اذهب إلى: تصفح، ابحث

السياحة في تايوان

Article Date 15 / 11 / 2018
Article Author Marwa Nabil

السياحة في تايوان

تايوان

دولة تايوان اليوم هي كيان اقتصادي وسياسي مستقل ويطلق عليها جمهورية الصين، فقبل قيام الحرب الأهلية في الصين الشعبية قبل عام 1949م كانت جزيرة تايوان مقاطعة تابعة للصين الشعبية، ولكن بعد نشوب الحرب الأهلية بين الشيوعيين والقوميين كانت تايوان من نصيب القوميين، بينما ظلت الصين الشعبية في أيدي الشيوعيين.[١]

وعاصمة تايوان هي مدينة تايبيه، واللغة الرسمية لها اللغة الصينية، وتبلغ مساحتها 36193.0 كم2، ويسكنها حوالي 25 مليون نسمة، ويحكمهم نظام حكم ديموقراطي شبه رئاسي، وعملة تايوان هي عملة حديثة تعرف بالدولار التايواني، وتعد تايوان من الدول الاقتصادية المتقدمة، وهي عضو بعدة منظمات دولية مثل منظمة الأمم المتحدة، والتجارة العالمية، ومجلس الأمن وغيرهم.

السياحة في تايوان

تتميز السياحة في تايوان بتعدد أنماطها، فيجد السائح في تايوان ما يبحث عنه من أماكن ترفيهية وأماكن شاطئية وأماكن حضارية، فرغم مساحة تايوان المحدودة، إلا أنها تمتلك تنوعًا فريدًا، فيوجد بها المزارع والبحيرات التي تجذب محبي الاستجمام في الطبيعية، وبها ينابيع حارة يتوجه إليها الباحثين عن الراحة والاسترخاء والتخلص من التوتر، كما ينجذب السياح نحو الثقافة الآسيوية الشعبية التي تنتشر في مدنها وأسواقها.

ومن ناحية أخرى فإن الحكومة التايوانية اهتمت بنمط أخر من أنماك السياحة وهو غير منتشر كثيرًا في الجزر الأسيوية، فقد اهتمت بالمعمار الحديث وخاصة ناطحات السحاب، والتي يفضل الكثيرون الإقامة بها سواء في العطلات أو الاستقرار بها، وتعتبر العاصمة التايوانية أكثر المدن جذبًا لهذا النمط السياحي.

المدن السياحية في تايوان

تنتشر في جميع أرجاء تايوان مدن سياحية هامة، بل تعتبر كافة مدنها من أماكن الجذب السياحي، فكل مدينة لها خصائصها الطبيعية التي تجذب فئة معينة من السياح، ومن أهم المدن السياحية في تايوان:

مدينة تايبيه

بالإضافة لكون مدينة تايبيه عاصمة لتايوان فهي أيضًا أكبر مدينة بها وأكثرها من حيث تعداد السكان، فيصل عدد السكان بها لحوالي 4 مليون نسمة، ويسود المدينة مناخ استوائي رطب يلطف من درجة حرارة الجو ولكنه يرفع من درجة الرطوبة، وتعد مدينة تايبيه أهم وجهة سياحية في تايوان، فهي تحوي معالم تاريخية قديمة ومعمار حديث يعكس الرخاء الاقتصادي الذي تعيشه البلاد، ومن أهم الأماكن السياحية بها:

