اذهب إلى: تصفح، ابحث

زراعة الخيار

التاريخ آخر تحديث  2020-08-23 15:38:04
الكاتب

زراعة الخيار

زراعة الخيار

زراعة الخيار خَيَارٌ جيّد لتكتمل الحديقة الصّيفيّة، ومن السّهل جدًّا زراعته، وهو غزير الإنتاج، وتقريبًا تنجح وزراعته دائمًا. زراعة الخيار مثل زراعة المحاصيل الصّيفيّة الأخرى، يحتاج أسمدة ثقيلة، ويتطلّب ريًّا ثابتًا، ويحتاج تربة غنيّة جدًّا بالموادّ العضويّة، ومن الأفضل تسميدها قبل زراعته؛ لمساعدتها في الاحتفاظ بالرّطوبة، وتوفير العناصر الغذائيّة التي ستحتاجها نباتات الخيار طوال الموسم، ويفضّل أن تكون درجة حموضة التّربة 6.8 أو أعلى، ويحتاج الخيار إلى الشّمس طيلة النّهار، سواء زُرِع في الحديقة أو على الأسطح، ويمكن زراعته في أحواض. [١]

الطّقس الذي يفضّله الخيار

لا يحبّ الخيار أن تكون جذوره محشورة مثل القرعيّات الأخرى، وإذا بدأت زراعته قبل الموسم، فإنّه لا يجب أن يتعرّض الخيار للبرد قبل أسبوعين أو ثلاثة أسابيع من ظهور شتلاته؛ لأنّه يُصاب بالصّقيع بسهولة، ومن الأفضل أن تكون التّربة دافئة تمامًا قبل زراعة الخيار، وغالبًا ما يكون أنسب موعد بعد أسبوعين على الأقلّ من تاريخ الصّقيع الأخير، والطّريقة الأفضل لزراعة الخيار هي زراعة بذوره مباشرة في الحديقة بعد أن تدفأ التّربة، مع تباعد يتراوح بين 46 و91سم، وإذا كانت التّربة رطبة ودافئة، فسوف تظهر الشّتلات من الأرض في غضون أيّام.

نصائح لزراعة الخيار

تُفيد النّصائح التّالية في تحسين إنتاج زراعة الخيار:

  • من الأفضل إضافة نشارة بلاستيكيّة سوداء أو بنّيّة إلى التّربة قبل الزّراعة؛ لأنّ التّربة الدّافئة والرّطبة ضروريّة لتحقيق أعلى إنتاج، وإضافة نشارة بلاستيكيّة داكنة إليها سيؤدّي للحفاظ على درجة حرارة عاليّة، وهذا سيُسرّع النّموّ، ويزيد الغلّة، كما أنّ النّشارة ستبقي الأعشاب الضّارّة بعيدة عن النّبتة الأصليّة.
  • زراعة الخيار مثل زراعة العنب، تحتاج إلى عريشة أو سياج أو أيّ دعم آخر، وهذا لاستغلال مساحة الحديقة؛ لأنّ نبتة الخيار ستمتدُّ فيها جميعها إذا لم تجد سياجًا، وكذلك سيُحافظ السّياج على الثّمار نظيفة ومستقيمة أثناء نموّها فوق الأرض، وهذا يزيد المحصول كثيرًا؛ لأنّ العريشة ستحصل على دوران هواء أفضل وضوء أكثر من الشّمس.

حماية الخيار من الحشرات والأمراض

الآفات الحشريّة الرّئيسيّة التي تهاجم نبتة الخيار هي خنافس الخيار، والمنّ، وسوس العنكبوت، ويمكن أن تتسبّب خنافس الخيار بأكبر ضرر للشّتلات خصّيصًا، وتؤدّي إلى ذبولها، ومن الأفضل مواجهتها عن طريق تغطية الشّتلات النّاشئة أو المزروعة حديثًا، أو الشّتلات التي تعرّض للخنافس؛ لأنّ هذا يمنعها من وضع بيوضها على النّباتات السّليمة، لكن يجب إزالة الغطاء عندما تزهر نباتات الخيار للسّماح بتلقيحها، كما أنّه يمكن تطبيق مبيد البيرثروم أو الرّوتينون الفعّالة جيّدًا.

الخيار عرضة لأمراض محاصيل الكرمة بما في ذلك الجمرة الخبيثة، والذّبول البكتيريّ، والفطريات الدّاكنة والبودرة، ومرض الجرب، ومعظم النّباتات الهجينة لديها قدرة كبيرة على تحمّل المرض، وإذا وُجدت أحد الإصابات، فإنّه من المستحسن في العام المقبل اختيار النّباتات المقاومة للأمراض فقط، ويجب الحفاظ على المنطقة المحيطة بمنطقة زراعة الخيار خالية من بقايا النّباتات، وعدم تعريض أوراقها للبلل أو زراعتها وهي مبلّلة؛ لأنّها ستكون أكثر عرضة للأمراض الفطريّة والبكتيريّة.

