اذهب إلى: تصفح، ابحث

اكبر 10 مدن في العالم

التاريخ آخر تحديث  2020-09-02 05:19:03
الكاتب

اكبر 10 مدن في العالم

تعريف المدينة

يمكن تعريف المدينة بأنَّها مستوطنة أو مكان حضري تكون كثافة السكان فيه مرتفعة، وتتميز بأهمية كبيرة تفوق المستوطنات الأخرى المجاورة لها، ويوجد للمدينة تعريفات عديدة حسب وجهات النظر المختلفة، وقد وضعت الدول في العصر الحديث شروط خاصة لتقييم المستوطنة فيما إذا كانت مدينة أم لا، ومن شروط قيام المدينة عمومًا وجود حكومة تتولى إدارتها أو نظام إداري معيَّن يكون بديلًا عن الحكومة، على عكس القرية أو البلدة التي تعتمد على النظم الاجتماعية كالنظام العشائري، ويجب أن تكون الكثافة السكانية فيها أكثر من 2000 نسمة لكل 1 كيلو مترًا مربعًا، وأمَّا أقل من ذلك فتعدُّ أقل من كثافة المدينة المنصوص بشأنها والمتعارف عليها عالميًّا، ورغم أنَّ المدن غالبًا ذات مساحة كبيرة إلا أنَّ المساحة لا تؤثر على قيام المدينة، وفي هذا المقال سيدور الحديث حول اكبر 10 مدن في العالم بعد الإشارة إلى تاريخ نشأة المدن.[١]

تاريخ نشأة المدن

لا يوجد اتفاق بين علماء الآثار ولا بين المؤرخين على أوَّل مستوطنة في تاريخ البشرية والتي يمكن اعتبارها أول مدينة في التاريخ، كما وجِدَ خلاف أيضًا على تسمية التجمعات السكنية بينهم سواء كانت مدنًا أو قرى، وتدلُّ معظم الآثار المكتشفة على أنَّ أقدم التجمعات أو المستوطنات كانت موجودة في بلاد الشام والعراق والتي كانت تسمى بلاد الرافدين وفي الخليج العربي ومصر والمغرب العربي، ويعود تاريخ المستوطنات في بعض المناطق إلى العصر الحجري أي قبل أكثر من 12 ألف سنة، ولكنَّ تلك المستوطنات كانت عبارة عن تجمعات سكنية صغيرة أشبه بالقرى، ولم تتحول إلى مدن إلا في الألفية الخامسة قبل الميلاد أي قبل أكثر من سبعة آلاف سنة، وقد ظهرت العديد من المدن في منتصف الألفية الرابعة قبل الميلاد في الصين وبلاد وادي السند، وفي الألفية الثانية بدأت المدن الإغريقية بالظهور، لذلك يمكن اعتبار الألفية الخامسة قبل الميلاد هي تاريخ بداية نشأة المُدن بشكل عام.[٢]

اكبر 10 مدن في العالم

بعد الإشارة إلى تعريف المدينة وتاريخ نشأة المدن لا بدَّ من الحديث عن اكبر 10 مدن في العالم بشكل مفصَّل، حيثُ يتمُّ ترتيب أكبر المدن حسب عدد السكان أو حسب المساحة أو حسب ارتفاع الكثافة السكانية، وفيما يأتي ترتيب اكبر 10 مدن في العالم حسب عدد السكان مع إدراج بعض التفاصيل والمعلومات عن كل منها:[٣]

