اذهب إلى: تصفح، ابحث

بحث عن فوائد الانترنت واضراره

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 07 / 02 / 2019
الكاتب Doaa Jamal

بحث عن فوائد الانترنت واضراره

الإنترنت

الإنترنت هو نظام اتصال عالمي يقوم على مبدأ دمج شبكات الحواسيب المتصلة به من خلال شبكات الاتصالات السلكية واللاسلكية، حيث تتبادل الحواسيب المتصلة معاً ضمن الشبكة المعلومات من خلال استخدام بروتوكول خاص بذلك وهو IP/TCP، ويكون تبادل المعلومات والبيانات عبر وسائط متعددة ومختلفة، ويمكن القول إن الإنترنت هو شبكة من التبادلات العالمية، حيث تتصل من خلال الشبكات الخاصة، والعامة، والأكاديمية، والحكومية والتجارية، من خلال اجهزة توجيه وألياف بصرية ذات سرعة عالية.

تعريف الإنترنت

يُمكن تعريف الإنترنت أيضاً بأنه وسيلة يتم من خلالها توصيل جهاز حاسوب بجهاز آخر في أي مكان من العالم من خلال أجهزة توجيه وخوادم مخصصة لذلك، وعند اتصال جهازي حاسوب عبر شبكة الإنترنت فإنه يمكن إرسال مختلف أنواع المعلومات بينهما واستقبالها أيضاً، مثل إرسال واستقبال مقاطع الفيديو، والرسوم، والأصوات وبرامج الحاسوب، والجدير بالذكر أن شبكة الإنترنت ليست مِلكاً لأحد، وإنما تتعاون العديد من المنظمات حول العالم على تطويرها وزيادة كفاءتها، حيث تمر البيانات غبر ألياف بصرية سريعة تملكها شركة الهاتف في بلدانها.

تاريخ الإنترنت

وبالتطرق إلى تاريخ الإنترنت يجدر الذكر أن جذوره تعود إلى أواخر الستينات، ففي ذلك الوقت أنشأت وزارة الدفاع الأمريكية مشروع اسمه ARPANET، حيث اشتقت اسمه من الأحرف الأولى من جملة وكالة مشاريع الأبحاث المتقدمة (بالإنجليزية: Advanced Research Project Agency) وكان الهدف من هذا المشروع تحقيق التعاون بين الشركات الحكومية والمختبرات العسكرية في القيام بالأبحاث العسكرية، وبعد نجاح هذا المشروع تم تطويره خلال السبعينات والثمانينات ليتحول إلى شبكة الإنترنت التي تتصل بها ملايين أجهزة الحواسيب والأفراد من جميع أنحاء العالم.

بحث عن فوائد الانترنت واضراره

لقد تطورت شبكة الإنترنت منذ ظهورها إلى يومنا هذا، وكلما تطورت كلما زاد تأثيرها على الحضارة الإنسانية، ويعتبر البعض الإنترنت أداة سحرية تُحقق المنافع والفوائد للبعض، كما تتسبب في العديد من الأضرار للبعض الآخر، وعند البحث عن فوائد الانترنت واضراره، تم التوصل إلى ما يأتي:

فوائد الانترنت

  • التعلُّم وتحصيل العلم والمعرفة: حيث يحتوي الإنترنت على كمية كبيرة من المعلومات، والعلوم والمعارف المختلفة، فيستطيع الشخص من خلال الإنترنت أن يتعرّف إلى أي موضوع يخطر في باله، مثلاُ: يُمكن طرح أي سؤال من خلال محرك البحث جوجل (بالإنجليزية: Google) ومن ثم الحصول على النتائج بسرعة فائقة ومن مصادر متنوعة، ويُمكن تلقي الدروس وأخذ الدورات عبر الإنترنت أيضاً.
  • التواصل مع الآخرين: فمن خلال الإنترنت يُمكن التواصل مع الآخرين، فيستطيع الشخص أن يرسل بريد إلكتروني ويستقبل آخر في أقل من دقيقة، وهناك أيضاً البرامج الخاصة بالدردشة مع الأفراد الآخرين والتي تُمكن من التواصل بشكل فوري معهم، بالإضافة إلى وجود المنتديات ومختلف وسائل التواصل الاجتماعي، ولا يقتصر الأمر على الدردشة فقط، إنما يتعداه إلى التحدث مع الخبراء والمختصين في مجالات مختلفة، والتعلم منهم والاستفادة من خبراتهم.
  • معرفة العناوين والوصول إلى الوجهات المطلوبة: حيث توفر تقنية GPS خرائط لجميع الأماكن حول العالم تقريباً ويُمكن للفرد أن يتتبع خريطة الموقع الذي يرغب بالوصول إليه، سواء كان موقعاً حكومياً أو تجارياً او غير ذلك، كما يُمكن الاستعانة بمحركات البحث على اختلافها لمعرفة عنوان ما.
  • القيام بالخدمات المصرفية: فمن خلال الإنترنت يُمكن للمرء أن يصل إلى حسابه المصرفي بسهولة، فيعرض رصيده، ويرسل الأموال، بالإضافة إلى القيام بأمور أخرى مثل دفع الفواتير إلكترونياً.
  • التسوق: يُمكن للأفراد التسوق وشراء احتياجاتهم بسهولة ودون الاضطرار للذهاب إلى المتاجر، كما ويُمكن المقارنة بين الأسعار بسهولة واختيار السعر المناسب من الوُجهة المناسبة، كما ويُمكن الاطلاع على آراء الآخرين حول منتج ما لاتخاذ القرار السليم قبل الشراء.
  • البيع وجني الأموال: يُمكن للشركات والمحال التجارية تسويق منتجاتها وخدماتها عبر شبكة الإنترنت، حيث يُمكن الإعلان عن الخدمة أو السلع والوصول إلى عدد كبير من الأفراد للتسويق، وهناك إمكانية البيع على مدار اليوم وطوال أيام الأسبوع من خلال شبكة الإنترنت.
  • العمل من المنزل: هناك إمكانية كبيرة للعمل من المنزل من خلال إنشاء مكتب افتراضي وتقديم الخدمات المختلفة، كما ويُمكن العمل مع الآخرين والتعاون معهم لتطوير خدمة معينة وتقديمها للآخرين مقابل مبلغ معين، كما توفر العديد من الشركات فرص للعمل من المنزل باستخدام أجهزة الحاسوب الخاصة بهم والاتصال والتواصل عبر الإنترنت، كما تستغل العديد من الشركات العمل من المنزل للحصول على مواهب فذة وتوظيفها برواتب أقل.
  • التبرع بالأموال للجهات المعنية: يُمكن من خلال الإنترنت التبرع بالأموال للجمعيات الخيرية، أو المساهمة في تمويل مشاريع معينة.
  • تحقيق التسلية: حيث إن شبكة الإنترنت تتيح للأفراد الحصول على وسائل عدة للترفيه عن أنفسهم، مثل مشاهدة الأفلام، أو مقاطع الفيديو، أو ممارسة الألعاب المختلقة أو الاستماع إلى الموسيقى.

