اذهب إلى: تصفح، ابحث

اماكن سياحية في المانيا

التاريخ آخر تحديث  2019-05-17 18:50:43
الكاتب

اماكن سياحية في المانيا

تعتبر دولة ألمانيا من أجمل الدول في العالم وأنشطها في مجال السياحة، حيث تتنوع الأماكن السياحية في المانيا ما بين المعالم الأثرية والتاريخية العريقة الشاهدة على العصور الوسطى والحرب العالمية الثانية، بالإضافة إلى المناظر الطبيعية البديعة، والمتاحف، والخدمات السياحية المتنوعة في مدنها الجميلة.

أهم المدن والأماكن السياحية في المانيا

مدينة برلين

تشتهر مدينة برلين عاصمة ألمانيا وأكبر مدنها بجمالها واتساعها والمعالم السياحية المميزة فيها، بالإضافة إلى حياتها الثقافية والليلية المثيرة، وتشهد شوارعها على تاريخها الحافل وتحكي متاحفها المتعددة قصص الحرب العالمية، بالإضافة إلى كونها جنة التسوق لكل محبي الموضة والأزياء.

ومن أهم الأماكن السياحية في برلين

  • النصب التذكاري لسور برلين وهو أشهر رموز المدينة، ويشهد على الحقبة الزمنية التي كانت فيها دولة ألمانيا مقسمة، حتى تم إسقاط جدار برلين عام 1989، ويقع النصب في وسط المدينة، ويمتد على طول 1.4 كيلو مترًا.
  • بوابة براندنبورغ تُعد بوابة براندنبورغ من أهم المعالم السياحية في المانيا وبرلين، وهي تقع ميدان باريسر بلاتز، وتعتبر من رموز المدينة الوطنية، حيث شهدت على تقسيم ألمانيا وتوحيدها، وفي العصر الحديث صارت مقرًا للاحتفالات برأس السنة، وموقع مهم يحيط به العديد من السفارات والمباني الهامة في المدينة.
  • غابة غرونفالد تقع غابة غرونفالد في الجنوب الغربي لمدينة برلين، وتعتبر المكان المثالي لمحبي الطبيعة والتنزه، فهي تمتد على مساحة 30 كيلو مترًا مربعًا وتضم العديد من أشجار الصنوبر والزان ذات الجمال الآخاذ، بالإضافة إلى احتوائها على العديد من النباتات والحيوانات والمناظر الطبيعية، ويمكن للزوار الاستمتاع فيها ببحيرة فانسيه البديعة، وبمنظر خلاب من منصة البرج الموجود فيها ويصل طوله إلى 36 مترًا.

مدينة ميونيخ

من أجمل المدن والأماكن السياحية في المانيا، حيث تتمتع بثقافتها الغزيرة وهندستها المعمارية الفريدة، وهي موطن للأوبرا والمسرح، وتشتهر بمهرجان أكتوبر أو مهرجان البيرة الذي تم إقامته أول مرة عام 1810، بالإضافة إلى مراكز التسوق المتعددة والحياة الليلية الصاخبة.

أشهر الأماكن السياحية في ميونيخ

  • المتحف الألماني يضم المتحف الألماني الشهير أهم الأعمال في مجالات العلوم والتقنية، ويُعد أكبر متاحف التكنولوجيا في العالم، حيث يحتوي على 17000 قطعة تمثل التكنولوجيا الحديثة والقديمة بأحجامها الحقيقية، ويتم تحديثه باستمرار بأحدث التطورات في هذه المجالات، كما يُقام فيه المنتديات الخاصة بالتقنية والعلوم لعرض الأجهزة الحديثة للزوار بحضور المخترعين والمصممين لها.
  • الحديقة الإنجليزية هي واحدة من أجمل الحدائق في المدينة، وهي مفتوحة لزوارها على مدار اليوم بأكمله مجانًا، وتمتد المناظر الطبيعة فيها على مساحة 3.7 كيلو مترًا، وتضم الحديقة عدد من المعالم الأثرية مثل المعبد اليوناني، والمعبد الصيني، بالإضافة إلى عدد من الجداول المائية المخصصة للسباحة.
  • كنيسة سان بطرس تعود تاريخ كنيسة سان بطرس إلى القرن الثاني عشر، وبالتالي فهي واحدة من أقدم الكنائس الموجودة في ألمانيا، وإحدى أهم الأماكن السياحية في ميونيخ، وتتميز بطابعها التاريخي ومعمارها القوطي، علاوة على التصميم الداخلي البديع والنقوش التي تزين جدرانها، كما يمكن الاستمتاع بمنظر بانورامي للمدينة من أعلى البرج الموجود بالكنيسة.

