اذهب إلى: تصفح، ابحث
ثقافة اسلامية

الصلاة على النبي

محتويات المقال

الصلاة على النبي

قال الله تعالى في كتابه الكريم: {إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا} [الأحزاب: 56]، فالصلاة على النبي صلوات الله وسلامه عليه هي إحدى العبادات التي أمرنا اللهُ تعالى بها، وهي واجبة على كل مسلم ومسلمة؛ لأنها من الثناء والتكريم والتشريف والتعظيم لنبي الأمة وحبيب الرحمن محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «البخيل من ذُكِرت عنده ثم لم يصلِّ عليَّ»، فما فضل الصلاة على النبي؟ وما كيفية الصلاة على النبي؟ وما المواطن التي أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالصلاة عليه فيها؟

فضل الصلاة على النبي

وردت الكثير من الأحاديث في السنة النبوية التي تدل على فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم والثناء عليه؛ وذلك لما لها من فوائد عظيمة، أعلاها أنها تُرشد المسلم إلى طريق الجنة، وتنفي البعد عن الله، وهذه الفوائد هي:

  1. الصلاة على رسول الله ترفع الخطايا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من صلى عليَّ صلاة واحدة صلى الله عليه عشرَ صلوات، وحط عنه عشر سيئات، ورفعه بها عشر درجات». [رواه المنذري في الترغيب والترهيب].
  2. المصلون على النبي أولى الناس به: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أولى الناس بي يوم القيامة أكثرهم علي صلاةً». [رواه الترمذي].
  3. الصلاة على النبي تُزيل الهم: ورد في حديث أُبَي بن كعب لما سأل رسولَ الله صلى الله عليه وسلم عن الصلاة عليه قال: «إذًا تكفي همك ويغفر لك ذنبك». [رواه الترمذي].
  4. الصلاة على النبي تُرشد إلى طريق الجنة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من ذُكرتُ عنده فَخَطِئَ الصلاة عَلَيَّ خَطِئَ طريق الجنة». [حديث حسن رواه المنذري، وهو صحيح الجامع للشيخ الألباني].
  5. الصلاة على النبي تنفي البعد عن الله: لما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه صعد المنبر وقال: «آمين آمين آمين» قيل يا رسول الله إنك صعدت المنبر فقلت: «آمين آمين آمين؟» فقال: إن جبريل أتاني فقال: من أدرك شهر رمضان فلم يغفر الله له فدخل النار فأبعده الله، قل آمين، فقلت: آمين، ومن أدرك أبويه أو أحدهما فلم يبرهما فمات فدخل النار فأبعده الله، قل آمين، فقلت: آمين، ومن ذكرتَ عنده ولم يصلِّ عليك فأبعده الله، قل آمين، فقلت: آمين». [رواه المنذري في الترغيب والترهيب].
  6. الصلاة على النبي تدرك الشفاعة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من صلى علي حين يصبح عشرًا وحين يمسي عشرًا أدركته شفاعتي يوم القيامة». [رواه السيوطي في البدور السافرة].


كيفية الصلاة على النبي

والمقصود بها الطريقة والعدد الذي نصلي به على النبي صلى الله عليه وسلم كما علمنا، فأما العدد فقد ورد عن أُبَي بن كعب رضي الله عنه أنه قال: قلت يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتي؟ فقال: «ما شئت» فقلت: الربع؟ قال: «ما شئت فإن زدت فهو خير لك» قلت النصف؟ قال: «ما شئت فإن زدت فهو خير لك»، قلت: فالثلثين، قال: «ما شئت فإن زدت فهو خير لك»، قلت: أجعل لك صلاتي كلها، قال: «إذًا تكفي همك ويغفر لك ذنبك». [رواه الترمذي]. وأما الطريقة أو الألفاظ التي نصلي بها عليه صلوات الله وسلامه عليه فهي كما وردت في حديث كعب بن عجرة رضي الله عنه أنه قال: سألنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقلنا: يا رسول الله كيف الصلاة عليكم أهل البيت، فإن الله قد علمنا كيف نسلم عليكم؟ قال: «قولوا: اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد». [صحيح مسلم].

متى نصلي على النبي

ندرك جميعًا أن الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم تكون في التشهد الأول والأخير في الصلاة، كما ورد في الأحاديث النبوية؛ إلا إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرنا أن نصلي عليه في مواطن أخرى منها:

  1. بين الأذان والإقامة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثل ما يقول، ثم صلوا عليّ، فإنه من صلى عليّ صلاةً صلى الله عليه بها عشرًا».
  2. في أذكار الصباح والمساء: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من صلى عليّ حين يصبح عشرًا وحين يمسي عشرًا أدركته شفاعتي».
  3. عند ذكر اسم رسول الله: « قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «البخيل من ذُكِرت عنده ثم لم يصلِّ علي».
  4. عند دخول المسجد أو الخروج منه: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إذا دخل أحدكم المسجد فليسلم على النبي صلى الله عليه وسلم، وليقل: اللهم افتح لي من أبواب رحمتك، وإذا خرج فليسلم على النبي صلى الله عليه وسلم وليقل: اللهم أجرني من الشيطان الرجيم».
الصلاة على النبي
Facebook Twitter Google
308مرات القراءة