أضرار الانترنت

  • حدوث أعمال البلطجة والجرائم الإلكترونية: فكما يوجد أشخاص جيدين يستخدمون شبكة الإنترنت يوجد أشخاص سيئين، حيث يمنح العالم المُظلم من شبكة الإنترنت الفرصة للمجرمين لتسيير أعمالهم وللمتاجرة بالأمور غير المشروعة وهم يخفون أنفسهم وهوياتهم الحقيقية، كما من الممكن تتبع الحسابات للآخرين وسرقة المعلومات منها واستخدامها في أمور البلطجة والأمور الأخرى غير المشروعة.
  • عرض المواد الإباحية والترويج للعنف: يُمكن من خلال شبكة الإنترنت أن يتقمص الأفراد شخصيات غير شخصياتهم ليستغلوا أفراداً آخرين في الأعمال الغير المشروعة وفي عرض المواد الإباحية التي يستدرجون بها القُصَّر، كما يُمكن للمجرمين الترويج للعنف بكل سهولة.
  • عدم القدرة على الانفصال عن شبكة الإنترنت: فالمرء عندما يُنهي أعماله على شبكة الإنترنت لا بد من أن يُسجل الخروج على بريده الإلكتروني وجميع المواقع التي يعمل عليها، وعندما يكون المرء غير قادر على الانفصال فإنه من الممكن أن تصله رسالة عمل في الوقت الذي لا يجب أن يعمل فيه، ولا يكون هذا الوقت مشمولاً في الأجر الشهري الذي يتقاضاه الموظف ولكنه ينتهي بأداء ذلك العمل.
  • القرصنة ونشر الفيروسات: حيث يقوم المخترقين باختراق حسابات مستخدمين شبكة الإنترنت وسرقة المعلومات الشخصية واستخدامها في تدمير الأشخاص وتشويه سمعتهم وخداعهم، ونشر الفيروسات في أجهزتهم.
  • العزلة الاجتماعية والاكتئاب: فد يتسبب الإدمان على الإنترنت بانعزال المرء عن العالم، ومن ثم شعوره بالاكتئاب مع مرور الوقت.
  • تبذير الأموال: فالكثير من الأشخاص يدمنون التسوق عبر الإنترنت، فيبدأون بتبذير أموالهم وشراء أمور ليسوا بحاجة لها.
  • التأثير على التركيز وانعدام الصبر: يُتيح الإنترنت الخدمة الفورية، فكل ما يريده المرء يحصل عليه بسرعة، فيدخل إلى المواقع الإلكترونية بسرعة، ويحصل على المعلومات بسرعة أيضاً وكذلك يتسوق ويرسل الأموال والرسائل وغيرها، مما يؤدي إلى انعدام صبره في الحياة العملية، كما من شأن الإدمان على الإنترنت تشتيت التركيز والتأثير سلباُ على المرء.
  • الإعلانات والرسائل المزعجة: حيث يحصل المرء على الكثير من الإعلانات والتي يتم عرضها بكثرة نظراً لسهولة وصولها إلى الناس، كما أنه قد يتلقى العديد من الرسائل المزعجة على بريده الإلكتروني.
  • التسبب بالعديد من المشاكل الصحية: ومن الأمثلة على ذلك مشكلة النفق الرسغي والذي يحدث بسبب الانتقال المتكرر في لوحة المفاتيح أو بسبب استخدام الفأرة بشكل كبير، لذلك يلزم الراحة بين الحين والآخر أثناء العمل على الحاسوب.

المراجع

  1. مفاهيم الإنترنت، صفحة 1
  2. Techopedia: Internet
  3. Business Dictionary: Internet
  4. Computer Hope: What are the advantages of the Internet?
  5. الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي: مقدمة عن الانترنت
  6. Computer Hope: What are the disadvantages of the Internet?
419 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018