اذهب إلى: تصفح، ابحث

بحث عن التقنية والمجتمع

التاريخ آخر تحديث  2019-03-14 21:47:00
الكاتب

بحث عن التقنية والمجتمع

بحث عن التقنية والمجتمع

لا يمكن فصل التقنية عن الحياة البشريّة؛ لأنّ المجتمع لديه اعتمد كبير على التقنية، نحن نستخدم التقنية في حياتنا اليوميّة، واحتياجاتنا جميعها تقريبًا، ومطالب التقنية تستمرّ في الارتفاع. تعمل التقنية على تخفيف التّعب والعيش براحة، ومع ذلك تسبّبت التقنية للجميع بعديد من المخاوف، على سبيل المثال أدّى تطبيق التقنية السّيّء إلى تلوّث البيئة، كما تسبّب في تهديد خطير تجاه المجتمع والحياة، وهذا يُجبر النّاس على الاستخدام السّليم للتّكنولوجيا، والتّحدّي الأكبر الذي يواجه الأشخاص الآن هو تحديد نوع المستقبل الذي سيصلون إليه، ثمّ ابتكار تقنية من شأنها تبسيط الطّريقة التي نفعل بها الأشياء، بأقلِّ ضرر ممكن.

آثار التقنية الإيجابيّة على المجتمع

  • تسمح التقنية الزّراعيّة الحديثة لعدد قليل من النّاس بزراعة كمّيّات كبيرة من الطّعام في فترة زمنيّة قصيرة، مع مدخلات أقلّ، ممّا يؤدّي إلى ارتفاع العائد، وعائد الاستثمار، ومن خلال الدّعم الحكوميّ، يتمكّن المزارعون الصّغار ومتوسّطوا الدّخل من الحصول على آلات الحراثة، والبذار، والرّيِّ، والحصاد.
  • لم يقف استخدام التقنية في الزّراعة على الإنتاج، بل ساعدت أيضًا على تصنيع محاصيل وراثيّة، تتمكّن من النّموِّ بسرعة، ويمكن لها مقاومة العديد من الآفات والأمراض، ويمكن للمزارعين الحصول على أسمدة صناعيّة، تضيف قيمة إلى التّربة، وتعزّز نمو المحاصيل، وتُساعد على إنتاج غلّات عالية الجودة، وأصبح بإمكان مزارعي المناطق الجافّة زراعة محاصيل صحّيّة، وأصبحوا يستخدمون مضخّات المياه المتقدّمة، ورشّاشات المياه التي تجرُّ المياه من الأنهار إلى المزارع، وهذه العمليّة تتمُّ بسرعة وتوفّر الكثير من الوقت.
  • التقنية حسّنت النّقل: النقل هو أحد المجالات الأساسيّة للنّشاط التّكنولوجيّ، واستفاد من تقنية النّقل كلٌّ من المجتمع والشّركات، ومثل أيِّ تقنية أخرى، يمكن أن ينظر إليها كنظام، إنّ تقنية النّقل سلسلة من الأجزاء المترابطة التي تعمل معًا لتحقيق هدف معيّن، وتشمل تقنية النّقل المركبات، والقطارات، والطّائرات، والدّرّاجات النّاريّة، والطّرق، والطّاقة، والمعلومات، والموادّ، والتّمويل، والوقت، وكلُّ هذه الأجزاء تعمل سويًّا لنقل الأشخاص والبضائع، ساعدت التقنية في تطوير أنواع النّقل الأربعة وتشمل النّقل البريّ الذي تستخدمه المركبات، والنّقل الجوي الذي تستخدمه الطّائرات، والنّقل المائيّ الذي تستخدمه السّفن والقوارب السّريعة، والنّقل الفضائيّ المستخدم في رحلات الفضاء، كما حسّنت التقنية من المركبات التي تُستخدم للتّنقّل عبر أنظمة النّقل التّكنولوجيّة الحديثة، كما أنّ البلدان النّامية تحصل على أموال من الدّول الغنيّة لتحسين تقنية النّقل البريّ لديها، ممّا أدّى إلى تنمية المناطق الرّيفيّة النائيّة.
  • التقنية حسّنت الاتصالات: يتمّ استخدام تقنية الاتّصالات لعدد من الأغراض، ويعتمد كلُّ من المجتمع والمنظّمات على التّواصل لنقل المعلومات، كما أنَّ وسائل الإعلام الإلكترونيّة تحسّنت كثيرًا مثل أجهزة الرّاديو، والتّلفزيون، والإنترنت، ووسائل التّواصل الاجتماعيّ، وتطوّرت تقنية تبادل الأفكار التي يمكن أن تطوّر المجتمع أو تساعد على ذلك، وفي العديد من البلدان يتمُّ استخدام أجهزة الرّاديو والتّلفزيون للتّعبير عن اهتمامات المجتمع ويُمكن استخدام تقنية الاتّصالات في ترفيه المجتمع، واستفادت الشّركات الصّغيرة من تقنية الإنترنت وتكنولوجيا الاتّصالات الجوّالة في النّمو وتحسين خدمة العملاء.
  • التقنية حسّنت عمليّة التّعلُّم والتّعليم: التّعليم هو العمود الفقري لكلّ اقتصاد، ويحتاج النّاس إلى بنية تحتيّة تعليميّة جيّدة ومنظّمة حتّى يتمكّنوا من تعلّم كيفيّة استخدام المعلومات التي درسوها، لذلك بدأت العديد من المدارس في دمج أنواع من تقنية التّعليم في مدارسها بهدف تحسين طريقة تعلّم الطّلّاب بشكل كبير، مثل استخدام تقنية ألواح الكتابة الذّكيّة، وأجهزة الكمبيوتر، والهواتف المحمولة، والأجهزة اللّوحيّة، ودمج تطبيقاتها في عمليّة التّعلّم.
  • لقد استثمر مجتمع الأعمال الأموال في مختلف أنواع تقنية التّعليم التي يمكن استخدامها من قِبل المعلمين والطّلّاب، مثل تطبيق iTunes، الذي يوجد عليه الكثير من التّطبيقات التّعليميّة التي يمكن أن تسمح للطّلّاب والمعلّمين بتبادل المعلومات الأكاديميّة في أيّ وقت، كما أنّ تقنية التّعليم فتحت المجال أما برامج للتّعليم عن بعد، التي ساعد ملايين الباحثين عن التّعليم حول العالم. ==آثار التقنية السّلبيّة على المجتمع==

