلايا الدم، حيث أن في معظم سرطانات الدم، ينقطع نمو خلايا الدم الطبيعية، مما يؤدي إلى منع الدم من محاربة العدوى، أو منع النزيف غير المتحكم فيه.

أنواع سرطان الدم

وهناك ثلاثة أنواع رئيسية لسرطان الدم كالتالي:

المايلوما المتعددة

المايلوما المتعددة هي إحدى سرطانات الدم التي تؤثر على خلايا البلازما في نخاع العظام، وهذا ما يؤدي إلى تكوين الأورام، ومن المعروف أن خلايا البلازما هي خلايا الدم البيضاء التي تصنع الأجسام المضادة لمحاربة الالتهابات، وغالبًا ما يمكن ايجاد المايلوما في أماكن متعددة في الجسم، ولكن في حالات نادرة يمكن العثور على المايلوما في مكان واحد في الجسم، والذي يعرف باسم المايلوما الانفرادية.

اللوكيميا

اللوكيميا هي أحد أنواع سرطانات الدم التي تؤثر على النخاع العظمي، والدم نفسه، حيث يحدث إفراط في إنتاج خلايا الدم البيضاء.

سرطان الغدد الليمفاوية

سرطان الغدد الليمفاوية هو سرطان الدم الذي يتطور في الجهاز اللمفاوي، فمن المعروف أن الجهاز اللمفاوي يتكون من مجموعات من العقد الليمفاوية التي تحافظ على خلو سوائل الجسم من العدوى، كما أن النوعان الرئيسيان لسرطان الغدد الليمفاوية هما ليمفومة هودجكين (يبدأ عادة في الدم، ونخاع العظم)، واللمفومة اللاهودجكينية (يبدأ عادة في العقدة الليمفاوية والنسيج اللمفاوي).

أعراض سرطان الدم

سرطان الدم هو نوع من الأورام الخبيثة التي تصيب الدم، أو نخاع العظم، أو الجهاز اللمفاوي، يمكن أن تشتمل أعراض سرطان الدم على التالي:

  • الحمى.
  • تضخم الغدد الليمفاوية (عادة غير مؤلمة).
  • التعب، والاجهاد.
  • ضيق في التنفس.
  • النزيف، والكدمات.
  • نزيف غير طبيعي في اللثة، والأنف، مما يؤدي إلى الحد من الصفائح الدموية.
  • الصداع جنبا إلى جنب مع بعض المشاكل البصرية.
  • ايجاد صعوبة في التبول.
  • التعرق الليلي.
  • أحاسيس القيء المتكررة.
  • فقدان الشهية.
  • وجود بقع زرقاء أو أرجوانية على الجلد.
  • انخفاض عملية تخثر الدم.
  • الالتهابات المتكررة.
  • ألم في العظام أو المفاصل.
  • فقدان الوزن المفاجئ.
  • تورم الطحال أو الكبد، مع ألم في البطن.

أسباب سرطان الدم

على الرغم من أن السبب المحدد لسرطان الدم غير معروف ، إلا هناك بعض العوامل المختلفة التي ترتبط ببداية ظهوره، وإليكم أهم تلك الأسباب كالتالي:

  • الشيخوخة.
  • التاريخ العائلي.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • بعض الالتهابات.

تشخيص سرطان الدم

في المراحل الأولية من تشخيص سرطان الدم النخاعي الحاد، سيقوم الطبيب بالتحقق من وجود أعراض سرطان الدم، بالإضافة إلى إجراء اختبارات الدم. يمكن أن يشير وجود عدد كبير من خلايا الدم البيضاء غير الطبيعية، أو وجود عدد قليل جدا من الدم في عينة الاختبار، إلى وجود سرطان الدم، كما يمكن اللجوء إلى بعض الاختبارات الأخرى كالتالي:

خزعة نخاع العظم

لتأكيد تشخيص سرطان الدم، سيتم أخذ عينة صغيرة من نخاع العظم لفحصها تحت المجهر، والتي تُجرى عادةً تحت تأثير مخدر موضعي. سيتم فحص عينة النخاع العظمي للخلايا السرطانية، فإذا كانت الخلايا السرطانية موجودة، يمكن استخدام الخزعة أيضًا لتحديد نوع اللوكيميا التي يعاني منها المريض.

الاختبارات الجينية

يمكن إجراء اختبارات وراثية على عينات الدم، ونخاع العظم، لتحديد التركيب الوراثي للخلايا السرطانية.

البزل القطني

في حالات نادرة، يتم اجراء البزل القطني إذا كان هناك اعتقاد بإمكانية انتشار سرطان الدم إلى الجهاز العصبي، في هذا الإجراء، يتم استخدام إبرة لاستخراج عينة من السائل الدماغي النخاعي (الذي يحيط العمود الفقري لكي يقوم بحمايته) من الظهر ، وبعد ذلك يتم فحصها للتحقق من الخلايا السرطانية.

علاج سرطان الدم

الهدف الأساسي من علاج سرطان الدم هو القضاء التام على السرطان، وقد تشتمل علاجات سرطان الدم على الخيارات التالية:

  • العلاج البيولوجي لقتل السرطان.
  • العلاج الكيميائي.
  • زرع نخاع العظم: في هذا الإجراء يتم استبدال نخاع العظم التالف أو المدمر بخلايا جذعية سليمة لنخاع العظم.

علاجات طبيعية لسرطان الدم

بخلاف العلاج الكيميائي، والعلاج الإشعاعي، يمكن أن تشتمل الطرق التقليدية لعلاج أعراض سرطان الدم على التالي:

  • الأعشاب

لقد تم العثور على بعض الأعشاب الفعالة في علاج أعراض سرطان الدم، والتي تعرف باسم "غارسينيا مانغوستانا" و "زانوثينس"، حيث تقوم تلك الأعشاب بتثبيط نمو الأورام السرطانية.

  • مضادات الأكسدة

لقد لوحظ بشكل عام أن الأشخاص، وخاصة الأطفال الذين يخضعون للعلاج من سرطان الدم، يستجيبون بشكل أفضل للإجراءات العلاجية إذا لم يكن هناك نقص حاد في كثافة مضادات الأكسدة في الجسم، ولذلك من المهم اتباع نظام غذائي غني باللون الأخضر الغني بمضادات الأكسدة.

الوقاية من سرطان الدم

  1. يجب اتباع أسلوب حياة صحي وذلك عن طريق القيام بالتالي:
  • احرص على اتباع نظام غذائي متوازن.
  • الحفاظ على وزن الجسم.
  • يجب شرب الكثير من الماء.
  • زيادة الأنشطة البدنية اليومية، مثل المشي.
  • السيطرة على التوتر.
  • ينصح بأخذ قسط كاف من النوم.
  • تجنب التدخين تمامًا.
  • ينصح باعتماد تدابير السلامة.
  • ينصح بالابتعاد عن المواد الكيميائية الضارة مثل المبيدات الحشرية.
  • يجب تجنب الإشعاعات.

المراجع

Blood Cancers, themmrf.org

About Blood Cancer, dkms.org

Blood cancer, nhsinform.scot

اعراض سرطان الدم
Facebook Twitter Google
287مرات القراءة