اذهب إلى: تصفح، ابحث

حروف الاظهار

13 / 10 / 2018
اسيا
محتويات المقال

حروف الاظهار

ثمرات قراءة القرآن الكريم

القرآن الكريم هو كلام الله سبحانه وتعالى المتعبَّد بتلاوته، المنزل على الرسول صلى الله عليه وسلم، والمكتوب في المصاحف، المنقول إلينا نقلاً متواتراً، الحاصل به الإعجاز، المبدوء بسورة الفاتحة، والمختوم بسورة الناس، ومن الثابت شرعاً وديناً أنَّ لتلاوة القرآن الكريم وتعهُّدِه بالقراءة والحفظ والتَّدبُّر فضلٌ عظيم، وقد بيَّنت ذلك النصوص الصحيحة؛ القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، فمن النصوص القرآنية الدالة على ذلك؛ قول الله سبحانه وتعالى: (إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ* لِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُم مِّن فَضْلِهِ ۚ إِنَّهُ غَفُورٌ شَكُورٌ).[١]

أما من السنة النبوية فمثالها ما رواه الصحابي الجليل أبو موسى الأشعري -رضي الله عنه- أنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (مَثلُ المؤمنِ الَّذي يَقرأُ القرآنَ كمَثلِ الأُترجَّةِ ريحُها طيِّبٌ وطَعمُها طيِّبٌ، ومثلُ المؤمنِ الَّذي لا يَقرأُ القرآنَ كمَثلِ التَّمرةِ لا ريحَ لَها وطعمُها حلوٌ، ومثلُ المُنافقِ الَّذي يقرأُ القرآنَ كمثلِ الرَّيحانةِ ريحُها طيِّبٌ وطعمُها مرٌّ، ومثلُ المُنافقِ الَّذي لا يقرأُ القرآنَ كمثلِ الحنظَلةِ ريحُها مرٌّ وطَعمُها مرٌّ)[٢]، كما يوجد غير هذه الأمثلة الكثير، أما بالنسبة للثمار التي يجنيها القارئ من تلاوة القرآن الكريم فهي كثيرة، ولعلّ أهمها؛ أنّ قارئ القرآن الكريم في حماية الله ورعايته، وأنّ قراءته سببٌ في حصول الرحمة لوالديه، وأنها سببٌ في رُقيِّه للمعالي، وأنه من أهل الله وخاصته، وأنه يُكتب من الذاكرين والقانتين، كما أنّه يُكتب يوم القيامة مع السفرة الكرام البررة.[٣]

ولكي ينال العبد فضل القرآن وثمار تلاوته، عليه أن يُتقن تلاوته، وأن يعطي كل حرفٍ حقَّه، ومستحقه، ومن الأحكام التي يجب على القارئ أن يراعيها؛ ما يُعرف بأحكام النون والميم الساكنتين ومن بينها حكم الاظهار بنوعيه، وفيما يلي بيانٌ له ولمعناه، وبيانٌ لحروفه، مع ذكر بعض الأمثلة عليه.

تعريف الإظهار

  • يُعرّف الإظهار في اللغة بأنّه: مصدر الفعل (أظهَرَ)، ويراد به: البيان والإيضاح، يقال: أظهر الشيء أي؛ بيَّنه وكشفه وأوضحه.[٤]
  • يُعرّف الإظهار في الاصطلاح بأنه: إخراج النون الساكنة، أوالميم الساكنة، أو التنوين من مخرجها من غير غُنَّةٍ زائدة، ولا وقف عليها، ولا سكت، ولا تشديد لها ولا للحرف الذي يليها، وحروفه ستة، وسيأتي بيان جميع ذلك.[٥]

حروف الاظهار

حروف الإظهار بالنسبة للنون الساكنة والتنوين

النون الساكنة هي النون الخالية من الحركة، أي الثابتة في الوصل والوقف، أما التنوين فهو نون زائدة تلحق آخر الأسماء، في اللفظ والوصل، وتُحذف في حال الرسم والوقف، وللتنوين وللنون الساكنة أربعة أحكام، هي: الإظهار والإدغام، والإخفاء، والإقلاب،أما حروف الإظهار فهي: ستة حروف، وهذه الحروف هي؛ حرف الهمزة، وحرف الهاء، وحرف العين، وحرف الحاء، وحرف الغين، وحرف الخاء، وهذه الحروف جميعها تخرج من مخرج الحلق، لذلك فهي تُسمى حروف حلقية، وقد جمعها بعضهم في بداية الكلمات من بيت الشعر التالي: (أخي هاك علماً حازه غير خاسر)، وقد ذكرها الإمام الجمزوري صاحب تحفة الاطفال ضمن أبياتٍ من الشعر حيث ورد فيها قوله:

للنون إن تسكنْ وللتنوين * أربعُ أحكام فخُذْ تبييني

فالأول الإظهار قبل أحرفِ * للحلق ستُّ رتِّبت فلتعرف

همزٌ فهاءٌ ثم عين حاء * مهملتان ثم غين خاء

أما بالنسبة لسبب وعلة إظهار النون الساكنة والتنوين إذا جاء بعدها أحد هذه الحروف فهو: بُعد مخرج كلٍّ من النون الساكنة والتنوين عن مخرج هذه الحروف، وعلى هذا يكون للإظهار ثلاث مراتب بحسب البُعد؛ المرتبة الأولى: العليا؛ وتكون عند حرفي الهمزة والهاء؛ لأنهما الأبعد عن مخرج النون الساكنة والتنوين، والثانية: الوسطى؛ وتكون عند حرفي العين والحاء، والثالثة؛ عند حرفي الغين والخاء لأنهما الأقرب إلى جهة الحلق من غيرها من الحروف.

