اذهب إلى: تصفح، ابحث
ثقافة اسلامية

دعاء يوم عرفة

دعاء يوم عرفة

يوم عرفة هو اليوم الذي اكتمل فيه دين الإسلام و أتم الله على المسلمين نعمته بهذا الدين العظيم، قال فيه رسول الله صل الله عليه وسلم: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا} [١]، فهو يوم عيد للمسلمين باكتمال شريعتهم من غير نقصان و لا تحريف، يوم مستجاب الدعاء و قد وردت الأحاديث النبوية عن منزلة هذا اليوم العظيم و فضله و فضل الدعاء فيه و التقرب إلى الله بالأعمال الصالحة مثل الصوم، و هو ما سوف نتناوله بالشرح مع الاستدلال بالأحاديث مع بيان و هل الفضل و الثواب فيه خاص بالحجيج عن غيرهم من المسلمين أم لا؟

فضل دعاء يوم عرفة

كرم الله تعالى يوم عرفة على سائر الأيام بالعتق من النيران و المغفرة والعديد من الفضل و الثواب و لم يختص بهذا اليوم أحد من عبيده بل يشمل كافة المسلمين من الحجاج و غير الحجاج في شتى بقاع الأرض، إلا أن الحاج يجمع ببين فضل المكان و هو الوقوف بعرفة أهم أركان الحج، و فضل الزمان و هو اليوم فكان زيادة في الأجر و الثواب، عن أبي هريرة، رضي الله عنه قال: قال رسول الله صل الله عليه و سلم: «إن الله تعالى يباهِي بأهل عرفات أهلَ السماءِ، فيقول لهم: انظروا إلى عبادي جاءوني شُعثًا غُبرًا من كل فَجٍ، أُشهدكم أني قد غفرتُ لهم». و قد ورد في فضل ذلك اليوم العديد من الأحاديث، قال رسول الله صل الله عليه و سلم: «خير الدعاء دعاء يوم عرفة» [٢]، و المقصود بالدعاء هو الذكر و الاستغفار و التقرب إلى الله بالأعمال الصالحة في ذلك اليوم، و ورد عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: إن رسول الله صل الله عليه و سلم قال: «ما مِن يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبداً من النار من يوم عرفة و إنه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة فيقول: ما أراد هؤلاء» [٣].

فضل يوم عرفة

يوم عرفة هو يوم من الأيام العشرة التي فضلت أعمالها على غيرها من الأيام، قال رسول الله صل الله عليه وسلم: «ما من عمل أزكى عند الله عز و جل، و لا أعظم أجرًا من خير يعمله في عشر الأضحى قيل: و لا الجهاد في سبيل الله ؟ قال و لا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه و ماله فلم يرجع من ذلك بشيء» [٤]، و هو اليوم الذي اكتمل فيه الدين؛ عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: إن رجلًا من اليهود قال: يا أمير المؤمنين آية في كتابكم تقرؤونها، لو نزلت علينا معشر اليهود لاتخذنا ذلك اليوم عيدًا، قال عمر: أي آية؟ قال: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمْ الْإِسْلَامَ دِينًا} [٥]، قال عمر رضي الله عنه: قد عرفنا ذلك اليوم الذي نزلت فيه على النبي صل الله عليه وسلم و هو قائم بعرفة يوم الجمعة. و قد وردت العديد من الأحاديث النبوية التي توضح فضل ذلك اليوم على سائر أيام السنة و منها قال رسول الله صل الله عليه وسلم:

  1. «يوم عرفة و يوم النحر و أيام منى عيدنا أهل الإسلام » [٦].
  2. « ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدا من النار من يوم عرفة) [٧].
  3. «إن الله يباهي بأهل عرفات أهل السماء» [٨].
  4. «الحج عرفة» [٩].
  5. عندما سئل عن صيام يوم عرفة، «يكفر السنة الماضية و السنة القابلة» [١٠].

لذلك كان حري على كل مسلم ومسلمة الاجتهاد في ذلك اليوم بالعبادة و التقرب إلى الله بالأعمال الصالحة مثل الصوم و الذكر و الصلاة و الاستغفار و إخراج الصدقات حتى ترفع إلى الله الأعمال الصالحة في ذلك اليوم حتى نكون من عتقاء النار رزقنا الله و إياكم جزيل الثواب و المغفرة.

المراجع

  1. [المائدة:3]
  2. [رواه الترمذي]
  3. [رواه مسلم]
  4. [رواه الدارمي]
  5. [سورة المائدة:5]
  6. [رواه أبو داود و صححه الألباني]
  7. [رواه مسلم في الصحيح]
  8. [رواه أحمد و صحح إسناده الألباني]
  9. [متفق عليه]
  10. [رواه مسلم في الصحيح]
دعاء يوم عرفة
Facebook Twitter Google
100مرات القراءة