اذهب إلى: تصفح، ابحث

تقرير عن الانترنت

24 / 10 / 2018
Doaa Jamal
محتويات المقال

تقرير عن الانترنت

تقرير عن الإنترنت

يُمكن تعريف الإنترنت (بالإنجليزية: Internet) بأنه شبكة عالمية تقوم على مبدأ أساسي يتجلى في ربط الملايين من أجهزة الحاسوب مع بعضها البعض، ويسمح ذلك بتبادل المعلومات كالبيانات والأخبار فيما بينها ومن مختلف دول العالم، حيث تربط شبكة الإنترنت أكثر من 190 دولة حول العالم، ويُعتبر الإنترنت مفهوماً أكثر من كونه كياناً ملموسًا، ويعتمد على بنية أساسية مادية تربط الشبكات الصغيرة مع بعضها، وتتشكل هذه البنية من أسلاك نحاسية وألياف بصرية ووصلات لاسلكية، أما الشبكات الصغيرة المرتبطة مع بعضها فتختلف في بنيتها الداخلية والتقنية أيضاً، وكل منها يُدار على حِدى، أي أن ارتباطها يكون لا مركزياً، ولا تعتمد كل منها على الأخريات في تشغيلها، وتستخدم شبكة الإنترنت بروتوكول TCP/IP أي بروتوكول التحكم في الإرسال/بروتوكول الإنترنت، والذي من خلاله يتم تبادل المعلومات بين الحواسيب وكذلك التكامل مع أنواع شبكات الحاسوب.


ويُمكن القول في مقدمة عن الانترنت أن شبكة الإنترنت تربط ملايين الشبكات الصغيرة سواء كانت خاصة أو عامة في مختلف المؤسسات الحكومية والأكاديمية ومؤسسات الأعمال من جميع أنحاء العالم متجاوزة لحدود الزمان والمكان والتكلفة أيضاً، وهذه الشبكات الصغيرة تكون مؤلفة من ملايين من أجهزة الحاسوب والخوادم وأجهزة التحكم والتوجيه والطابعات، والجدير بالذكر أن الإنترنت ليس حِكراً لجهة معينة أو ملكاً لمنظمة ما، فقد تكون الشبكات الصغيرة نفسها مملوكة لجهات معينة تُديرها وتتحكم بها، إلّا أن البيانات والمعلومات تنتقل عبرها دون النظر إلى المُلكية لأن الشبكات جميعها تستخدم نفس البروتوكول أو ما يُعرف بلغة التواصل.

الفرق بين الإنترنت والويب

قد يخلط البعض بين مصطلحي الإنترنت والويب، وفي الحقيقة هما ليسا مصطلحين لشيء واحد فيوجد بينهما اختلاف، فالإنترنت كما ذُكر سابقاً هو شبكة ضخمة تربط شبكات أصغر مع بعضها مكونة من ملايين من أجهزة الحاسوب، يُمكن تبادل المعلومات بين أي جهاز وآخر طالما يتصل الاثنان عبر الإنترنت، أما الويب أو الشبكة العنكبوتية (بالإنجليزية: World Wide Web) فهي طريقة الوصول إلى المعلومات المختلفة عبر الإنترنت، وهي نموذج مبني على شبكة الإنترنت يُمكن من خلاله تبادل البيانات، ويستخدم الويب بروتوكول HTTP، وهو بروتوكول لنقل البيانات ويُعتبر إحدى اللغات التي يتم التحدث بها عبر الإنترنت، كما ويستخدم الويب متصفحات خاصة للوصول إلى البيانات مثل متصفح فايرفوكس (بالإنجليزية: Firefox)ومتصفح جوجل كروم (بالإنجليزية: Google Chrome) والذي يأتي من تطوير شركة قوقل الغنية عن التعريف، ويكمُن عملها في تسهيل الوصول إلى مستندات أو ملفات الويب، وهي صفحات ترتبط ببعضها بارتباطات تشعبية (بالإنجليزية: Hyperlinks)، وهذه الصفحات هي التي تحتوي على الرسوم والنصوص ومقاطع الفيديو، ويُمكن القول أن الويب هو جزء من الإنترنت، حيث إن مواقع الويب تُخزّن على خوادم الإنترنت، وحتى وإن كان الويب جزءاً كبيراً من الإنترنت إلّا أنه لا يُمكن الخلط بين المصطلحين أو دمجهما مع بعضهما.

