اذهب إلى: تصفح، ابحث

ترك التدخين

التاريخ آخر تحديث  2019-02-07 22:24:10
الكاتب

ترك التدخين

ترك التدخين

يستطيع المدخنون التوقف عن التدخين دون الشعور بأي حاجة إلى التدخين مرة أخرى، قد يكون الأسبوع الأول بعد الإقلاع عن التدخين هو الأصعب، حيث تبقى الرغبة بالتدخين شديدة ومتكررة، كما ويرتبط التدخين ارتباطاً وثيقاً بالمشاعر حيث من المعروف أن المدخن يأخذ سيجارة عندما يشعر بالغضب أو الحزن أو لنسيان المشاعر السيئة، وقد يدخنها عندما يتسلل شعور الملل إليه، فعند التوقف عن التدخين وفي الأسبوع الأول سيبقى هنالك رابط بين التدخين وتلك المشاعر اليومية سيستغرق هذا الأمر بعض الوقت لتحطيم ذلك الرابط.

أضرار التدخين

لعل أهم خطوة في طريق ترك التدخين والابتعاد عنه نهائياً هو معرفة الأضرار التي يسببها التدخين في أعضاء الجسم، حيث إن التدخين بكافة أنواعه إن كان كسيجارة أو شيشة يعد أمراً مضراً بالصحة العامة وبالبيئة المحيطة، فبالتأكيد إنّ التدخين سوف يسبب العديد من الأمراض للمدخن وللأشخاص المحيطين به، حيث يسبب التدخين ستة ملايين حالة وفاة بشكل سنوي أكثر من 83 بالمئة منها ينتج بسبب التدخين العادي والباقي ينتج بسبب التدخين السلبي.

تتمثل أضرار التدخين في أنّه:

  1. يؤثر على الجهاز العصبي المركزي مما يسبب الشعور بالتعب والإرهاق الدائمين.
  2. دخول المواد الضارة إلى الرئتين سوف يسبب التلف فيها مع مرور الوقت مما يؤدي إلى تفاقم المشاكل في الرئتين، وحدوث الالتهابات.
  3. التدخين يعد المسبب الأول لمرض السرطان حيث يسبب ما يزيد عن 14 نوعاً من السرطان أشهرها سرطان الفم والبلعوم وسرطان الرئة.
  4. يسبب التدخين الضرر الكبير بنظام عمل القلب والأوعية الدموية هذا يؤدي إلى ضعف تدفق الدم إلى باقي أعضاء الجسم، ويتطور الأمر ليصيب القلب وقد يحتاج الأمر إلى تغيير شرايين القلب، أو الوفاة المفاجئة.
  5. تغييرات على الجلد والأظافر تظهر عند المدخنين مما يغير في لون البشرة، وقد تحدث الإصابة بسرطان الجلد.
  6. يعاني المدخنون من الضعف الجنسي بسبب عدم تدفق الدم بالشكل الصحيح إلى الأعضاء التناسلية.
  7. نفور الأشخاص المحيطين بالمدخنين بسبب الرائحة الكريهة التي تصدر من التدخين والتي تعلق بالثياب والجلد.

استراتيجية ترك التدخين

الحصول على الدافع

من أجل الحصول على الدافع القوي لترك التدخين، يجب التفكير ملياً بالأسباب الشخصية للإقلاع عنه، فقد يكون السبب هو حماية العائلة من الدخان السلبي، أو إبعاد الخطر عن الحياة بسبب احتمال الإصابة بسرطان الرئة أو أمراض القلب أو غيرها من الحالات الأخرى التي تم ذكرها سابقاً، لذلك يجب وضع هدف نحو الوصول إلى الشعور بصغر العمر والعودة إلى مراحل نشاط الشباب.

الإعداد قبل ترك التدخين

هنالك أشياء أكبر من مجرد رمي علبة السجائر الخاصة بالمدخن، فالتدخين هو إدمان الدماغ على النيكوتين، فيجب بالفعل أن تكون هنالك قناعة في الدماغ للتخلص من التدخين، لهذا يجب تهيئة النفس تماماً قبل اتخاذ القرار بتحطيم علبة السجائر والتخلص منها.

استبدال النيكوتين

يجب معرفة أن سحب النيكوتين من الجسم سوف يسبب الصداع وآلام في الرأس مما يؤثر على الحالة المزاجية، وقد يستنزف الطاقات، فيجب إدخال النيكوتين إلى جسم عن طريق بدائل، فيمكن مضغ لبان التبغ فهي سوف تساعد في الإقلاع عن النيكوتين بشكل تدريجي.

