اذهب إلى: تصفح، ابحث

المحاسبة الإدارية

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 31 / 08 / 2018
الكاتب محمد قيس

المحاسبة الإدارية

تعريف المحاسبة الإدارية

المحاسبة الإدارية أحد فروع علم المحاسبة، وهي عملية تحليل المعلومات المحاسبية التي تُجمَع بمُساعدة المحاسبة المالية ومحاسبة التكاليف وتفسيرها وعرضها، وذلك لمُساعدة الإدارة في عملية صنع القرار وإنشاء سياسة التنفيذ والتشغيل اليومي للمؤسسة.
ومن ثمَّ، يتضح ممَّا سبق أن المحاسبة الإدارية تستند إلى محاسبة التكاليف والمحاسبة المالية.

أهداف المحاسبة الإدارية

  1. قياس الأداء
    تقيس المحاسبة الإدارية نوعَين من الأداء؛ الأول أداء الموظف، وآخر قياس الكفاءة. يُقياس الأداء الفعلي مقارنةً بالأداء القياسي، وتُقدَّم المعلومات بشأن الانحراف عن الأداء القياسي للإدارة لاتخاذ القرار الفعال، وأيضًا للإشارة إلى فعالية الطرق المستخدمة.
    ويُستخدَم كلا النوعَين لاتخاذ الإجراءات التصحيحية من أجل تحسين الأداء.
  2. تقييم المخاطر
    الهدف من المحاسبة الإدارية هو تقييم المخاطر للحدِّ منها.
  3. تخصيص الموارد
    هو هدف مهم للمحاسبة الإدارية؛ إذ تحدد المحاسبة الإدارية حاجات كل الوحدات داخل المؤسسة من الموارد، وكيفية توزيع الموارد التي بحوزة المؤسسة بين هذه الوحدات.

وظائف المحاسبة الإدارية

الوظيفة الأساسية للمحاسبة الإدارية هي تقديم المعلومات المحاسبية إلى الإدارة.

وتشمل هذه الوظائف:

  1. المساعدة في التخطيط
    تساعد المحاسبة الإدارية الإدارة في التخطيط، وأيضًا في صياغة السياسات من خلال وضع توقعاتٍ بشأن الإنتاج والبيع وتدفُّق الأموال النقدية وما إلى ذلك، أي أنها تشارك في تخطيط مجموعةٍ واسعة جدًّا من أنشطة الشركة.
    ليس هذا فحسب، بل قد تتنبأ المحاسبة الإدارية أيضًا بمدى الحاجة إلى مسارات العمل البديلة أو معدل العائد المُتوقَّع منها، وفي الوقت نفسه، اتخاذ قرارٍ بشأن برنامج الأنشطة المقرر الاضطلاع به.
  2. المساعدة في التنظيم
    من خلال إعداد الميزانيات والتأكد من مقدار التكلفة المحددة لكلِّ وحدة، فإنَّ المحاسبة الإدارية تحدد الموارد وتسلمها إلى كل وحدةٍ مع تفويض مسؤوليات كلٍّ منها لضمان استخدامها السليم. نتيجةً لذلك، تنمو العلاقة بين الأجزاء المختلفة من المؤسسة على أساسٍ واضح وسليم ومنظم.
  3. المساعدة في التحفيز
    من خلال تحديد الأهداف والتخطيط لأفضل مسارات العمل الاقتصادية، وأيضًا من خلال قياس أداء الموظفين، فإنَّ المحاسبة الإدارية تحاول زيادة الكفاءة، وفي النهاية التحفيز المستند إلى الأداء الذي تقيسه المحاسبة الإدارية.
  4. التنسيق
    تساعد المحاسبة الإدارية الإدارة في تنسيق أنشطة المؤسسة، أولًا، من خلال إعداد الميزانيات الوظيفية، ومن ثمَّ تنسيق النشاط بكامله عن طريق دمج جميع الميزانيات الوظيفية في ميزانيةٍ واحدة تُسمَّى "الميزانية الرئيسية". وبهذه الطريقة، تساعد المحاسبة الإدارية الإدارة على تنسيق الأجزاء المختلفة من المشروع. إلى جانب ذلك، لا يمكن تحقيق التنسيق العام على الإطلاق دون (مراقبة الميزانية)، وهي الوظيفة التي تضطلع بها المحاسبة الإدارية.
  5. الرقابة
    يمكن مقارنة العمل الفعلي المنجز مع المعايير لتمكين الإدارة من الرقابة على الأداء بفعالية.
  6. تقديم المعلومات
    تساعد المحاسبة الإدارية الإدارة في تقديم المعلومات المالية عن المنشأة. لاتخاذ القرارات ولتقييم أداء الأعمال أيضًا، تحتاج الإدارة إلى المعلومات. تتوافر هذه المعلومات بمُساعدة التقارير والبيانات التي تُشكِّل جزءًا لا يتجزأ من المحاسبة الإدارية.
  7. تفسير المعلومات المالية
    ليس من الممكن لجميع الجهات المعنية أن تفهم بوضوحٍ المعاملات المختلفة للمحاسبة إلى أن يكتسب المستخدمون معرفةً كافية عن الموضوع، وهو ما تقوم به المحاسبة الإدارية التي تشرح المصطلحات الفنية والعلاقات المحاسبية المختلفة.