  • مدينة طوكيو: تعدُّ مدينة طوكيو أكبر مدينة في العالم، إذ يبلغ عدد سكانها مع التجمعات الحضرية التابعة لها أكثر من 38 مليون نسمة، وهي عاصمة اليابان، ومن المدن الاقتصادية والصناعية الكبرى في العالم، ويمتدُّ نسيجها العمراني على مساحة تقدر بنحو 10 آلاف كيلو مترًا مربعًا دون فجوات أو انقطاع مشكلةً واحدة من المدن العالمية العملاقة.
  • مدينة دلهي: وتمثِّل عاصمة الهند وتسمَّى أيضًا نيو دلهي، وهي ثاني أكبر مدينة في العالم، يبلغ عدد سكانها أكثر من 28.5 مليون نسمة، ويتوقع الخبراء أن يزيد عدد السكان فيها نحو 10 ملايين نسمة بحلول عام 2030م لتتبادل الأمكنة مع مدينة طوكيو وتصبح بذلك أكبر مدينة في العالم بعدد السكان.
  • مدينة شنغهاي: هي أكبر مدينة في الصين وعاصمتها الاقتصادية ومن أهم المدن الاقتصادية العالمية، ويقدَّر عدد السكان فيها بنحو 25.5 مليون نسمة، وفيها أكثر من 4500 ناطحة سحاب، يصل ارتفاع أعلاها إلى 488 مترًا، ويتوقَّع الخبراء أن تحافظ على مركزها الثالث حتى بعد زيادة عدد السكان فيها بسبب تفوق طوكيو ودلهي عليها.
  • مدينة ساو باولو: تعدُّ مدينة ساو باولو أو سان باولو كما ينطقها البعض أكبر مدينة في البرازيل على الإطلاق، ويقدر عدد سكانها بأكثر من 21.6 مليون نسمة، ويعتبر تزايد عدد السكان فيها منخفضًا مقارنة بمدن آسيا وأفريقيا التي تشهد نموًا كبيرًا في العصر الحديث، لذلك قد ينخفض ترتيبها بحلول عام 2030م لتصبح التاسعة على مستوى العالم.
  • مدينة مكسيكو سيتي: يتجاوز عدد سكانها 21.5 مليون نسمة، وهي أكبر مدينة في المكسيك التي تقع جنوب أمريكا ومركز الثقل الاقتصادي والصناعي والتجاري فيها، وهي ثاني أكبر تجمع حضري في الأمريكيتين، ومن المتوقع أن يتراجع ترتيبها إلى الثامنة بحلول عام 2030م إذ لن يتجاوز عدد السكان المتوقع فيها 24.5 مليون نسمة.
  • مدينة القاهرة: واحدة من أكبر المدن في العالم، وهي أكبر المدن العربية من حيث عدد السكان والمساحة معًا، يزيد عدد سكانها على 20 مليون نسمة وهو ما يقارب خمس عدد سكان مصر، وتعدُّ من المدن الكبرى منذ ألف سنة تقريبًا، وهي عاصمة جمهورية مصر العربية وأكبر المدن فيها وأهمها، وهي من أكثر المدن تنوعًا ثقافيًا وحضاريًا في العالم.
  • مدينة مومباي: كان يطلَق عليها سابقًا اسم بومباي، وهي من أهم المدن في الهند، تبلغ مساحتها 344 كيلو مترًا مربعًا، وعدد سكانها يقترب من 20 مليون نسمة، وهي أول مدينة في الهند والمركز الثقافي والاقتصادي والتجاري فيها.
  • مدينة بكين: هي عاصمة جمهورية الصين الشعبية، وثاني أكبر مدينة فيها بعد مدينة شنغهاي، يزيد عدد سكانها على 19.6 مليون نسمة، لكن من المتوقع أن ينخفض عدد السكان في السنوات القادمة بناءً على تقديرات الشيخوخة والخصوبة.
  • مدينة دكا: هي عاصمة دولة بنغلادش والتي تعدُّ بدورها من أول عشر دول في العالم بعدد السكان، وكذلك عاصمتها دكا من اكبر 10 مدن في العالم ولكنَّ تشبيرُ التوقعات إلى أنَّها قد تقفزُ إلى المرتبة الرابعة بحلول عام 2030م بزيادة سكانية تبلغ 9 ملايين نسمة.
  • مدينة أوساكا: هي ثاني مدينة في اليابان بعدد السكان بعد العاصمة طوكيو، حيثُ يبلغ عدد سكانها نحو 19.2 مليون نسمة، وتشير التوقعات أنَّ عدد السكان في اليابان في تراجع، وعدد السكان المتوقَّع سيصل إلى 18.6 مليون نسمة، وتعدُّ من أهم المدن الاقتصادية والتجارية في البلاد.

مشاكل المدن

على الرغم من أنَّ المدن تعدُّ مراكزَ هامة لجذب السكان، لكنَّ الكثافة السكانية فيها تؤدي لحدوث مشاكل عديدة لا يمكن أن توجد في القرى والبلدات، وفيما يأتي أهم تلك المشاكل:[٤]

  • الاختلافات العميقة في البنية الاجتماعية بخلاف القرى.
  • ظهور طبقات اجتماعية واقتصادية كثيرة وبفوارق كبيرة.
  • حدوث خلافات سياسية كبيرة على الحكم والسلطة.
  • الزحام المروري.
  • تلوث البيئة وانتشار العشوائيات.

المراجع

  1. مدينة، موقع ويكيبيديا، اطُّلع عليه بتاريخ 30-08-2020.
  2. مدينة، موقع ويكيبيديا، اطُّلع عليه بتاريخ 30-08-2020.
  3. أكبر 30 مدينة في العالم، موقع thoughtco، اطُّلع عليه بتاريخ 30-08-2020.
  4. مدينة، موقع ويكيبيديا، اطُّلع عليه بتاريخ 30-08-2020.
مرات القراءة 110 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018