اذهب إلى: تصفح، ابحث

السياحة في الجزائر

12 / 11 / 2018
فراس اشرم
محتويات المقال

السياحة في الجزائر

السياحة في الجزائر

تشهد السياحة في الجزائر تطوراً ملحوظاً في الآونة الأخيرة، حيث يساهم هذا القطاع بـ 3.6 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي للاقتصاد الجزائري، حيث تطمح الحكومة الجزائرية إلى تطوير قطاع السفر والسياحة في البلاد، مع التركيز على السياحة الصحراوية والثقافية، فمنذ عام 2005 قامت الجزائر بإصلاح التشريعات لزيادة الاستثمارات الأجنبية والمحلية في صناعة السياحة، حيث تقدم الجزائر مجموعة متنوعة من الفرص السياحية للسياح بما في ذلك السياحة الساحلية، والسياحة الصحراوية، والسياحة الجبلية، والسياحة الثقافية.

أشهر مدن السياحة في الجزائر

الجزائر

وهي أكبر مدينة على ساحل البحر الأبيض المتوسط، تقع في وسط الطريق الساحلي الذي يربط تونس بالجزائر، وهي من أجمل مدن ساحل البحر الأبيض المتوسط، لقد انتشرت أبنية هذه المدينة ومنشآتها فوق تلال مطلة على البحر. وتشتهر مدينة الجزائر بأشجار النخيل وأشجار الليمون، والبرتقال، والزيتون، بالإضافة إلى أن السياح يفضلون الجزائر لجمال فنادقها وكثرة خدماتها.

وهران

تجمع هذه المدينة نمطين من العمارة، أحدهما على الطراز الحديث من قبل الفرنسيين والآخر على الطراز الأندلسي القديم، وهران محاطة بكروم العنب، مناخها لطيف، وجوها هادئ، وشوارعها مليئة بالحركة، ومن معالم المدينة حي الدرب، وحي المدينة الحديثة، ومسجد الباشا الذي بنى في عام 1796، وتعتبر وهران مدينة سياحية رئيسية في الجزائر بفضل الشواطئ المميزة التي يمكن المشي عليها لمسافات طويلة ليلاً على ممرات مبنية على الشواطئ، ويمكن الإقامة في المجمع السياحي الأندلسي المطل على البحر الأبيض المتوسط.

عنابة

هي إحدى مدن الجزائر تقع في الشمال الشرقي من الجزائر، تطل على البحر الأبيض المتوسط، وهي تعتبر ميناءً هاماً في الجزائر، وقد عُرفت باسم بلدة بونة، ولكنها سرعان ما تحولت إلى مدينة عنابة وسميت ذلك بسبب انتشار أشجار العناب بكثرة، وتعتبر مدينة عنابة أحد أهم الوجهات السياحية في العالم، فالعديد من السياحة يأتون من كافة أنحاء العالم للاستمتاع بالمباني الأثرية في هذه المدينة الرائعة.

تاغيت

إن مدينة تاغيت من أجمل مدن الجزائر حيث تتميز ببساتين النخيل والتنوع الطبيعي الكبير بالإضافة إلى الكثبان الرملية التي تقع عليها المدينة، فبفضل جمال تاغيت أصبحت مركزاً مهماً لجذب السياح الذين يزورونها بشكل سنوي من داخل وخارج الجزائر.

تلمسان

هي مدينة في شمال غرب الجزائر، وهي عاصمة ولاية تلمسان، وهي ثاني أهم مدينة في غرب الجزائر بعد وهران، تشمل هذه المنطقة معالم أندلسية متجذرة في المغرب الإسلامي الكبير، سُميت بمدينة التاريخ والدين، تزخر بالمباني الفنية الخالدة، وتقع هذه المدينة داخل كروم العنب وبساتين الزيتون، وتشتهر بصناعة الجلود والتطريز بالإضافة إلى الصناعة النسيجية، كل هذه العوامل ساهمت في تطور السياحة في تلمسان التي أدت إلى جذب المزيد من السياح لزيارة المناطق السياحية في تلك المدينة.

قسنطينة

هي واحدة من أهم مراكز الموسيقى الأندلسية، كما وتتميز بأنها موطن للحرف اليدوية التقليدية مثل التطريز بالخيوط الذهبية والنحاسية والتي تعرف باسم "قندورة" ويمكن رؤيتها في متاجر المدينة القديمة، كما وتشتهر بمطبخها التقليدي، ومعالمها الأثرية الغنية.