كُلّما زاد الطّلب على تقنية جديدة، أو تطوير تقنية حاليّة، زاد الضّغط على الموارد الطّبيعيّة للأرض، على سبيل المثال بالنّظر إلى عدد الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر التي يتمُّ تصنيعها كلَّ يوم، والتي تزيد المبيعات بشكل جيّد للشّركات، إلّا أنّها في المقابل تزيد من استغلال الموارد الطّبيعيّة، مثل البحث دائمًا عن عنصر الألمنيوم، وبمجرّد استخراج هذه الموارد من الأرض، فلن تعود أبدًا إليها؛ لأنّ الأمر استغرق مليار عام حتّى نضجت. هذا يعني أنّه في وقت ما، لن يتبقَّ أيّة موارد طبيعيّة، وهذا يُمكن أن يمثِّل مشكلة للجيل والاقتصاد في المستقبل، وبالمثل فإنّ ممارسات الزّراعة المكثّفة تستنفد التّربة، حتّى أنّ استخدام الأسمدة يضرُّ بالتّربة، نتيجة الموادّ الكيماويّة التي تُشكِّل خطرًا على التّربة، وعلى حياة الإنسان.

  • زيادة عدد النّاس: ساعدت التقنية في العيش لفترة أطول؛ من خلال تحسين المرافق الصّحّيّة، والمساعدة في البحث عن حلول لمعظم المشكلات الصّحّيّة التي تؤثّر على البشر، وهذه الزّيادة جيّدة للدّول المتقدّمة، وسيّئة للدّول النّامية، كما أنّ الدّول المتقدّمة يُمكنها معالجة الزّيادة السّكّانيّة عن طريق التّوعية في عدد المواليد، حتّى يتمكّنوا من الموازنة بين الموارد الطّبيعيّة، وفرص العمل والحياة الكريمة، على عكس الدّول النّامية التي يزيد فيها عدد السّكّان بسرعة جنونيّة، ويزيد الضّغط على الموارد، وتتردّى فيها الرّعاية الصّحّيّة.
  • زيادة التلوث: إنّ زيادة الطّلب على التقنية الجديدة، والتّقدم التّكنولوجيّ في العديد من مصانع التّصنيع والمعالجة، يؤدّي إلى تلويث الأرض، والمياه، والهواء، ونظرًا لأنّ المخترعين يعملون بجدٍّ لإنشاء أفضل تقنية لكلّ من المجتمع والشّركات، فإنّهم يطلقون موادّ كيماويّة وغازات ضارّة تسبّب تلّوث البيئة، وقد أدى ذلك إلى الاحتباس الحراريّ، وكُلّما زادت التقنية التي نتمتع بها، كلّما زاد إلحاق الأذى بالبيئة، ولذلك اتّجه العلماء نحو الصّناعات الخضراء، التي تستخدم مصادر الطّاقة الصّديقة للبيئة، ولكن لا تزال هناك حاجة إلى بذل جهد كبير للحدّ من تلوّث الهواء والأرض.

خلاصة

من المستحيل استكشاف كيف أثّرت كلّ تقنية متقدّمة جديدة على الحياة، وكيف ستؤثّر عليها في المستقبل، ولا يقتصر تأثير التقنية على بلد بعينه، أو مجموعة أشخاص محدّدين، بل تؤثّر على المجتمع بأكمله، سلبًا وإيجابًا، ولا تعتبر التقنية بحدّ ذاتها ضارّة بالمجتمع، ولكنّ الطّريقة التي يستخدم بها المجتمع التقنية لتحقيق أهداف محدّدة، هي ما يؤدّي إلى تأثيرات سلبيّة للتّكنولوجيا على المجتمع.

مرات القراءة 44 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018