اذهب إلى: تصفح، ابحث
الاقتصاد

تخصص الموارد البشرية

محتويات المقال

تخصص الموارد البشرية

ما المقصود بالموارد البشرية

الموارد البشرية مصطلح يُقصَد به كل من يعمل في المؤسسة، سواءً كان موظفًا دائمًا أو مؤقتًا أو أجيرًا.
قسم الموارد البشرية في أية مؤسسة يعني بكلِّ ما يخصُّ هؤلاء الموظفين من مرحلة التوظيف وحتى مغادرة الخدمة في المؤسسة.
كان هذا القسم يُلقَّب بمسمياتٍ مختلفة، مثل: شؤون الأفراد، وإدارة الأفراد، وشؤون الموظفين، والشؤون الذاتية.
ومنذ بداية القرن العشرين تطوَّر علم إدارة الموارد البشرية، ولا يزال مستمرًّا في التطور.
ومن أشهر المصطلحات التي تُطلَق حاليًّا على قسم الموارد البشرية: قسم رأس المال البشري (Human Capital Department)، أو إدارة المواهب (Talent Management).

مهمة الموارد البشرية

المهمة الرئيسية لقسم الموارد البشرية هي التخطيط الاستراتيجي لتغطية حاجات المؤسسة من الموارد البشرية عن طريق اجتذاب المواهب اللازمة والمحافظة عليها وتطويرها في أثناء الخدمة.
من أهداف قسم الموارد البشرية أيضًا تقليل التكلفة الإجمالية اللازمة لاجتذاب هذه الموارد البشرية وتطويرها والمحافظة عليها.

تاريخ قسم الموارد البشرية

بدأ تكوين قسم إدارة الأفراد قرابة عام 1900، ثم تطور ليُصبح (قسم شؤون الموظفين) في العشرينات من القرن الماضي.
في السبعينيات، ومع بداية التطوُّر التكنولوجي وتطوُّر طبيعة المؤسسات والوظائف، تطور أيضًا هذا العلم ليُطوِّر الوصف الوظيفي وبناء الهيكل التنظيمي للمؤسسات، بالإضافة إلى وضع أهدافٍ عامة للوظائف وتحديد المتطلبات للتوظيف والتعيين.
ومع بداية القرن الحادي والعشرين أصبحت إدارة الموارد البشرية في مثل أهمية إدارة العلاقات مع الزبائن والموردين، أي أنه على المؤسسات خلق بيئة عملٍ محفزة للموظفين والحفاظ على علاقةٍ صحية مع ممثلي الموظفين.
مع تطوُّر أهداف الموارد البشرية وعملياتها، تطوَّر دور الموظفين العاملين بها من مجرد مراقبٍ للدوام ومسجل إلى خبيرٍ استراتيجي ومحلل قادر على إدارة العلاقة مع الموظفين وتحقيق المنفعة للمؤسسة والافراد في الوقت ذاته.
التطوُّر التالي للموارد البشرية أخذ مصطلحًا جديدًا وهو إدارة المواهب (Talent Management)، ويُركِّز هذا العلم على التخطيط لتغطية حاجات المؤسسة من المواهب والكفاءات ثم وضع الخطط للحصول عليها.
انتشر هذا المصطلح من خلال كتاب (الحرب من أجل المواهب The War for Talent) للكاتب ماكينزي في عام 2001، الذي يتحدث عن كل ما يلزم لتوظيف المواهب والحفاظ عليها وتطويرها ومكافأتها ورفع مستوى أداء هذه الكفاءات وربطها بأداء المؤسسة الكلي.

تخصصات قسم الموارد البشرية

مع بداية تكوُّن قسم الأفراد أو شؤون الموظفين كان التركيز على متابعة الحضور والغياب، إلى جانب إجراءات التعيين وإجراءات إنهاء الخدمة فقط، أما حاليًّا فقد تطوَّر قسم الموارد ليشمل الكثير من التخصُّصات وفقًا لنوع المؤسسة وحجمها وطبيعة السوق التنافسية.
ومن أهم هذه التخصصات:

