اذهب إلى: تصفح، ابحث
العناية بالجسم

اعراض هبوط الضغط

محتويات المقال

اعراض هبوط الضغط

ضغط الدم

ضغط الدم هو عبارة عن قوة تدفق الدم في الأوعية الدموية لتزويد الجسم بالغذاء والطاقة اللازمتين لقيام الجسم بوظائفه الحيوية، ويُقاس ضغط الدم من خلال قراءة الضغط الانقباضي، وهو الرقم الذي يأتي في الأعلى، والضغط الانبساطي وهو الرقم الذي يأتي في الأسفل، وعندما يكون ضغط الدم 120/80 ملم زئبقي، فإن ضغط الدم يُعتبر ضمن المستوى الطبيعي، أما في حال كان الضغط الانقباضي أقل من 90 ملم زئبقي، والضغط الانبساطي أقل من 60 ملم زئبقي، فعندها يُعتبر ضغط الدم منخفضًا.

أسباب هبوط الضغط

هناك عدد من الأسباب وراء هبوط ضغط الدم تتمثل في:

  • الإصابة بأمراض القلب، ووجود مشاكل في الصمامات.
  • فتره الحمل حيث يحدث توسع في الأوعية الدموية لدى المرأة الحامل، مما يسبب هبوط الضغط.
  • وجود اضطرابات في الغدة الدرقية.
  • انخفاض السكر في الدم.
  • الإصابة بالجفاف.
  • زيادة كمية الماء التي يفقدها الجسم، مما يُسبب نقص في كمية الدم التي يتم توريدها إلى أعضاء الجسم.
  • حساسية الجهاز التنفسي والتي تسبب مشاكل في الحلق يرافقها هبوط في ضغط الدم.
  • نقص بعض الفيتامينات مثل فيتامين B12، والذي يسبب نقصه فقر الدم.
  • تناول بعض أنواع الأدوية التي تسبب هبوط الضغط مثل:
  • الأدوية الخاصة بإدرار البول.
  • أدويه مرض باركنسون.
  • الأدوية المتعلقة بالاكتئاب.

أعراض هبوط الضغط

أما أعراض هبوط ضغط الدم فتتمثل في:

  • الإصابة بدوار أو دوخة، قد تكون خفيفة وقد تكون شديدة.
  • عدم القدرة على التركيز، مع تشتت الانتباه.
  • الشعور بالغثيان وقد يرافقه أحيانًا قيء.
  • برودة الجسم وشحوب البشرة.
  • العطش الشديد.
  • الشعور بإرهاق جسدي شديد.
  • تسارع في ضربات القلب.
  • الإغماء.
  • التنفس بسرعة.
  • تشوش الرؤية.

أنواع هبوط الضغط

هناك عدة أنواع لهبوط ضغط الدم وفقًا لما يراه الأطباء، وهذه الأنواع هي:

  1. هبوط ضغط الدم عند الوقوف: وهذا يحدث عندما يكون الشخص مستلقيًا، ومن ثم يقف بشكل مفاجئ، وفي هذه الحالة يتجمع الدم في الساقين ويزداد معدل ضربات القلب، ويصبح الجسم غير قادر على إعادة الكمية الكافية من الدم إلى الدماغ، مما يسبب الإصابة بالدوخة وتشوش البصر، وقد يصل الأمر إلى الإغماء.
  2. هبوط ضغط الدم بعد تناول الطعام: وهذا النوع غالبًا ما يصيب كبار السن، وفي هذه الحالة يتم ضخ الدم إلى الجهاز الهضمي بعد تناول الطعام ولكن الجسم يكون غير قادر على زيادة ضربات القلب لموازنة كمية الدم الواردة من القلب وإرجاعها إلى الدماغ، مما يُسبب هبوط الضغط والشعور بالدوخة والضعف، ولتجنب هذه المُشكلة يُنصح بتناول وجبات صغيرة تحتوي على القليل من الكربوهيدرات، كما يجب تقليل جرعات الأدوية الخاصة بضغط الدم إن كان الشخص يتناولها بالفعل.
  3. هبوط الضغط بسبب وجود خلل في الإشارات العصبية للدماغ، وهذا النوع غالبًا ما يصيب الشباب والأطفال، بعد الوقوف لفترات طويلة من الوقت ويعود السبب في ذلك إلى عدم قدرة تواصل الدماغ مع القلب.
  4. هبوط الضغط بسبب تلف الجهاز العصبي وهذا من الأنواع النادرة لهبوط الضغط، ويُسمى بمتلازمه شاي دراجر.