  1. ناطحة سحاب تايبيه 101: وهو اهم معالم تايوان المعمارية، فهو معلم يدل على تقدم الهندسة المعمارية، خاصة وأنه وقت البناء كان أعلى برج في العالم، وقد استغرق بناءه خمس سنوات، فبدأ سنة 1999 وانتهى سنة 2004، ونالت تايوان عن بناءه الجائزة البلاتينية في البناء، وهي أعلى جائزة عالمية في ذلك المجال، ولم يقلل من عظمة بناءه أن تخطاه في الطول برج خليفة بمدينة دبي الإماراتية، فالبرج بخلاف ارتفاعه الشاهق؛ فإنه يتميز بتصميم فريد بالغ الدقة، ويبلغ عدد طوابق البرج 106؛ منهم 5 طوابق تحت الأرض، ولدقة بناءه فيعتبره السياح من عجائب الدنيا السبع الجديدة، وبخلاف الإطلالة المدهشة التي يمنحها البرج لرواده على مدينة تايبيه، فإنه يحتوي أيضًا على مطاعم مراكز تسوق عالمية، وبيوت أزياء رائدة.
  2. متحف القصر الوطني: وهو متحف هام بالعاصمة، ومن أوائل الإنجازات التي قامت بتايوان بعد استقلالها عن الصين، فترجع نشأته لسنة 1965م، ويوجد بالمتحف مجموعة من المقتنيات التي تعود للعصور الحجرية القديمة في أراضي الصين القديمة، ويجمع المتحف نحو 690 ألف قطعة فنية وأثرية، منهم حوالي 8 ألاف قطعة ترجع للعصر الحجري الحديث.[٢]

مدينة كاوشيونغ

تعتبر مدينة كاوشيونغ ثاني أكبر المدن في تايوان من حيث المساحة وعدد السكان، فيسكنها حوالي 3 مليون نسمة، ويسود المدينة مناخ استوائي، فتسقط عليها الأمطار طوال العام بكثافات مختلفة، وفي الوقت ذاته جوها دافئ طوال العام، وتبلغ أقصى درجة حرارة بها حوالي 30 درجة مئوية، وتعد المدينة وجهة سياحية هامة، فتحوي الكثير من الأماكن السياحية أهمها دير فو قوانغ شان، ومن معالمها القديمة أيضًا قاعة التماثيل العملاقة، وتجذب القاعة الكثير من المهتمين بفنون النحت، كما يوجد بالمدينة الكثير من مراكز التسوق العالمية، ومن أهمها دريم مول والذي يجمع مجموعة متنوعة من المتاجر والمطاعم العالمية.

تايتشونغ

وهي من المدن السياحية المتميزة في تايوان، فهي من أهم المراكز الثقافية بها، فتحوي عدد من المعابد القديمة التي تعرض بعضها للتدمير بفعل العوامل المناخية، بينما بقى الكثير منها قائمًا، وتضم أيضًا عدد من المتاحف التي تجمع مقتنيات فنية ومقتنيات لعصور قديمة، ومن أهم معالم المدينة السياحية وأكثرها اختلافًا هو المتحف الوطني للعلوم الطبيعية، وهو من أهم المتاحف الطبيعية في آسيا.

مدينة مياولي

وهي مدينة هادئة يهرب إليها السياح من صخب المدن التي تكتظ بالسياح، وتتميز المدينة بامتزاج آثارها القديمة بالطبيعية الساحرة فتبعث في النفس شعور بالراحة والانبهار، وتشتهر المدينة بين مدن تايوان بإقامة مسابقات الركض وركوب الدراجات الهوائية، ويتوافد السياح بصورة كبيرة في أوقات انعقاد المسابقات للمشاركة فيها.[٣]

مدينة تاويوان

وهي من المدن السياحية الهامة في تايوان، وتقوم السياحة فيها بصورة رئيسية على المنتجعات القائمة بها والمطلة على الساحل، كما تنتشر بها الحدائق العامة على طول الساحل، ويتجه إليها السياح للتجول وسط معالمها الطبيعية، أو الخروج في جولات بحرية تجوب المدينة.

هوالين

وهي مدينة المغامرات والترفيه، فتمتلك شريط طويل من السواحل يتوجه إليه السياح للسباحة أو ممارسة رياضات التزلج على الماء وركوب الأمواج، وأهم الأماكن التي يتوجه لها السياح مضيق تاروكو، والذي يتميز بالجسور الممتدة فوقه، ويه مصنوعة من الحبال، ويفضل السياح من محبي المغامرة اجتياز تلك الحبال بطرق مختلفة، كما تنتشر حول المضيق حدائق عامة وأماكن مخصصة للركض والمشي وركوب الدراجات، ولا يفوت السياح متعة الجولات البحرية داخل المضيق.

المراجع

174 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018