مدينة هايدلبرغ

تقع مدينة هايدلبرغ على نهر نيكر بألمانيا، وهي من أقدم المدن الجامعية في الدولة، حيث تجذب الطلبة والسائحين من جميع دول العالم لاحتوائها على أهم معهدين متخصصين في مجالهما وهما معهد الموسيقى الكنائسية ومعهد الدراسات اليهودية، بالإضافة إلى وجود جامعة روبرشت كارل ذات الشهرة الفائقة في مجال الطب.

أهم المعالم السياحية في هايدلبرغ

  • متحف بالاتينات يعود تاريخ بناء المتحف إلى أواخر العام 1870، ويضم عدد من القطع الفنية والمنحوتات والميداليات والعملات التي جمعت ما بين القرون من الثاني عشر وحتى القرن العشرين، علاوة على عدد من شواهد القبور القديمة ذات التصميم الفريد على طراز الباروك.
  • قلعة هايدلبرغ بُنيت في القرن السادس عشر من الحجر الرملي الأحمر، وتقع على تلال مرتفعة عن سطح البحر بحوالي 195 مترًا، وتُقام في القلعة الكثير من الحفلات والمهرجانات والعروض المسرحية والفنية، ومن أشهر هذه الحفلات مهرجان قلعة هايدلبرغ المقام في الصيف من كل عام، ويُعرض فيه عروض الأوبرا والجاز والموسيقى.
  • قصر شلوس شويتزينجين من أجمل الأماكن السياحية في المانيا، فهو يحتوي على العديد من المباني التراثية المبنية على الطراز الفرنسي والإنجليزي، بالإضافة إلى المساحات الشاسعة من الحدائق والسهول على امتداد 180 فدانًا، ويقع القصر في سهل الراين، على بعد 12 كيلومترًا من غرب مدينة هايدلبرغ، وتُقام فيه العديد من الاحتفالات في مختلف أوقات العام، ومن أشهرها مهرجان شويتزينجين الذي يُقام صيفًا.

مدينة لوبيك

تأسست مدينة لوبيك الجميلة عام 1143 على بحر البلطيق بألمانيا، وصارت أكبر الموانئ له، ولها تاريخ حزين مع الحرب العالمية الثانية، حيث كانت أولى المدن الألمانية التي تم تدميرها، وعلى الرغم من القصف إلا أنها لا زالت شاهدة حتى الآن على عمارة العصور الوسطى، كما تطل شوارعها على أماكن تاريخية مهمة منذ القرن الثاني عشر، مثل الكاتدرائية وبوابات المدينة القديمة.

أهم الأماكن السياحية في لوبيك

  • بوابة برجتور تُعد بوابة برجتور البوابة الشمالية لمدينة لوبيك، ولقد أُنشئت عام 1444 لتكون واحدة من أهم المعالم السياحية في لوبيك في العصر الحالي، واستمدت اسمها من القلعة المبنية عند نهر تراف، ومن أهم الأبينة الموجودة بها برج مبني على الطراز الرومانسيك يأتي السياح لزيارته من كل صوب وحدب.
  • السفينة باسات هي عبارة عن سفينة كبيرة للإبحار يرجع تاريخ بنائها إلى العام 1911، وكانت تبحر بين قارتي أمريكا الجنوبية وأوروبا، وهي من أجمل الأماكن السياحية في المانيا حيث تتميز بمظهرها الساحر الذي يجذب آلاف الزوار سنويًا، كما تحتوي على فندق ومتحف.

المراجع

  1. التفوق الطبي لبرلين: برلين تستحق الزيارة
  2. رحلاتك: السياحة في ميونخ
  3. معهد جوته: مدينة هايلدلبيرغ
  4. في ألمانيا: السياحة في المانيا – مدن المانيا السياحية – مدن لابد لك من زيارتها في المانيا
مرات القراءة 879 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018