اذهب إلى: تصفح، ابحث
حول العالم

السياحة في تركيا

محتويات المقال

السياحة في تركيا

السياحة فى تركيا

تركيا تلك النجم الذى سطع فجأة بين بلدان العالم المتقدمة وذاع صيتها كأجمل وجهة سياحية للمسافرين فى العالم أجمع وخاصة المسافرين العرب، فلطالما سمعنا أحلام النساء بالسفر إلى تركيا، وتخطيط العرسان الجدد إلى قضاء شهر العسل فى تلك البلد وأيضاً من يريد أن يأخد عطلة ليجدد روتين حياته ويستمتع قليلاً، لذا فالسؤال هنا يطرح نفسه لما كل هذا التلهف للسفر لتلك البلد وإعتبارها من أهم الوجهات السياحية التى تخطر ببال المسافرين كأول الخيارات؟ هل هى صيحة جديدة فقط ويريد الكل إتباعها؟ أم يريدون التباهى فقط بالسفر إلى تركيا؟ حقيقة الأمر أن تركيا بلد تستحق المشاهدة والفخر بالسفر إليها فقط أثبتت هذه البلاد مدى روعتها ليس فقط على الجانب السياحى ولكن على الجانب الإقتصادى والتنموى، وقد تستغرب الأمر حين تعرف أن تركيا كانت تمر بظروف سياسية وإقتصادية مماثلة لظروف بعض الدول العربية مع ضعف بنيتها التحتية وانتشار الفقر و تدنى المستوى الإقتصادى لها ولكنها لم تستمر فى ذلك العهد طويلاً كما يحدث معنا بل فى ظرف ثمان سنوات فقط إنتقلت تركيا من زمرة البلاد الفقيرة إلى تلك البلاد الغنية المانحة للدعم وحققت تطور إقتصادى ونمو استثمارى باهر وكذلك طورت قطاع السياحة، فلن تجد القمامة فى الشوارع حتى عندما تسير فى الأحياء الشعبية ولن تجد من يرمى القمامة فى الشارع، هذا بالإضافة لترحيب الشعب التركى بالسائحين.

أسباب السفر والسياحة فى تركيا

تمتلك تركيا جميع عوامل الجذب السياحى سواء كانت عوامل جذب طبيعية أو تلك الآخرى التى قام بها الإنسان فتركيا تجمع بين ملامح الشرق والغرب وتربط الشمال بالجنوب فهى تقع فى جنوب شرق قارة أوروبا و الجزء الأكبر من مساحتها يقع فى قارة آسيا يحيط بها بلاد عربية مثل سوريا و العراق من جهة الجنوب، أما من جهة الشرق فيحدها آرمانيا و إيران وجورجيا، بينما اليونان وبلغاريا تقع على حودها الغربية. تطل تركيا على الكثير من المسطحات المائية والسواحل الرائعة فهى تطل على ساحل البحر الأسود من الشمال وشاطئ البحر الأبيض المتوسط من الجنوب ويربط بين البحرين بحر المرمرة، بالإضافة للموقع المتميز والمناخ المعتدل الذى يجمع بين حر الشرق وبرودة الغرب فتركيا مليئة بسلاسل الجبال مثل سلاسل جبال الأطلس الساحرة والوديان وآثار الحضارات المتعاقبة فتركيا من البلاد التى مرت عليها أكثر من حضارة عريقة فهى ملتقى الحضارة الرومانية والحضارة السلجوقية بالإضافة إلى الحضارة العثمانية وبها آثار تشهد على تاريخ وعظمة تلك الحضارات كل ذلك بالإضافة للمنتجعات والفنادق التى تقدم خدمة تفوق الخمس نجوم وتحتوى على مدن ترفيهية وصحية فهى مدن كاملة وليست منتجعات فقط وهناك مراكز التسوق الكبيرة والمتاحف التى أنشأتها حديثاً وهندستها المعمارية المبهرة الأمر الذى يجعلها تستحق أن تكون أول الوجهات السياحية التى تخطر بالبال.

