اذهب إلى: تصفح، ابحث

السياحة في النماص

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 05 / 02 / 2019
الكاتب Marwa Nabil

السياحة في النماص

معلومات عامة عن مدينة النماص

مدينة النماص هي إحدى المدن السعودية التابعة لمنطقة عسير، وتقع المدينة ضمن حدود جبال السروات التي تبدأ من لبنان وتنتهي عند بحر العرب،[١] أما موقعها بين المدن السعودية ففي شمالها تقع محافظة بلقرن، وفي شرقها تقع محافظة بيشة، وفي جنوبها محافظة تنومة، وفي غربها محافظتي بارق والمجاردة، وتشرف مدينة النماص على سهل تهامة.

  1. مساحتها: تبلغ مساحة النماص 1.300 كم2، وتنقسم مساحتها ما بين مرتفعات ومنحدرات جبلية تغطيها الغابات، وسهول رملية ممهدة للسكان.
  2. عدد سكانها: يبلغ عدد سكان النماص 54 ألف نسمة، وذلك وفق تقرير مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات.

السياحة في النماص

لمدينة النماص طبيعة مناخية مختلفة عن الكثير من المدن السعودية، فالشائع بين المدن السعودية ارتفاع درجة الحرارة والجفاف في بعض أراضيها، ولكن مدينة النماص تتمتع بمناخ معتدل وخاصة في فصل الصيف، فلا تتجاوز بها درجة الحرارة 28 درجة مئوية، وذلك بسبب ارتفاعها عن سطح البحر حوالي 2500 متر،[٢] وفي فصل الشتاء تنخفض درجات الحرارة لمستوياتٍ منخفضة، فتقترب درجة الحرارة من الصفر، ولذلك تغطى قمم الجبال بالجليد، وهي متعة إضافية لمرتادي مدينة النماص من السياح المحليين أو الأجانب.

أهم الأماكن السياحية في النماص

لعل أكثر الأماكن السياحية التي تلقى اهتمام السياحي هي المنتزهات القابعة فوق الجبال، فتظهر السحب وكأنها عائمة تحت الجبال، ولذلك تعتبر السياحة البيئية أهم أنماط السياحة في مدينة النماص، فتمتلك المدينة الكثير من المنتزهات المذكورة، والتي يفضل السياح ارتيادها أكثر من أي مكانٍ أخر بالمدينة، وتأتي المتاحف والأماكن الأثرية في المتربة الثانية من حيث اهتمام السياح.

عقبة تلاع

تتميز منطقة عقبة تلاع بروحها العربية الأصيلة، فيوجد بها مناطق لازالت محتفظة بمبانيها القديمة من حصون وقلاع ومنازل وساحات عامة، والسمة الجامعة بينهم أن المادة المستخدمة في البناء هي الأحجار، وتتميز المنطقة بالتزامها بالثقافة والتراث القبلي القديم، فتتواجد بها الشوارع التي تسكنها عائلة واحدة،[٣] وبكل حي مسجد يجتمع فيه سكان الحي وقت الصلاة، ولذلك فإن عادات السكان في عقبة تلاع تجذب الكثير من السياح وحتى المحليين من سكان المدن المجاورة.

متحف النماص

يعتبر متحف النماص من أهم المتاحف التي تعكس التراث الثقافي لمنطقة جبال عسير بالمملكة العربية السعودية، حيث يتضمن المتحف مفروشات عربية المعروفة في التراث السعودي، ويضم نماذج للأدوات المنزلية القديمة التي استخدمت في عصورٍ مختلفة، كما يم معدات زراعية قديمة استخدم في الزراعة، ويبلغ عدد محتويات المتحف حوالي ألفي قطعة،[٤] كما يضم المتحف نموذجًا مميزًا لبئر قديم مع معدات استخراج المياه من داخله.

قرية المهد القديمة

تصور قرية المهد القديمة الحالة الاجتماعية والثقافية قديمًا بمدينة النماص، فتعتبر قرية المهد من أهم القرى الأثرية القديمة والتي لازالت محتفظة بقوامها، وتضم القرية الكثير من المعالم السياحية الهامة مثل قصر الفلكي والمعروف بقصر مدينة النماص، والذي يحوي عدد كبير من المخطوطات القديمة والزخارف الإسلامية التي تعود لفترات الولاة المسلمين، ومن أهم الخدمات السياحية المتواجدة بالقصر؛ مكان الضيافة، وهو قسم مخصص لاستقبال زوار القصر، فيمكنهم الإقامة فيه فترة التجول في القرية.[٥]

قرية المقر السياحية

تعتبر قرية المقر من أهم المزارات السياحية الحديثة في المملكة العربية السعودية، فهي قرية تراثية تعكس ألوان متنوعة من التراث الثقافي السعودي، وذلك من خلال استخدام افضل وسائل البناء الحديثة، وأفضل التصاميم الهندسية، فخرجت بعد جهد استغرق 35 عامًا؛ قرية المقر السياحية، والتي استخدم في بناءها 2 مليون حجر من الأحجار الطبيعية المستخرجة من جبال عسير، وبإجمالي تكلفة تجاوز 80 مليون ريال سعودي، ومن أهم المباني بالقرية قصر المقر، وهو بناء يتسم بدقة تفاصيله، فيعلو البناء سبع قباب، كرمز لقارات العالم السبع، كما يوجد به عدد 365 عمود، في إشارة لعدد أيام السنة.

قصر مشرفة

يعتبر القصر من أقدم قصور مدينة النماص، حيث تم بنائه منذ أكثر من 300 سنة، ويظهر به نمط البناء الذي كان متبعًا في تلك الآونة، فجدران البناء الخارجية تبدأ بسُمك متر ونصف، ويقل السُمك بشكلٍ تدريجي مع الاتجاه لأعلى، والبناء يتألف من خمسة طوابق، يفصل بينهم أسقف من خشب العرعر، والأسقف تغطيها طبقة من الطين، ويعتبر القصر من أهم المعالم الأثرية بالحي التاريخي بمدينة النماص.

منتزه آل وليد

يعتبر المنتزه من أهم المنتزهات العائلية في النماص، وهو منتجه يفضل السياح التوجه إليه لإقامة حفلات الشواء وسط المساحات الخضراء الشاسعة، كما يوجد به الكثير من المرافق الخدمية التي قد يحتاجها السياح من مطاعم ومقاهي وأماكن ترفيه، كما يوجد به أماكن مخصصة للأطفال، كما توجد به ملاعب رياضية للكبار والأطفال، وأكثر ما يميز المنتزه ارتفاعه عن سطح الأرض لدرجة أن قمته تعلو الغيوم، فيشر مرتادي المنتزه وكأنهم يطيرون فوق السحاب.

منتزه جبل ناصر

يطل منتزه جبل ناصر من ناحية على مدينة النماص، ومن الناحية الأخرى على مدينة تهامة، والمنتزه يقع على قمة الجبل ولذلك فإن الأجواء الصيفية به تناسب جميع السياح من الأفراد والعائلات، وهو من أشهر المنتزهات التي توفر كافة المرافق الخدمية للسياح، فيوجد بها أماكن للأطفال والكبار، كما يقام بها حفلات شواء وتخييم في الأماكن المخصصة لذلك، ويعتبر الوقت الأكثر ازدحامًا على الجبل هو وقت غروب الشمس، فيفضل السياح رؤية الشمس وهي تختفي بين السحاب.[٦]

المراجع

140 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018