التشخيص

في حال كان الشخص يُعاني من الأعراض السابقة أو من بعضها فيجب التوجه للطبيب الذي يقوم بدوره بقياس ضغط الدم أثناء استلقاء الشخص، ولتحديد السبب وراء هبوط الضغط يقوم الطبيب بعمل الفحوصات التالية:

  • تحليل الدم.
  • قياس نسبة المعادن في الدم.
  • قياس نسبة الكورتيزول.
  • عمل زراعة للبول.
  • عمل فحص بالأشعة، بالإضافة إلى عمل مخطط للقلب.

علاج هبوط الضغط

يعتمد العلاج على السبب وراء انخفاض ضغط الدم، وعند معالجة السبب يُمكن الحفاظ على ضغط الدم ضمن المعدل الطبيعي:

  • في حال كان السبب وراء هبوط الضغط هو الجفاف يتم إعطاء المريض السوائل عن طريق الفم، ولكن في الحالات الشديدة يتم إعطاء المريض السوائل بالإضافة إلى المعادن اللازمة عن طريق الوريد وهذا يتم داخل المشفى.
  • إن كان السبب وراء هبوط الضغط هو فقدان الدم والنزيف جراء التعرض لحادث أو خطأ طبي، يتم معالجة المريض عن طريق إعطائه السوائل بالوريد إلى جانب نقل الدم إليه.
  • أما إن كان سبب هبوط الضغط هو تناول بعض أنواع الأدوية، فيتم تغيير الجرعة أو تغيير الدواء، وربما إيقافه، وهذا بعد استشارة الطبيب.

التعايش مع هبوط الضغط

إن الأشخاص الذين يعانون من هبوط الضغط باستمرار عليهم التعايش مع هذه المشكلة، والجدير بالذكر أن الأشخاص الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم، لديهم احتمال أقل للإصابة بالسكتة الدماغية، وأمراض القلب والكلى، كما أن الأشخاص الذين يتمتعون بلياقة بدنية عالية ويحافظون على وزن مثالي، وغير المدخنين، يعانون من هبوط الضغط، وهذا يعني أنهم يتمتعون بصحة جيدة بعكس ما يتوقعون، ولكن بشرط ألا يكون هبوط الضغط لديهم حادًا.

الوقاية من هبوط الضغط

للوقاية من هبوط ضغط الدم ينصح باتباع ما يلي:

  • شرب كميات كبيرة من المياه يوميًا.
  • تناول وجبات صغيرة من الطعام، ولكن مع زيادة عددها، بحيث يتم تناول الوجبات الرئيسية بكميات أقل من المعتاد وتناول وجبتين إلى ثلاث وجبات خفيفة خلال اليوم.
  • أخذ فترة من الراحة بعد تناول الطعام.
  • النوم على وسادة ترتفع 15 سنتيمتر عن السرير.
  • عدم النهوض بشكل مفاجئ من النوم أو من وضعية الاستلقاء، وحتى في وضعية الجلوس، حيثُ يجب الوقوف بشكل بطيء.
  • عدم الوقوف لوقت طويل.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين في الليل.
  • تجنب الاستحمام بالماء الساخن ولفترات طويلة، أو السباحة في المياه الساخنة والجلوس فيها لفترة طويلة.
  • تحريك اليدين والقدمين بشكل خفيف وبسيط وذلك عند النهوض من النوم، أو عند الوقوف بعد الجلوس.
  • عدم تناول الأدوية دون وصفة طبية، واستشارة الطبيب لمعرفة إن كانت الأدوية التي سيتم تناولها تُسبب هبوط الضغط أم لا.
  • زيادة كمية الملح في الطعام بنسبة قليلة.

المراجع

  1. الطبي: انخفاض الضغط
  2. مايو كلينيك: انخفاض ضغط الدم
  3. ويب طب: أعراض هبوط الضغط وأسبابه: الملف الكامل!
اعراض هبوط الضغط
Facebook Twitter Google
22مرات القراءة