اذهب إلى: تصفح، ابحث
حول العالم

السياحة في البحرين

محتويات المقال

السياحة في البحرين

السياحة في البحرين

رغم أن مساحة مملكة البحرين بالغة الصِغر؛ إلا أنها مستغلة بشكلٍ جيد، فتم إنشاء الحدائق العامة على مساحات كبيرة، وألحق بها مدن ألعاب ترفيهية كبيرة، وكان القصد من هذا الجزء من التطوير هو جذب السياحة العائلية للبحرين، ومن ناحية أخرى فالبحرين بحكم موقعها التاريخي تضم بعض المواقع التاريخية كالقلاع والحصون التي أنشئت قديماً وفي عصور مختلفة.

المجالات السياحية في البحرين

  1. السياحة التاريخية: يوجد بالبحرين مجموعة من القلاع التاريخية التي يعود تاريخ بنائها للعصور الأموية والعباسية، كما يوجد بها مسجد الخميس، وهو مسجد أثري تم بناءه في عصر الدولة الأموية، ويوجد بها معبد باربار وهو معبد عتيق تم تشييده لعبادة الإله أنكي وزوجته الإله ياخور، ويرجع تاريخ تشييده إلى سنة 2300 ق.م، وتم اكتشاف المعبد وبجانبه معبدان أخران في منتصف القرن العشرين.[١]
  2. السياحة الدينية: ظهرت بأرض البحرين منذ القدم الديانات السماوية الثلاثة، وسبق تواجدهم العبادة الوثنية، ولذلك يوجد بها كنائس ومساجد ومعابد يهودية، ورغم أن الأغلبية العظمى من سكانها مسلمين، وهي دولة إسلامية منذ خروج الفتوحات الإسلامية خارج المدينة المنورة، إلا أنها بلد تحترم جميع الديانات، فلليهود والمسيحيين حرية العبادة بها، ومن أهم أماكن السياحة الدينية في البحرين مسجد الفاتح، ومسجد الخميس، ومتحف بيت القرآن، ومن أماكن العبادة اليهودية كنيس البحرين.[٢]
  3. السياحة البيئية: رغم قسوة المناخ بالبحرين وارتفاع درجة الحرارة بها طوال فصل الصيف وخاصة في الأماكن الصحراوية، إلا أن تلك المناطق تم استخدامها في السياحة البيئية بشكلٍ جيد، ففي صحراء البحرين تخرج سباقات السفاري، ويقام خيام للعائلات والمجموعات الشبابية، وتقام فعاليات واحتفالات ليلية، ومن أشهر أماكن التخييم في صحراء البحرين منطقة الصخير.

أهم الأماكن السياحية في البحرين

تتنوع الأماكن السياحية في البحرين مع تنوع مجالات السياحة بها، فيوجد بها أماكن تجذب محبي المغامرة والترفيه، وأماكن أخرى تجذب محبي الأثار والمهتمين بالتاريخ العربي القديم، ولكل سائح وجهته التي يفضلها داخل البحرين، كما تنتشر مراكز التسوق في كافة أرجاء المملكة، لتجذب محبي التسوق من السياح.

متحف بيت القرآن

يعد متحف بيت القرآن بمملكة البحرين المتحف الإسلامي الأكثر شهرة في العالم، فمنذ افتتاحه سنة 1990م وقد اتخذ مكانة مرموقة بين المتاحف الإسلامية في العالم، وذلك بفضل ما يوجد به من مخطوطات إسلامية نادرة، والنسخ العديدة للقرآن الكريم في عصورٍ مختلفة، ويتميز المتحف باحتوائه على مجموعة نادرة من المخطوطات، ومن أهم المعروضات بالمتحف:

  • يوجد بالمتحف أكثر من 10 آلاف نسخة من القرآن الكريم.
  • يوجد به النسخة الأولى من صحائف القرآن الكريم، والتي تم تدوينها في عهد الخليفة الراشدي الثالث عثمان بن عفان _رضي الله عنه_.
  • يوجد بالمتحف النسخة المطبوعة الأولى للقران الكريم، والتي تمت طباعتها في ألمانيا سنة 1694 م.[٣]
  • وبداخل المتحف أكبر نسخة مكتوبة من القرآن الكريم، وقد تمت كتابتها في الهند في القرن 18.
  • يتميز تصميم المتحف بتطبيق الطراز الإسلامي القديم في البناء.

