اذهب إلى: تصفح، ابحث
ثقافة اسلامية

دعاء الاستفتاح

دعاء الاستفتاح

دعاء الاستفتاح هو الدعاء بعد تكبيرة الإحرام، التكبيرة الأولى في الصلاة و قبل قراءة الفاتحة، و سمي بدعاء الاستفتاح لأن المسلم يستفتح به صلاته، و قد ورد عن رسول الله أنه كان يستفتح صلاته بالدعاء، فما هي صيغة دعاء الاستفتاح؟ و ما هو حكمه؟ و ما هو حكم الصلاة بدونه؟ وهل يختص دعاء الاستفتاح بصلاة الفريضة عن النفل؟

دعاء الاستفتاح

ورد عن رسول الله صل الله عليه و سلم أكثر من صيغة دعاء الاستفتاح و جميعها صحت عن رسول الله و وردت في أحاديث صحيحة، وقد أفتى ابن عثيمين أن التنويع في دعاء الاستفتاح جاء بهدف التيسير على العباد [١] و هي كما يلي:

  1. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يسكت بين التكبير و بين القراءة إسكاتة، قال أحسبه قال: هنيهة، فقلت: بأبي و أمي يا رسول الله، إسكاتك بين التكبير و القراءة ما تقول؟ قال: «أقول: اللهم باعد بيني و بين خطاياي، كما باعدت بين المشرق و المغرب، اللهم نقني من الخطايا، كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، اللهم اغسل خطاياي بالماء، و الثلج، والبرد» [٢].
  2. عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم: أنه كان إذا قام إلى الصلاة، قال: «وجهت وجهي للذي فطر السماوات و الأرض حنيفًا، و ما أنا من المشركين، إن صلاتي، و نسكي، و محياي، و مماتي لله رب العالمين، لا شريك له، و بذلك أمرت و أنا من المسلمين ، اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت، أنت ربي، و أنا عبدك، ظلمت نفسي، و اعترفت بذنبي، فاغفر لي ذنوبي جميعًا، إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، و اهدني لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا أنت، و اصرف عني سيئها لا يصرف عني سيئها إلا أنت، لبيك و سعديك و الخير كله في يديك، و الشر ليس إليك، أنا بك و إليك، تباركت و تعاليت، أستغفرك و أتوب إليك» [٣].
  3. عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا استفتح الصلاة، قال: «سبحانك اللهم و بحمدك، و تبارك اسمك و تعالى جدك، و لا إله غيرك» [٤].
  4. عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها سئلت، بأي شيء كان نبي الله صلى الله عليه و سلم يفتتح صلاته إذا قام من الليل ؟ قالت: كان إذا قام من الليل افتتح صلاته: «اللهم رب جبرائيل، و ميكائيل، و إسرافيل، فاطر السماوات و الأرض، عالم الغيب و الشهادة، أنت تحكم بين عبادك، فيما كانوا فيه يختلفون، اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك، إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم». [٥].
  5. عن عاصم بن حميد قال: سألت عائشة رضي الله عنها بما كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يستفتح قيام الليل؟ قالت: لقد سألتني عن شيء ما سألني عنه أحد قبلك، كان رسول الله صلى الله عليه و سلم، يكبر عشرًا، و يحمد عشرًا، و يسبح عشرًا، و يهلل عشرًا، و يستغفر عشرًا، و يقول: «اللهم اغفر لي واهدني، و ارزقني و عافني، أعوذ بالله من ضيق المقام يوم القيامة» [٦].

حكم دعاء الاستفتاح في أول الصلاة

دعاء الاستفتاح هو سنة مستحبة عن رسول الله وردت فيها العديد من الأحاديث التي تثبت صحتها، و قد أفتى جمهور العلماء أن المسلم إذا صلى و لم يستفتح صلاته بالدعاء صحت صلاته و لا حرج عليه، أما إذا استفتح فهو أفضل لأنه استن بسنة رسول الله صل الله عليه و سلم [٧]. و يشرع دعاء الاستفتاح في صلاة الفريضة و النفل فلم يتقيد بأحدهما، فقد ورد عن رسول الله صل الله عليه و سلم أنه دعا به في الصلاة المكتوبة و صلاة النفل، و لا يجوز الجمع بين صيغتين لدعاء الاستفتاح في صلاة واحدة، لأنه لما سأل أبو هريرة رسول الله صل الله عليه و سلم عما يقول في الصلاة أجاب بصيغة واحدة و لم يجمع بين صيغتين. [٨]

المراجع

  1. [فتاوى ابن عثيمين]
  2. [رواه البخاري]
  3. [رواه مسلم و النسائي]
  4. [رواه أبو داود و الترمذي]
  5. [رواه مسلم]
  6. [رواه النسائي في صحيحه]
  7. [فتاوي ابن باز]
  8. [فتاوي ابن عثيمين]
دعاء الاستفتاح
Facebook Twitter Google
57مرات القراءة