اذهب إلى: تصفح، ابحث

تقرير عن السياحة في السعودية

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 08 / 03 / 2019
الكاتب إيمان الحياري

تقرير عن السياحة في السعودية

السياحة في السعودية

يلعب قطاع السياحة في السعودية دورًا اقتصاديًا هامًا في البلاد، حيث تشير المعلومات إلى أنه قد ساهم بما نسبته 7.2% من تقدّم الناتج المحلي الإجمالي في غضونِ عام 2011م، ونظرًا لهذه الأهمية فقد استحوذ على نسبة جيدة نسبيًا من الأيدي العاملة؛ إذ تصل نسبة العاملين فيه بنحو 25% من إجمالي الأيدي العاملة في المنطقة بواقعِ 670 ألف وظيفة، وبناءًا عليه فقد بلغت نسبة مساهمته في توفير فرص عمل للأيدي العاملة بنحو 9.1%.


قدمّت منظمة السياحة العالمية تقريرًا يوضح بيانات ومعلومات في غاية الأهمية حول ما تحصده السعودية من عدد رحلاتٍ سياحية بين الوجهات السياحية في منطقة الشرق الأوسط، فكان نصيبها من ذلك نحو 32% من ذلك، هذا وأكدت التقارير التي وُضعت على طاولة النقاش في المنتدى الاقتصادي العالمي على أنه في سنة 2013م قد تمكنّت السعودية من جني 76 مليار دولار من قطاع السياحةِ فقط، وقد جاءت هذه المكانة السياحية المرموقة باعتبارها موطنًا للعديد من المعالم السياحية وتعدد أنواع السياحة ووفرة المقومات فيها أيضًا، وقد أُدرجت العديد من المواقع السياحية فيها ضمن قائمة اليونيسكو للتراث العالمي، ومنها مدائن صالح والدرعية وجدة التاريخية والفنون الصخرية وواحة الأحساء وغيرها.[١]

أنواع السياحة في السعودية

تنقسم أنواع السياحة في السعودية إلى ما يلي:

  • السياحة الدينية: تعتبر السعودية القبلة الأولى للسياحة الدينية، ويلعب هذا النوع من السياحة في البلاد دورًا هامًا في رافد دخل البلاد ودعم اقتصادها، إذ تتوافد أفواج المسلمين بأعدادٍ مليونية إلى الديار المقدسة لأداء مناسك الحج وشعائر العمرة على مدار العام، ومن أبرز المعالم الإسلامية في البلاد: المسجد النبوي، المسجد الحرام، مسجد قباء، غار حراء، وغار ثور وجبل النور غيرها.
  • السياحة البيئية: لا تقتصر مكانة السياحة في السعودية على الدينية فحسب، بل تأتي السياحة البيئية لتكمل مسيرتها وتشكل دورًا هامًا في جذب السياح إليها، ويأتي ذلك نتيجة وفرة مقومات السياحة الطبيعية كالشواطئ المطلة على سواحل البحر الأحمر والخليج العربي، والسلاسل الجبلية الشاهقة، وتحتضن العديد من الحيوانات والنباتات البرية، ومن أبرز المحميات هناك: قمم جبال السروات ومحمية محازة الصيد ومحمية الوعول.
  • السياحة العلاجية: تعد أقل نوع من أنواع السياحة في السعودية استقطابًا، بالرغم من وفرة المواقع الطبيعية ومواطن الاستشفاء العديدة، ومن أبرز المعالم الطبيعية التي تخدم السياحة العلاجية، عين الحارة في الأحساء والعيون الحارة في محافظة الليث.
  • السياحة الاقتصادية: تعتبر سياحة الأعمال في السعودية من أهم أنواع السياحة في السعودية، وذلك لاعتبارها بيئة خصبة للاستثمار وإقامة الأعمال الاقتصادية بمختلف أشكالها هناك، وقد جاء ذلك نتاج عمل وزارة التجارة والصناعة والغرف التجارية، وتلعب دورًا هامًا في رفد اقتصاد البلاد بنحو 21% من إجمالي السياحة. [٢]
  • سياحة التسوق: تتصدّر قائمة أفضل أنواع السياحة في البلاد إلى جانبِ السياحة الدينية، وتستحوذ على ما نسبته 75% من إجمالي الإنفاق في الأنشطة الترفيهية، وتحتضن العديد من المراكز التجارية ومقرات الماركات التجارية العالمية والأسواق الشعبية.

معالم السياحة في السعودية

من أبرز معالم السياحة في السعودية:

  • مدائن صالح، تحتوي على أكثر من 153 من المنحوتات الصخرية.
  • الدرعية، تعد العاصمة الأولى للمملكة العربية السعودية في بداية عهدها.
  • مدينة جدة التاريخية، تشغل موقعًا مميزًا في قلب مدينة جدة، ومن أبرز معالمها باب مكة وباب شريف وحارة الشام والمساجد والأسواق.
  • الفنون الصخرية في منطقة حائل، ومنها جبل أم سنمان وراط والمنجور في منطقة الشويمس.
  • واحة الأحساء، يتواجد فيها نحو مليون ونصف المليون نخلة.
  • منطقة الباحة، وفيها منتزه رغدان والمحميات الطبيعية.
  • منطقة جازان، تعج بالمعالم الطبيعية والأثرية، ومن أهم مواقع السياحة جزر فرسان وقلعة الدوسرية والقلعة العثمانية.
  • منطقة عسير، ومنها السودة والمدرجات الزراعية الخضراء وجبال السروات.
  • منطقة نجران، وفيها قصر الإمارة التاريخي ومتحف نجران وموقع الأخدود الأثري.
  • منطقة الجوف، وفيها سكاكا وقلعة زعبل وأعمدة الرجاجيل.
  • منطقة الحدود الشمالية، ومن أهم المعالم الأثرية فيها مدينة طريف ومدينة رفحاء المخصصة للحجيج وغيرها.
  • منطقة تبوك، يكثر فيها المعالم السياحية ومنها متحف محطة تبوك ومدينة حقل ومحافظة أملج.

المراجع

176 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018