اذهب إلى: تصفح، ابحث

التغيرات المناخية

التاريخ آخر تحديث  2020-11-03 18:03:52
الكاتب

التغيرات المناخية

مفهوم التغيرات المناخية

تصنف التغيرات المناخية ضمن القضايا المعقدة للغاية في حياة البشرية، وفي توضيح المناخ أولًا فإنه الظروف التي تطرأ على طبقات الغلاف الجوي لفترة طويلة قد تمتد إلى عقود أو قرون، أما الطقس فإنه مصطلح جوي يحدد الوضع الراهن لفترة زمنية قصيرة لا تتجاوز أيام، أما التغير المناخي فإنه حدوث تغيرات ملموسة على الطبقات المتراكمة في الغلاف الجوي مثل معدلات الهطول المطرية ودرجات الحرارة، وتقاس عادةً لعدةِ فترات طويلة أو عقود مثلًا، وتؤكد وكالة حماية البيئة الأمريكية على ضرورة استخدام تسمية التغيرات المناخية على العمليات الطبيعية الناشئة لفترات طويلة مثل التغيرات في دوران الكرة الأرضية مثلًا[١].

أسباب التغيرات المناخية

تتعدد الأسباب الكامنة خلف حدوث ظاهرة التغيرات المناخية على مر التاريخ، إلا أنه تم الإجماع على مجموعة رئيسية منها[٢]:

  • القطاع الصناعي، يقصد به الأنشطة والممارسات الصناعية التي يمارسها الإنسان في أعماله مثل الإنتاج، التبريد، حرق الوقود، واستنزاف الأشجار وقطعها، وأيضًا الأنشطة الكيميائية والصناعية.
  • العوامل الخارجية، وتتمثل بأي نشاط لا يتدخل الإنسان به نهائيًا؛ مثل العمليات الحيوية والبراكين، وأيضًا تلك المواد الموجودة في قيعان البحار.
  • الغازات الدفيئة، يؤكد الخبراء بأن الغازات الدفيئة تلعب دورًا هامًا في إحداث تغيراتٍ عميقة في الدورة الطبيعية للكرة الأرضية؛ وبالتالي تأثر المناخ سلبيًا، ومن الآثار المترتبة اختلاف وتفاوت معدلات هطول الأمطار، والتغير الملحوظ في ذلك بين مكانٍ وآخر.

آثار التغيرات المناخية

تترك التغيرات المناخية آثارًا ومظاهرًا عديدة على الكرة الأرضية، وتتجسد بما يلي:

  • انزياح متزايد في الفصول السنوية والتغير الملموس على خصائصها.

اختلاف معدلات الهطول المطري وتفاوت درجات الحرارة بين وقتٍ وآخر من السنة.

  • تفاقم مستوى سطح المحيط ومنسوب المياه فيه مثلًا؛ إذ أصبحت المدن الساحلية مهددة بالغرق كما هو الحال في تسونامي.
  • تلاشي الجبال الجليدية وذوبانها كليًا، ومن الأمثلة على ذلك الجبال الجليدية في أنتاركاتيكا الكائنة في غرينلاند.
  • ازدياد الكوارث الطبيعية مثل الفيضانات، البراكين، الأعاصير، الأمطار شديدة الغزارة غير المسبوقة.

حل مشكلة التغيرات المناخية

من الممكن الحد قدر الإمكان من مشكلة التغيرات المناخية من خلال بعض الممارسات البشرية الفعالة في ذلك، ونستعرض أبرز ما قدمه علماء الجيولوجيا الأستراليون حول هذا الشأن[٣]:

  • توسيع النطاق الزراعي، ويتجسد ذلك بزراعة الأشجار بمساحاتٍ شاسعة؛ وقد يتساءل البعض عن علاقة ذلك؛ فإن فإن السر يكمن بأن الأشجار لديها قدرة خارقة على مقاومة التغيرات التي تطرأ على المناخ، حيث أنه لتخزين أكثر من 25% من إجمالي الكربون الآني في الغلاف الجوي قد جاء نتيجة زراعة 900 مليون هكتار من الأشجار في مختلف أرجاء العالم.
  • ثاني أكسيد الكربون، استغلال ثاني أكسيد الكربون وتحويله إلى صخور يعد أمرًا مثاليًا ليصبح معادن كربونية بالاعتماد على أسلوبِ مشابه لتصنيع الأصداف والأحجار الجيرية طبيعيًا.
  • سطح الأرض، استغلال وتوظيف سطح الأرض وما عليه ليكون أكثر انعكاسًا لأشعة الشمس نحو الفضاء أمر ضروري أيضًا؛ وقد يتمثل ذلك بجعل الأسقف ذات لون أبيض، أو تزفيت الطرق الإسفلتية وتغطيتها بالحجر الجيري.
  • الطاقة المتجددة، التوجه لاستخدام الطاقة المتجددة في وسائل النقل وسيلة فعالة في الحد من انبعاث الغازات الضارة في الأجواء والتحول إلى مركبات عديمة الانبعاثات.

المراجع

  1. ما هو التغير المناخي؟ thenewhumanitarian, 3/11/2020
  2. التغير المناخي aljazeera, 3/11/2020
  3. 4 حلول لمواجهة التغير المناخي حازم بدر، al-ain, 3/11/2020
مرات القراءة 45 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018