تاريخ الإنترنت

ظهرت فكرة الإنترنت خلال الحرب البارد بين الاتحاد السوفياتي والولايات المتحدة الأمريكية عندما أطلق الاتحاد السوفياتي أول قمر صناعي في الفضاء، فقد كان في مخطط السوفيات أنه إذا أطلقوا قمر صناعي فعندئذ يُمكن إطلاق قنبلة نووية وتدمير خطوط الاتصالات للولايات المتحدة الأمريكية، ووفقاً للمخطط الزمني الذي اعتمده هوبز فإن بداية ظهور الإنترنت كان في عام 1957م، أي بعد إطلاق الاتحاد السوفياتي للقمر الصناعي، وبعد هذه الحادثة بدأت وزارة الدفاع الأمريكية بالبحث عن وسيلة لتطوير وسيلة اتصالات أخرى إلى جانب الهاتف، وفي عام 1969م تولت وزارة الدفاع أول مشروع إنترنت وهو بناء شبكة سُميت ARPANET وتعني مشروع البحث المتقدم للشبكة (بالإنجليزية: Advanced Research Project Agency NETwork)، وكان مبدأ المشروع يُركز على كيفية التواصل في حال تعطل جزء من الشبكة، وبالرغم من أن شبكة ARPANET كانت محدودة الوظيفة إلّا أنها كانت مقدمة لشبكة الإنترنت التي أحدثت ثورة في مختلف أرجاء العالم.


وقد بدأ مشروع شبكة الإنترنت في عام 1965م من خلال ربط حاسوبين في مختبر MIT Lincoln، وكان الاتصال باستخدام تقنية تبديل الحزم، وفي عام 1968م تم توقيع عقد ARPANET رسمياً وبدأت الأبحاث تجري لتطوير الشبكة، وفي عام 1972م قدّم راي توملينسون (بالإنجليزية: Ray Tomlinson) البريد الإلكتروني الابتدائي لتحقيق التواصل، كما بدأ في هذه الفترة إيجاد البروتوكولات النموذجية من قِبل الباحثين والمُطورين، وفي عام 1973م أصبحت الحواسيب تتصل ببعضها البعض من أنحاء مختلفة، مثل اتصال كلية لندن في إنجلترا مع مؤسسة رويال رادر في النرويج، وفي عام 1974م تم توليد أول مزود لخدمة الإنترنت ISP وقد أُدخل معه نسخة تجارية من ARPANET تُعرف باسم Telenet، وقد ظهر البروتوكول النموذجي TCP / IP في عام 1982م، كما ظهرت أسماء النطاقات DNS في عام 1983م ومن الأمثلة عليها: نطاق .edu، ونطاق .com، ونطاق .org، وغيرها، وفي عام 1989م أصبح موقع World.std.com هو المصدر التجاري الأول الذي يزود بخدمة الاتصال بالإنترنت من خلال الهاتف، واستمر تطور الإنترنت وزيادة عدد المواقع الإلكترونية حتى وصل في عام 1993م إلى 600 موقع، كما ازداد عدد الحواسيب المتصلة بالشبكة ليبلغ أكثر من مليوني حاسوب.


وبعد ذلك تم إنشاء ويندوز 95 من قبل شركة مايكروسوفت، ومن ثم تم إطلاق ياهو (بالإنجليزية: Yahoo)، وموقع آخر للتعارف وهو Match.com، أما محرك البحث جوجل فقد أُطلق في عام 1998م، وزاد في نفس العام عدد البروتوكولات الخاصة بالإنترنت، كما تم إطلاق أول منصة لنشر المدونات وهي WordPress، وكان ظهور الفيس بوك (بالإنجليزية: Facebook) لأول مرة في عام 2004م، وفي نفس العام تم إطلاق متصفح فايرفوكس (بالإنجليزية: Mozilla Firefox)، وفي العام الذي يليه تم إطلاق موقع اليوتيوب (بالإنجليزية: YouTube)، وفي عام 2006م تم إطلاق تويتر (بالإنجليزية: Twitter)، وفي عام 2010م أطلق موقعي إنستغرام (بالإنجليزية: Instagram) وبينتريست (بالإنجليزية: Pinterest)، ويستمر تطور الإنترنت إلى وقتنا هذا، ويُمكن القول أن فوائد الإنترنت الذي يستخدمه اليوم الملايين من الناس ما هو إلّا نتاج سنوات طويلة من التعاون بين العديد من خبراء الحاسوب، والمهندسين والباحثين، بالإضافة إلى جهود العديد من الأفراد الآخرين الذين ساهموا في تطويره ولو بشيء بسيط.

المراجع

  1. Webopedia: Internet
  2. Study.com: What is the Internet? - Definition & Explanation
  3. Webopedia: The Difference Between the Internet and World Wide Web
  4. Live Science: Internet History Timeline: ARPANET to the World Wide Web
تقرير عن الانترنت
Facebook Twitter Google
153مرات القراءة