قلعة البحرين

تعد قلعة البحرين من أفضل أماكن السياحة التاريخية في البحرين، فيرجع تاريخ إنشاء القلعة إلى أكثر من 3000 سنة، وتم بناء القلعة في البداية كمركز حماية لمملكة البحرين، وحينما سيطر البرتغاليون على القلعة ألحقوا بها عدد من الأبنية، ولذلك يطلق عليها أيضا "قلعة البرتغال"، ودخلت القلعة ضمن قائمة مواقع التراث العالمي، وفي موقع القلعة تمت الكثير من العمليات التنقيب والبحث عن الأثار داخل نطاق القلعة، وبدأت عمليات التنقيب منذ منتصف القرن التاسع عشر الميلادي، وتوالت عمليات التنقيب الدنماركية والفرنسية حتى سبعينات القرن التاسع عشر، ونتج عن التنقيب الكشف الكثير من الأدوات النحاسية وأدوات استخدمت للصيد.[٤]

جزر أمواج

تتألف جزر أمواج من ستة جزر صناعية كبيرة، تم إنشائها بالقرب من جزيرة المحرق، فتقع الجزر في شمال شرق المملكة، وتقع على مساحة تقدر بحوالي 2.80 كم2، وتنتشر على طول مساحة الجزر مجموعة كبيرة من الفنادق والمنتجعات السياحية والمدن الترفيهية، إلى جانب المناطق السكنية، وتنتشر في جميع أنحاء الجزر المطاعم والمقاهي، كما يوجد بالجزر مجموعة متنوعة من الأماكن السياحية منها.

  1. الألعاب المائية: فتنتشر على طول سواحل الجزر أماكن مخصصة للألعاب المائية، فتوجد كافة المعدات والأدوات التي تستخدم لركوب الأمواج، أو الغوص، وحتى معدات رحلات صيد الأسماك.
  2. مجمع ذا لاجون: وهو المجمع التجاري الوحيد الذي يقع داخل المياه بالمملكة البحرينية، فيتيح للسياح متعة التسوق، بالإضافة إلى متعة التجول وسط المياه وركوب القوارب والقيام بجولات بحرية.
  3. مملكة عزيزة للطيور: بداخل الجزر ممشى طويل مخصص للطيور الملونة، ويمكن للسياح التقاط الصور التذكارية بجاب الطيور المختلفة مثل الطاووس والببغاوات.[٥]

أماكن الترفيه بالبحرين

تنتشر في جميع أرجاء البحرين أماكن ترفيهية متنوعة، منها مدن الملاهي، ومدن الألعاب المائية، والحدائق والمتنزهات، ومن أشهر أماكن الترفيه بالبحرين ما يلي:

  1. منتزه عذاري البحرين: يضم المنتزه مجموعة متنوعة من المطاعم والمقاهي ومساحات خضراء واسعة، إلى جانب المكان المخصص للألعاب والذي يشتمل على حوالي 40 لعبة من ألعاب المغامرة والإثارة.
  2. حديقة واهوو المائية: تقع الحديقة المائية بالمنامة عاصمة البحرين، بداخل مركز سنتر البحرين التجاري، وتنقسم الحديقة لقسمين الأولى مغطى والثاني مفتوح في الهواء الطلق، ويمكن لزوار الحديقة الاستمتاع بالألعاب المائية المختلفة، وممارسة رياضة ركوب الأمواج بداخل البحيرات الداخلية.
  3. كورنيش المارينا: وهو مكان مخصص للرحلات العائلية، وبه مساحة خضراء واسعة، وملحق بها أماكن مخصصة للألعاب، ويشرف الكورنيش على المارينا والتي يمارس البعض فيها الرياضات المائية المفضلة لديهم كركوب القوارب والتجديف.

المراجع

السياحة في البحرين
Facebook Twitter Google
44مرات القراءة