قيود المحاسبة الإدارية

تشمل قيود المحاسبة الإدارية ما يلي:

  1. تستند المحاسبة الإدارية إلى المحاسبة المالية ومحاسبة التكاليف، إذ تُستخدَم البيانات الأرشيفية لاتخاذ القرارات المستقبلية، ومن ثمَّ، تستند قوة القرارات الإدارية وضعفها إلى قوة السجلات المحاسبية وضعفها.
  2. المحاسبة الإدارية مفيدة فقط للأشخاص المشاركين في عملية صنع القرار.
  3. الأدوات والتقنيات المستخدمة في المحاسبة الإدارية توفر المعلومات فقط ولا توفر قرارًا جاهزًا، لذا فهي مجرد خدمةٍ تكميلية.
  4. الأحكام الشخصية المسبقة والتحيُّز تؤثر على القرارات، كما يستند تفسير المعلومات المالية إلى الحكم الشخصي للشخص الذي يفسرها.

نطاق المحاسبة الإدارية

يشمل نطاق المحاسبة الإدارية ما يلي:

  1. المحاسبة المالية
  2. محاسبة التكاليف
  3. محاسبة إعادة التقييم
  4. الرقابة المحاسبية
  5. التكلفة الحدِّية
  6. مراقبة الميزانية
  7. التخطيط المالي
  8. تحليل التعادل بين التكاليف والمخصصات
  9. محاسبة القرار
  10. تقديم التقارير
  11. الضرائب
  12. التدقيق

التقنيات المختلفة المستخدمة لمُمارسة وظيفة المحاسبة الإدارية

وتشمل:

  1. التكلفة الحدَّية
  2. مراقبة الميزانية
  3. التكاليف القياسية
  4. التكلفة الموحدة


مقارنة المحاسبة الإدارية بالمحاسبة المالية

عند مقارنة المحاسبة الإدارية بالمحاسبة المالية، يمكن ملاحظة الفروق والاختلافات التالية:

  1. تستخدم أطراف خارجية مثل الدائنين والمساهمين والسلطات الضريبية وغيرها تقارير المحاسبة المالية، في حين يستخدم المديرون داخل المنظمة تقارير المحاسبة الإدارية للتخطيط والتوجيه والرقابة واتخاذ القرارات.
  2. في المحاسبة المالية، يُنظَر فقط في المعاملات المالية التاريخية ولا يُولى اعتبار للمعاملات غير المالية، في حين أن التركيز في المحاسبة الإدارية على القرارات التي تؤثر على المستقبل، ومن ثمَّ قد تنظر في البيانات المستقبلية فضلًا عن العوامل غير المالية.
  3. يُعدُّ الاحتفاظ بسجلات المحاسبة المالية وإعداد البيانات المالية مطلبًا قانونيًّا، في حين أن المحاسبة الإدارية ليست مطلبًا قانونيًّا على الإطلاق. علاوة على ذلك، فإنَّ هذه الأنظمة لها صِيَغ التقارير الخاصة بها.
  4. في المحاسبة المالية مطلوب دقة المعلومات، في حين أن المطلوب في المحاسبة الإدارية هو المعلومات في الوقت المناسب.
  5. في المحاسبة المالية تُعدُّ البيانات المختصرة فقط للمؤسسة بكاملها، في حين تُعدُّ تقارير مُفصَّلة في المحاسبة الإدارية عن المنتجات والإدارات والموظفين والعملاء.
  6. يعتمد إعداد المحاسبة المالية على مبادئ المحاسبة المقبولة عمومًا، بينما لا تتبع المحاسبة الإدارية هذه المبادئ لإعداد التقارير.
  7. يجب أن تكون التقارير المالية الناتجة من المحاسبة المالية دقيقة، في حين أن الدقة ليست الشرط الأساسي للمحاسبة الإدارية.

مقارنة المحاسبة الإدارية بمُحاسبة التكاليف

عند مقارنة المحاسبة الإدارية بمُحاسبة التكاليف، يمكن ملاحظة الفروق والاختلافات التالية:

  1. نطاق المحاسبة الإدارية أوسع من محاسبة التكاليف.
  2. كلٌّ من هذَين النظامين المحاسبيين ليسا مطلبًا قانونيًّا.
  3. توفر محاسبة التكاليف معلومات التكلفة فقط للاستخدام الإداري، بينما توفر المحاسبة الإدارية جميع أنواع المعلومات المحاسبية، أي أنها تشمل محاسبة التكاليف بالإضافة إلى معلومات المحاسبة المالية.
  4. في محاسبة التكاليف، ينصبُّ التركيز الرئيسي على التحقُّق من التكاليف ومُراقبتها، بينما في مجال المحاسبة الإدارية يكون التركيز الرئيسي على صنع القرار.
  5. التقنيات المختلفة المستخدمة من قبل محاسبة التكاليف هي التكاليف القياسية ومراقبة الميزانية والتكلفة الحدِّية وتحليل الربح إلى التكلفة والتكلفة الموحدة والمقارنة بين الشركات وما إلى ذلك، في حين تستخدم المحاسبة الإدارية هذه التقنيات وتستخدم معها أيضًا تقنياتٍ مثل تحليل النسب وبيان تدفُّق الأموال والتحليل الإحصائي، إلخ.
  6. محاسبة التكاليف هي جزء من المحاسبة الإدارية، في حين أن المحاسبة الإدارية هي امتداد للجوانب الإدارية لمُحاسبة التكاليف مع الغاية النهائية المتعلقة بحماية مصالح الشركة.

المصدر

https://www.careerride.com/fa-cost-accounting-vs-management-accounting.aspx

692 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018