الحصول على التشجيع من الأصدقاء

في هذه المرحلة من الاستراتيجية، يجب على المدخن إخبار الأصدقاء والعائلة وزملاء العمل أنه بدأ بالمحاولة للإقلاع عن التدخين، حيث سيساهم هؤلاء الأشخاص في تشجيع المدخن للإقلاع ودفعه نحو التخلص تماماً من السجائر والنيكوتين، كما ويجب الابتعاد بعض الوقت عن المدخنين وعن الغرف التي ينتشر بها دخان السجائر.

الاسترخاء والاستراحة

إن أحد أهم الأسباب التي تدفع المدخن نحو التدخين هو أن النيكوتين يساعده على الاسترخاء، فعند الإقلاع عن التدخين يجب أخذ قسطاً من الراحة والاسترخاء، ويجب البدء بممارسة الرياضة من أجل إخراج الهواء المحمل بالسموم من الجسم، ويمكن الاسترخاء في مكان بعيد عن المدينة والاستماع للموسيقى، أو أخذ جلسات من التدليك، وممارسة الهوايات ومحاولة تجنب إرهاق الجسد بالأعمال المجهدة خلال الأسابيع الأولى للإقلاع عن التدخين.

تجنب شرب الكحول والمنبهات

عندما يتم شرب الكحول سوف يكون من الصعب ترك التدخين، لذلك يجب محاولة الابتعاد عن الكحول عند بدايات الإقلاع عن التدخين، فإن كان الدخان مرتبطاً بفنجان من القهوة فيفضل الابتعاد عنه وتعويضه بكوب من الشاي الساخن مع الليمون لبضعة أسابيع، وفي بعض الأحيان يرغب المدخنون بسيجارة بعد وجبات الطعام، لذلك يفضل إشغال النفس في تنظيف الأسنان أو الخروج للمشي قليلاً أو الانشغال بالتحدث مع صديق بعد الطعام مباشرة، ويمكن تناول العلكة بعد وجبات الطعام.

تنظيف المنزل من آثار التدخين

بمجرد أخذ القرار والتخلص من آخر سيجارة يجب رمي كافة منافض السجائر والقداحات، ثم القيام بغسل كافة الثياب الممتلئة برائحة الدخان، ثم تنظيف السجاد والستائر واستخدام المعطرات وتهوية المنزل جيداً للتخلص من رائحة التبغ في المنزل، فيجب عدم شم أي رائحة تذكر المقلع عن التدخين بالسجائر.

الرياضة

يجب ممارسة الأنشطة الرياضية التي تحد من الرغبة الشديدة للنيكوتين وتخفيف الأعراض المصاحبة للإقلاع، فعندما يتسلل الشعور بالرغبة بسيجارة فيجب ارتداء حذاء الرياضة والخروج للركض بدلاً من السيجارة، كما ويمكن إلهاء النفس في تنظيف حديقة المنزل مثلاً، هذا سوف يساعد كثير في المحافظة على الوزن وحرق السعرات الحرارية بعد الإقلاع عن التدخين.

تناول الفاكهة

لا يجب محاولة اتباع نظام غذائي قاسي أثناء التخلي عن السجائر، فيمكن للحرمان من المأكولات أن يسبب نتائج عكسية، ويجب المحافظة على تناول الفاكهة والخضراوات والمكسرات والأطعمة التي تحتوي على البروتينات الخالية من الدهون.

تذكر المعلومة التالية

بمجرد أخذ القرار نحو ترك التدخين فسوف تبدأ الجوانب الصحية بالظهور بشكل فوري، فبعد 20 دقيقة فقط، يعود معدل ضربات القلب إلى طبيعته، وخلال يوم واحد سوف يتراجع مستوى أول أوكسيد الكربون في الدم أيضاً، أما خلال أسبوعين أو ثلاثة فسوف تبدأ احتمالات الإصابة بالنوبات القلبية بالانخفاض، مما سيقلل أيضاً من احتمالية الإصابة بسرطان الرئة وغيره من أنواع السرطانات.

المحاولة وعدم اليأس

الكثير من الأشخاص يحاولون عدة مرات قبل الإقلاع التام عن السجائر، فلا يجب أن يتسلل الشعور بالإحباط نحو النفس، فيجب التفكير لماذا حدث ذلك، فيجب التفكير في المحاولة الثانية مع الالتزام بالخطوات كافةً، مع وضع برنامج زمني جديد في الشهر المقبل للإقلاع عن التدخين، واتباع الاستراتيجية المذكورة بكافة خطواتها.

المراجع

  1. webmd: 13 best quit smoking tips ever
  2. quitnow: strategies
مرات القراءة 902 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018