اذهب إلى: تصفح، ابحث

الضرائب في السعودية

Article Date 28 / 10 / 2018
Article Author الأخضر ابراهيم
محتويات المقال

الضرائب في السعودية

الضرائب في السعودية

قبل الحديث عن الضرائب في السعودية بالتفصيل، يجب أولًا استعراض معنى الضريبة، التي هي في الأصل عبارة عن مبلغ مالي تحصل عليه الدولة من المواطنين والمؤسسات المختلفة، والهدف وراء ذلك هو تمويل نفقات الدولة في الكثير من الجهود التنموية.
وقديمًا، لم تكُن الضريبة في بعض الدول والثقافات المختلفة مالًا فحسب، بل كانت محصولًا ومنتجاتٍ بدلًا من النقود، وفي العصر الحديث هناك الكثير من أنواع الضرائب، مثل: الضريبة على الثروة، والضريبة على الاستيراد، وضريبة الدخل، وأيضًا ضريبة القيمة المضافة.
وعمومًا، تذهب الضرائب مباشرةً إلى القطاعات الحكومية التي تبحث الدولة عن تحسينها طوال الوقت من أجل تقديم خدمة أفضل للمواطنين، وكذلك للشرطة والجيش والتعليم والصحة وغيرها من المجالات والمؤسسات؛ إذ تختلف السياسة الاقتصادية المُتَّبَعة في توجيه الضرائب من دولة إلى أخرى.
لكن يجب معرفة أن النظام الديمقراطي في أية دولة –من خلال البرلمان– يُحدِّد القوانين التي تصادق عليها الأغلبية فيما يخص كل كبيرةٍ وصغيرة في الضرائب، ومصلحة الضرائب في كل دولة هي المعنية بجمع الضرائب وتوزيعها على القطاعات المختلفة.
قد يبدو الأمر غريبًا بعض الشيء فيما يخص الضرائب في السعودية وغيرها من الدول الأخرى، لأنَّ القانون لا ينص مباشرةً على حصول المواطن على خدمات معينة عند دفع الضرائب، ولكن بشكلٍ ضمني ستفيده في الكثير من مناحي الحياة.
في هذه المقالة، سنتحدث عن الضرائب داخل المملكة وما طرأ عليها من تغييرات خلال السنوات القليلة الماضية.

الإيرادات المُتوقَّعة من وراء الضرائب

أعلنت وزارة المالية في المملكة العربية السعودية أخيرًا أن الإيرادات المُتوقَّعة من وراء الضرائب خلال العام 2018 ستُدرُّ عائدًا ضخمًا يُمثِّل نحو 85 مليار ريال، وبالتأكيد سينعش هذا المبلغ سخزينة الدولة؛ فهو سيُعزِّز الميزانية العامة التي تُقدَّر فيها العوائد النفطية بـ30% من أجل دعم أكبر إنفاق ستشهده الميزانية على الإطلاق، ويُحسِّن خط سير رؤية المملكة 2030.
أحدث هذا التغيير الكبير لقيمة الضرائب في السعودية إضافة 5% مطلع شهر يناير من عام 2018 كقيمةٍ مضافة على الكثير من المستوردات، وأثرت على عائدها الذي وصل في بعض السلع إلى 2.5%، وحققت المملكة أرباحًا بين 35 و55 مليار ريال في السنة الواحدة.

رسوم وضرائب في السنوات الأخيرة

خلال الأعوام القليلة الماضية، وبالتحديد في عام 2016، فرضت المملكة العربية السعودية بعض الضرائب في بعض القطاعات العقارية والخدمية وغيرها لإضافة بعض الرسوم، وكانت الضرائب من نصيب المقيمين والمواطنين على حدٍّ سواء.
كان الهدف من وراء هذه الضرائب تنويع مصادر الدخل وزيادة العائدات غير النفطية للدولة، بالإضافة إلى دعم الكثير من القطاعات الاقتصادية التي يوجد فيها عدد من العمالة السعودية.