تيميمون

تقع تيميمون على بعد 1400 كيلو متر عن الجزائر العاصمة، تعتبر واحدة من أهم مناطق الجذب السياحي في الصحراء الجزائرية، وتشتهر ببساتين النخيل الكثيفة والنباتات الصحراوية والأشجار، فهي تعتبر لوحة فسيفسائية مفتوحة للطبيعة الصحراوية الشاسعة.

أشهر معالم الجذب السياحي في الجزائر

تعتمد السياحة في الجزائر على المعالم السياحية التي تنتشر في معظم مدن الجزائر والتي تشكل عامل جذب مهم للسياح من كافة أرجاء العالم.

الشواطئ

يختار الكثير من السياح قضاء العطلة في الجزائر وذلك بسبب الطقس المشمس ودرجات الحرارة العالية وساحل البحر الأبيض المتوسط الجميل، الذي يقع على الطرف الشمالي من البلاد، فضلاً عن أن الجزائر تقع على الساحل الفيروزي الشرقي، والذي به عدد كبير من المنتجعات الشاطئية التي يمكن زيارتها أو الإقامة فيها وهي منتشرة في منطقة وهران، مثل عين الترك، والأندلس، وكناستيل، ومستغانم، وسابلتيس، أما أجمل الشواطئ الذهبية المطلة على البحر المتوسط في الجزائر فهي موجودة في مدينة سكيكدة بجوار خليج ستورا، في تلك المدينة يمكن العثور على أفضل الفنادق المطلة على البحر والشاطئ الذهبي.

حدائق الجزائر النباتية

تعرف الحدائق النباتية في الجزائر باسم حديقة "دي هوسيه دو" وقد أعيد افتتاحها أخيراً بعد فترة طويلة من الترميم، حيث تم إنشاء هذه الحدائق في عام 1832، وتعتبر من أقدم الحدائق من نوعها في الجزائر، وهي واحدة من أفضل مناطق الجذب السياحي في العاصمة، تنقسم هذه الحدائق إلى حديقة فرنسية، وحديقة إنجليزية، ومنطقة حديقة الحيوانات، وهنالك الكثير من الأشياء التي يمكن رؤيتها والاستمتاع بها، مع الآلاف من الأنواع النباتية والحيوانية، توفر حدائق "دي هوسيه دو" ميزة المطاعم التي تقدم أشهى المأكولات والوجبات.

كنيسة الجزائر

تطل هذه الكنيسة الكاثوليكية الرومانية المميزة على خليج الجزائر، حيث تقع على قمة جرف يبلغ ارتفاعه حوالي 125 متر فوق سطح البحر، وقد بناها المهندس المعماري الفرنسي في القرن التاسع عشر، حيث استخدم في بناءها الكثير من التقنيات والتصميمات ذاتها المستخدمة في ذلك الوقت في بلده الأصلي، فمعظم السياح يزورون كنيسة الجزائر أثناء إقامتهم في العاصمة الجزائر، وتقام أيضاً في الكنيسة القداس اليومي باللغة الفرنسية، على الرغم من أن العديد من الزوار يأتون من أجل الاستمتاع بالهندسة المعمارية الرائعة والمناظر الجميلة.

حدقة الحيوانات في العاصمة

تقع هذه الحديثة المسماة بن عكنون في الجنوب الغربي من الجزائر العاصمة، وهي واحدة من أفضل مناطق الجذب السياحي في الجزائر، وفي الواقع هي واحدة من أقدم حدائق الحيوانات في أفريقيا، تعد حديقة حيوان بن عنكون موطناً للكثير من أنواع الحيوانات مثل التماسيح، والقرود، والإبل، والفيلة، والنمور الإفريقية، وهناك أيضاً العديد من المطاعم والفنادق ومناطق التنزه للزوار التي يمكنهم الاستمتاع بها.

المراجع

  1. steemit: the most famous and best 10 tourist areas in algeria
  2. world-guides: Algeria Tourist Attractions and Sightseeing
  3. fortuneofafrica: tourism in algeria
السياحة في الجزائر
Facebook Twitter Google
97مرات القراءة