إعداد موقع الزّراعة

تتطلّب زراعة الخيار شروطًا خاصّة للزّراعة، وهي:[٢]

  • تحديد موقع مُشمس تمامًا؛ فالخيار يحتاج للدّفئ والكثير من الضّوء.
  • فحص التّربة قبل زراعتها لتحديد نوعها ودرجة حموضتها.
  • يتطلّب الخيار تربة خصبة، لذا من الأفضل تسميد التّربة بسماد طبيعيّ على عمق 5سم، والتّأكّد من أنّ التّربة رطبة وغير جيّدة التّصريف، لكن مهوّية، وليست رطبة ومضغوطة.
  • يجب أن تكون التّربة محايدة أو حمضيّة قليلًا مع درجة حموضة تتراوح بين 6.5 إلى 7.0.
  • يجب تحسين التّربة الطّينيّة بإضافة الموادّ العضويّة إليها، وتحسين التّربة الكثيفة والثّقيلة بإضافة السّماد أو السّماد المتعفّن إليها، ويفضّل أن تكون الحدائق الشّماليّة مليئة بالتّربة الرّمليّة؛ لأنّها تدفئ بسرعة في الرّبيع.

طريقة زراعة الخيار

فيما يلي خطوات زراعة الخيار من البذور إلى القطف:

  • تُزرع البذور بعمق 2.5سم، وبتباعد من 30 إلى 60سم، أو بحسب الصّنف (تكون معلومات المسافة بين البذور مكتوبة على الغلاف)، أمّا بالنّسبة للكروم المزروعة على تعريشة، فإنّ التباعد بينها يكون 30سم.
  • تُزرع في كلِّ حفرة بذرتين أو ثلاث، وبمجرّد وصول النّباتات إلى 11 سم، تُنقل كلِّ نبتة في حفرة مستقلّة.
  • إذا كانت المنطقة باردة يجب تغطية التّربة بأكياس بلاستيك سوداء.
  • بعد الزراعة توضع نشارة حول المنطقة من القشّ أو أوراق الشّجر المطحونة، أو النّشارة العضويّة الأخرى للحفاظ على الآفات بعيدة عن النّباتات، وأيضًا لإبعاد الحيوانات عن النّبات، ولتجنّب الأمراض.
  • بناء تعريشة ثابتة فكرة جيّدة إذا كانت مساحة الحديقة كافية، أمّا إذا كانت محدودة فإنّه يمكن تثبيت أعمدة معدنيّة؛ لمنع النّباتات من البقاء على الأرض الرّطبة، وطريقة بناء عريشة من الأعمدة المعدنيّة سهلة.
  • تُغطّى بذور الخيار الطّازجة بشبكة أو سلّة إذا وُجدت آفات في التّربة، وهذا سيُحافظ على البذور.

شروط ريّ الخيار

  • الشّرط الأساسيّ لرعاية الخيار الرّيُّ بانتظام، ويحتاج على الأقلّ إلى 2.5 سم من الماء، ويكون السّقي بعد جفاف التّربة، ويؤدّي الرّيُّ غير المتّسق إلى مرارة طعم الخيار.
  • يُسقى الخيار ببطء في الصّباح أو الظّهر، وإبعاد الماء عن الأوراق ويمكن ريّه بالخرطوم أو بالتّنقيط.
  • عندما تظهر الشّتلات، يجب أن يزداد الرّيُّ كثيرًا، وبعد ظهور الثّمار يزداد الماء أكثر.
  • تُرشُّ رش الكروم بماء السّكّر لجذب النّحل، وإنتاج المزيد من الثّمار.

نصائح لحصاد الخيار

مثل معظم الخضروات، يكون الخيار طريًّا ولذيذًا عندما يُحصد قبل أن يكتمل نموّ ثماره، ويكون أفضل طول لخيار السّلطة أو التّقطيع يتراوح بين 15 إلى 20سم، بينما يتراوح طول الخيار المثاليّ للتّخليل بين 8 إلى 13سم، ولا يُفضّل أبدًا الاحتفاظ بالثّمار النّاضجة على النّبت، وقطفها فور وصولها إلى الحجم المطلوب؛ لتشجيع المزيد من الإنتاج، ويكون أفضل وقت للحصاد في الصّباح الباكر، قبل أن تضرب الشّمس الخيار للحصول على أفضل نكهة وملمس.

المراجع

  1. All About Cucumbers burpee تم الاطلاع بتاريخ 4-8-2020
  2. GROWING CUCUMBERS almanac تم الاطلاع بتاريخ 4-8-2020
مرات القراءة 153 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018