  1. قسم التخطيط والسياسات: يضع هذا القسم السياسات العامة للموارد البشرية في المؤسسة، بما في ذلك السياسات التي تحكم عمل باقي تخصصات قسم الموارد البشرية، فتتكاتف هذه الأقسام في اتجاه تحقيق الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة.
  2. قسم التنظيم الإداري: ويدرس هذا القسم الهيكل التنظيمي للمؤسسة ويحلِّله، ويُعد الوصف الوظيفي لكلِّ الوظائف ويُعدِّلها حسب الحاجة. يعمل هذا القسم تبعًا للسياسات الموضوعة له وبالتنسيق مع قسم التوظيف والتعيين لتحديد متطلبات كل وظيفةٍ بما يتماشى مع سوق العمل المحلي وحاجات المؤسسة، كما يضع نظام تصنيفٍ للوظائف وفق سياسات المؤسسة وأهدافها الاستراتيجية، ويكون هذا التصنيف أساسًا عادلًا لتحديد مستوى الوظيفة، ومن ثمَّ مستوى التعويضات والمنافع.
  3. قسم التعويضات والمنافع: يدرس هذا القسم السوق المحلية والهياكل الوظيفية داخل المؤسسة بهدف إعداد النظام المالي لتعويضات الموظفين، بما يشمل الرواتب والعلاوات والمنافع الإضافية وبدلات الأداء، وغير ذلك من العوائد المالية للموظفين. على هذا القسم أيضًا العمل ضمن السياسات الاستراتيجية للمؤسسة لضمان التحكُّم بتكلفة رأس المال البشري في المؤسسة. سياسة التعويضات تختلف من مؤسسةٍ إلى أخرى وفق نقطة اهتمامها في الموارد البشرية (هل هو الخبرة، التعليم، الكفاءة، الأداء، التطور، إلخ).
  4. قسم التوظيف: على هذا القسم عبء توفير الموارد البشرية اللازمة للمؤسسة بما يضمن تحقيق الهياكل الوظيفية المطلوبة ضمن التكلفة المحددة لها. من واجبات هذا القسم: الإعلان عن الوظائف، والتعاون مع القسم المعني بالتعيين لاختيار المرشح المناسب، والتأكد من دقة المعلومات المقدمة من المرشح فيما يخص الشهادات العلمية والخبرات العملية، وحفظ البيانات الخاصة بإعلان الوظيفة وتقييم المرشحين بشكلٍ يسمح بإعادة فحصها والتأكد من سلامة عملية التوظيف ونزاهتها باستمرار.
  5. قسم خدمات الموارد البشرية: يقوم هذا القسم مقام الشؤون البشرية سابقًا، فيعمل تبعًا للسياسات الداخلية والأنظمة الدولية المعمول بها، والتي تتبع لها المؤسسة (مثل قانون العمل وقانون الضمان الاجتماعي وقانون ضريبة الدخل، وغير ذلك). يشمل عمل هذا القسم جوانب متعددة من حياة الفرد الوظيفية، ومنها: إجراءات التعيين النهائية واستلام الوظيفة، وإجراءات التأمين الصحي، ومتابعة الحضور والغياب، بما في ذلك الإجازات الشخصية والرسمية، وتسليم الرواتب والمستحقات المالية، وإجراءات نهاية الخدمة.
  6. قسم تطوير الموارد البشرية: ويشمل هذا القسم فرعَين أساسَّين (في بعض المؤسسات قد يكونان قسمَين منفصلَين)، هما: فرع التدريب والتطوير، وفرع تقييم الأداء. فرع التدريب والتطوير ينتقل من الوصف الوظيفي والهيكل التنظيمي للمؤسسة من جهة، وتقييم الموارد البشرية ومستوى كل فردٍ في هذا الهيكل من جهة، وهدفه العمل على رفع كفاءة الموارد البشرية لتحقيق الهدف المرجو من كل وظيفةٍ وتمييز المواهب المتوفرة ثم تطويرها للحصول على الموارد اللازمة لرفع أداء المؤسسة عمومًا. تطوير الأفراد يسهم في تقليل تكلفة التوظيف ورفع كفاءة المؤسسة. أما فرع تقييم الأداء فيهدف إلى معالجة ضعف الأداء وتمييز الأداء المتميز ورصده.

بالنظر إلى التعريفات أعلاه، يتبيَّن ضرورة التنسيق بين جميع الأقسام والعمل تحت سياساتٍ مشتركة حتى تتمكن المؤسسة من تحقيق أهدافها.

تخصص الموارد البشرية
Facebook Twitter Google
142مرات القراءة