الضرائب في السعودية بالتفصيل

ضريبة القيمة المضافة

ضريبة القيمة المضافة من الضرائب التي شغلت الرأي العام في المملكة العربية السعودية، وهي نوع ضريبي غير مباشر يدفعه المستهلك كلما اشترى سلعةً معينة أو قدَّم على طلب معين، وتختلف قيمة الضريبة المضافة من دولةٍ إلى أخرى؛ إذ تكون قيمتها في الغالب تتراوح بين 7% و20 % من ثمن السلعة أو الخدمة التي يحصل عليها المستهلك.

ضريبة السلع الانتقائية

أما هذه الضريبة فهي تستهدف الكثير من السلع التي تؤثر بالسلب في البيئة والصحة العامة، وأيضًا بعض السلع الأخرى التي تُعدُّ من الكماليات لا من الأساسيات، وقد بدأ تطبيقها منذ بداية عام 2018، ووفقًا للتقارير الرسمية فقد بلغت إيراداتها ما يتراوح بين 5 و7 مليارات ريال حتى نهاية عام 2018، أي خلال نصف عام من التطبيق تقريبًا.
تدخل الكثير من السلع والمنتجات تحت بند هذه الضريبة، ومنها: الدقيق والسكر والأرز والقمح بعدما رُفِع الدعم عنها تمامًا بالتدريج، وقد كشفت الهيئة العامة للزكاة والدخل أن الضريبة الانتقائية على المشروبات الغازية والطاقة والتبغ ستُطبَّق أيضًا، وسنذكر في السطور اللاحقة هذه التفاصيل.

الضرائب على بعض السلع الكمالية

صرح فهد الخراشي، نائب المدير العام للبرامج والسياسات في الهيئة، خلال تجمُّع في ورشة عمل بأنَّ الضريبة الانتقائية ستكون لصالح المملكة العربية السعودية لأنها ستُفرَض على السلع الكمالية، مثل مشروبات الطاقة والتبغ بنسبة 100%، وفيما يخص المشروبات الغازية فإنَّ الضريبة ستكون 50%.
ضمَّت اللوائح الكثير من الأمور التي تصب في مصلحة الضرائب بالسعودية، مثل دفع غرامةٍ بقيمة خمسين ألف ريال لكلِّ من يمنع عمل موظفي الهيئة العامة للزكاة والدخل وإعاقة أداء واجباتهم الوظيفية، وأيضًا كل من لم يلتزم بتقديم كل المعلومات التفصيلية التي تطلبها الهيئة.

رسوم تأشيرة جواز السفر

أيضًا تحت بند الضرائب في السعودية جاءت رسوم تأشيرة جواز السفر؛ إذ بدأت المديرية العامة للجوازات منذ أكتوبر الماضي تطبيق رسوم جديدة على تأشيرات الدخول والمرور، والخروج والعودة.
طُبِّقت الرسوم على تأشيرة الخروج والعودة للمقيمين مقابل 200 ريال لمدة شهرين، وكذلك 100 عن كل شهر إضافي بواقع 200 ريال لمدة ستة أشهر كحدٍّ أقصى، ولكن الفئة التي استُثنِيت تمامًا كانت الطلبة، فمدتهم تصل إلى سنة.
دُفِعت أيضًا رسوم تأشيرة الخروج والعودة، التي أصبحت 500 ريال لمدة 3 أشهر فقط، وأُضيف 200 ريالرعن كل شهر إضافي، وكذلك رسم دفع 500 ريال بحدٍّ أقصى لمدة ستة أشهر، ما عدا زوجات المواطنين (لمدة سنة).

رسوم الطيران المدني

من ضمن قائمة الضرائب في السعودية الرسوم على الطيران المدني؛ إذ رُفِعت رسوم بعض المخالفات المرورية، وقررت الدولة فرض رسوم 100 ريال كرسومٍ مالية على المركبات التي تمر على أراضي المملكة إلى الدول المجاورة، و50 ريالًا فقط على المغادر عبر موانئ السعودية.

المراجع

  1. العربية: السعودية: تسجيل 15% من الخاضعين للضريبة الانتقائية.
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018