اذهب إلى: تصفح، ابحث
ثقافة اسلامية

دعاء الاستفتاح

محتويات المقال

دعاء الاستفتاح

دعاء الاستفتاح هو الدعاء بعد تكبيرة الإحرام، التكبيرة الأولى في الصلاة وقبل قراءة الفاتحة، وسمي بدعاء الاستفتاح لأن المسلم يستفتح به صلاتَه، وقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان يستفتح صلاته بالدعاء، فما صيغة دعاء الاستفتاح؟ وما حكمه؟ وما حكم الصلاة بدونه؟ وهل يختص دعاء الاستفتاح بصلاة الفريضة عن النفل؟

دعاء الاستفتاح

ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أكثر من صيغة لدعاء الاستفتاح، وجميعها صحت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ووردت في أحاديث صحيحة، وقد أفتى ابن عثيمين أن التنويع في دعاء الاستفتاح جاء بهدف التيسير على العباد [١]، وهي كما يأتي:

  1. عن أبي هريرةَ رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسكت بين التكبير وبين القراءة إسكاتة، قال أحسبه قال: هنيهة، فقلت: بأبي وأمي يا رسول الله، إسكاتك بين التكبير والقراءة ما تقول؟ قال: «أقول: اللهم باعد بيني وبين خطاياي، كما باعدت بين المشرق والمغرب، اللهم نقني من الخطايا، كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، اللهم اغسل خطاياي بالماء، والثلج، والبرد» [٢].
  2. عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: أنه كان إذا قام إلى الصلاة، قال: «وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفًا، وما أنا من المشركين، إن صلاتي، ونسكي، ومحياي، ومماتي لله رب العالمين، لا شريك له، وبذلك أمرت وأنا من المسلمين، اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت، أنت ربي، وأنا عبدك، ظلمت نفسي، واعترفت بذنبي، فاغفر لي ذنوبي جميعًا، إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، واهدني لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا أنت، واصرف عني سيِّئَها لا يصرف عني سيِّئَها إلا أنت، لبيك وسعديك والخير كله في يديك، والشر ليس إليك، أنا بك وإليك، تباركت وتعاليت، أستغفرك وأتوب إليك» [٣].
  3. عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا استفتح الصلاة، قال: «سبحانك اللهم وبحمدك، وتبارك اسمك وتعالى جدك، ولا إله غيرك» [٤].
  4. عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها سُئلت، بأي شيءٍ كان نبي الله صلى الله عليه وسلم يفتتح صلاته إذا قام من الليل ؟ قالت: كان إذا قام من الليل افتتح صلاته: «اللهم رب جبرائيل، وميكائيل، وإسرافيل، فاطر السماوات والأرض، عالم الغيب والشهادة، أنت تحكم بين عبادك، فيما كانوا فيه يختلفون، اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك، إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم». [٥].
  5. عن عاصم بن حميد قال: سألت عائشة رضي الله عنها بما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يستفتح قيام الليل؟ قالت: لقد سألتني عن شيء ما سألني عنه أحدٌ قبلك، كان رسول الله صلى الله عليه وسلم، يكبر عشرًا، ويحمد عشرًا، ويسبح عشرًا، ويهلل عشرًا، ويستغفر عشرًا، ويقول: «اللهم اغفر لي واهدني، وارزقني وعافني، أعوذ بالله من ضيق المقام يوم القيامة» [٦].

حكم دعاء الاستفتاح في أول الصلاة

دعاء الاستفتاح هو سنة مستحبة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وردت فيها العديد من الأحاديث التي تثبت صحتها، وقد أفتى جمهورُ العلماء أن المسلم إذا صلى ولم يستفتحْ صلاتَه بالدعاء صحت صلاتُه ولا حرج عليه، أما إذا استفتح فهو أفضل لأنه استن بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم [٧]. ويشرع دعاء الاستفتاح في صلاة الفريضة والنفل فلم يتقيد بأحدهما، فقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه دعا به في الصلاة المكتوبة وصلاة النفل، ولا يجوز الجمع بين صيغتين لدعاء الاستفتاح في صلاة واحدة؛ لأنه لما سأل أبو هريرة رسولَ الله صلى الله عليه وسلم عما يقول في الصلاة أجاب بصيغة واحدة ولم يجمع بين صيغتين. [٨]

المراجع

  1. [فتاوى ابن عثيمين]
  2. [رواه البخاري]
  3. [رواه مسلم والنسائي]
  4. [رواه أبو داود والترمذي]
  5. [رواه مسلم]
  6. [رواه النسائي في صحيحه]
  7. [فتاوى ابن باز]
  8. [فتاوى ابن عثيمين]
دعاء الاستفتاح
Facebook Twitter Google
197مرات القراءة