أهم الوجهات السياحية للسياحة فى تركيا

اسطنبول

البيزنطية والقسطنطينية ثم اسطنبول هى عاصمة تركيا ومركز حيوى لكلاً من اقتصاد وتجارة تركيا، وعلى الرغم مما يُشاع أنها يغلب عليها الطابع الحديث أكثر من الحضارى فالمدينة لا تخلو أبداً من آثار الحضارات القديمة بل وتمتلئ بها أيضاً ومن أهم تلك الآثار هو الجامع الأزرق أو مسجد الإمام أحمد الذى دُفن فيه وترجع تسميته لغلبة اللون الأزرق على بطانة المسجد، هناك أيضاً متحف آيا صوفيا والذى يقع أمام الجامع الأزرق وقد كان المتحف قديماً عبارة عن كنيسة مركزية وجاءت الحضارة العثمانية لتحول الكنيسة إلى متحف، ومتحف آخر تضمه اسطنبول يُسمى متحف طوب كابى سراى، هناك أيضاً السوق المُغطى والذى يُبهر السائح بروعة المتاجر والبازرات وهو أقدم الأسواق المغطاة بالعالم ويبلغ عدد زواره لنصف المليون يومياً فى مواسم السياحة، ولا ننسى قصور الملوك القديمة مثل قصر السلاطين وقصر يلدز سراى والأهم روعة الهندسة الحديثة جسر البوسفور الذى يصل آسيا بأوروبا. تحتوى اسطنبول أيضاً على منطقة شعبية تُسمى منطقة أمينونو وهى مقصد كلاً من السياح التركيين والأجانب فهى منطقة تاريخية وتقوم منها عدة رحلات رخيصة الثمن لمضيق البسوفور الرائع. وطبعاً لا تخلو اسطنبول من المعالم الطبيعية الرائعة، فهى تحتوى على جزيرة الأميرات والتى تتكون من ثمان جزر تقع داخل بحر المرمرة الساحر بالإضافة لكل ذلك اسطنبول بها أشهر الفنادق العالمية والمطاعم التى تقدم أشهى المأكولات التركية المحلية إلى جانب الأكلات العالمية من المطابخ المختلفة مثل المطبخ الصينى والهندى والإيطالى.

أنطاليا

ولاية السحر والجمال، ولاية الطبيعة المبهرة التى تمنح الصفاء والهدوء فهى الوجهة المثالية لمحبى المناظر الطبيعية والشواطئ الرملية الناعمة وشلالات المياه الكثيرة و المياه الفيروزية الصافية، أنطاليا ستجد بها جميع المقومات التى تحلم بها لتنال عطلة لا تُنسى. من أهم معالم الجذب الطبيعية بولاية أنطاليا هى مدينة كاليتشى أو البلدة القديمة والتى تعكس من إسمها أنها لازالت تحتفظ ببصمة الحضارات السابقة وخاصة الحضارة الرومانية بتصميم شوارعها والسور الذى يحيط بالمدينة وبوابة هارديان التى كانت تحمي المدينة وهناك أيضاً الميناء القديم حيثما يُمكنك ركوب يخت وأخذ جولة للتعرف على معالم مدينة كاليتشى الساحرة ولا تخلو المدينة من الآثار لمن يبحث عن تاريخ الحضارات فأنطاليا بها برج الساعة أو البرج الرومانى والمئذنة المكسورة، والسوق القديم والمتاجر والبازارات. كذلك فأنطاليا بها الكثير من شلالات المياه مثل شلالات كورنشلو و شلالات دودان ووادى الجسر أو كانيون وهناك المدينة المائية وشاطئ مخصص للنساء.

أنقرة

تتميع الأنقرة أيضاً بالكثير من معالم الجذب السياحى فهى تضم متحف حضارات الأناضول وقلعة أنقرة الأثرية و غينتشليك بارك أو ما تُسمى بحديقة الشباب، بالإضافة لحديقة أرض العجائب والتى تُعتبر مزار للكبار والصغار فبها العديد من الأشخاص الكرتونية المنحوتة بدقة والعديد من ملاعب التنس والسلة والمسارح حيثما يُقام مختلف العروض المشوقة إلى جانب ملعب الجولف، ليس هذا فقط بل هناك الكثير من المزارات السياحية الهامة فى أنقرة ومنها البحيرة الزرقاء وبرج اتاكوله.

تركيا بها الكثير والكثير من الأماكن التى يجب التمتع بمشاهدتها، وتستحق عناء السفر إليها، لذا رحلة ممتعة.

السياحة في تركيا
Facebook Twitter Google
223مرات القراءة