أما بالنسبة للعلامة التي يُعرف بها الإظهار الحلقي في ضبط المصحف فهو من خلال؛ إثبات السكون فوق النون الساكنة التي تسبق أي حرف من حروف الإظهار، ومثالها: (أَنْعَمْتَ)، وفي التنوين من خلال؛ كتابته مُركَّباً؛ ففي تنوين الضم تُرسم الضمة الثانية عكس الضمة الأولى ومثاله: (عَلِيمٌ حَكِيمٌ)، أما تنوين الفتح وتنوين الكسر فيكون بكتابة الفتحتين أو الكسرتين مركبتين؛ وذلك بجعل الحركة العليا مركبة فوق الحركة السفلى ومثاله: (وَلَا شَرَابًا * إِلَّا)، (وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ).[٦]

حروف الإظهار بالنسبة للميم الساكنة

الميم الساكنة هي الميم الخالية من الحركة، في الوصل والوقف، وأحكامها ثلاثة؛ الإدغام، والإخفاء، والإظهار، قال الإمام الجمزوري في كتابه تحفة الأطفال:

والميم إن تسكن تَجِي قبل الهجا * لا ألف لينةٍ لذي الحجا

أحكامها ثلاثةٌ لمن ضبط * إخفاء ادغام وإظهار فقط

فالأول الإخفاء عند الباء * وسمِّه الشفْوي للقراء

والثاني إدغام بمثلها أتى * وسمِّ إدغامًا صغيرًا يا فتى

والثالث الإظهار في البقيه * من أحرف وسمِّها شفويه

أما بالنسبة لهذا النوع من الإظهار فهو يطلق عليه (الإظهار الشفوي) وذلك لخروج الميم من الشفتين، وحروفه ست وعشرون حرفاً؛ أي جميع حروف الهجاء باستثناء حرفي الميم والباء، وسبب الإظهار هو: بُعد مخرج الميم الساكنة عن أكثر مخارج هذه الحروف، أو بسبب الاختلاف في الصفات، أما بالنسبة لكيفية معرفته في المصحف فهو من خلال إثبات السكون فوق الميم إذا جاء بعد أحد حروف الإظهار الشفوي ومثاله: (الشَّمْسُ).

أمثلة على الاظهار

الأمثلة على حكم الإظهار الشفوي والإظهار الحلقي في القرآن الكريم كثيرة، ومن الأمثلة على كلا النوعين ما يلي:

أمثله على الإظهار الحلقي

من الأمثلة على الإظهارالحلقي ما يلي:[٧]

الحرف في كلمة في كلمتين مع التنوين
الغين فَسَيُنْغِضُونَ مِّنْ غِلٍّ قَوْلًا غَيْرَ
الخاء وَالْمُنْخَنِقَةُ مِّنْ خَيْرٍ لَطِيفٌ خَبِيرٌ
العين أَنْعَمْتَ مِنْ عَلَقٍ وَاسِعٌ عَلِيمٌ
الحاء وَانْحَرْ فَمَنْ حَاجَّكَ تِجَارَةً حَاضِرَةً
الهمزة وَيَنْأَوْنَ إِنْ أَنتُمْ عَبْدًا إِذَا
الهاء وَأَنْهَارًا مِنْ هَادٍ سَلَامٌ هِيَ

أمثلة على الإظهار الشفوي

من الأمثلة على الإظهار الشفوي ما يلي:[٨]

الحرف في كلمة في كلمتين
التاء أَنْعَمْتَ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ
السين تُمْسُونَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ

المراجع

  1. سورة فاطر آية(29-30)
  2. رواه أبو موسى الأشعري | المحدث: الألباني | المصدر: صحيح الترمذي الصفحة أو الرقم: 2865 | خلاصة حكم المحدث: صحيح
  3. تلاوة القرآن الكريم: الموسوعة الإسلامية الموثقة
  4. موقع المعاني: تعريف ومعنى الاظهار
  5. كتاب المنير في أحكام التجويد، جمعية المحافظة على القرآن الكريم، الطبعة الثانية والثلاثون، 2016، صفحة( 93،108)
  6. كتاب المنير في أحكام التجويد، جمعية المحافظة على القرآن الكريم، الطبعة الثانية والثلاثون، 2016، صفحة( 94)
  7. من أحكام النون الساكنة والتنوين: موقع الألوكة
  8. كتاب المنير في أحكام التجويد، جمعية المحافظة على القرآن الكريم، الطبعة الثانية والثلاثون، 2016، صفحة( 108)
حروف الاظهار
Facebook Twitter Google
487مرات القراءة