اذهب إلى: تصفح، ابحث

زيادة وزن الحامل

التاريخ آخر تحديث  2019-03-20 14:57:08
الكاتب

زيادة وزن الحامل

وزن الحامل

تعتبر زيادة وزن الحامل خلال فترة الحمل بشكلٍ تدريجي من الأمور الطبيعية والصحية التي تدل على نمو الجنين وزيادة حجمه في الرحم تمهيدًا لمرحلة الولادة في الشهر السابع، حيث أن تراجع وزن الأم الحامل أو ثباته على وزنها الأصلي قبل الحمل يدل على وجود مشكلة بالحمل وتعرض الجنين للخطر وربما للإجهاض والوفاة لأنه لا ينمو بشكلٍ طبيعي داخل الرحم نتيجة مشاكل في الرحم أو نتيجة سوء تغذيته أو عدم وصول الغذاء إليه بالشكل الصحيح والكافي من الأم، وكما هو معروف فإن زيادة وزن الحامل بشكلٍ مضاعف خلال الحمل يعتبر مؤشرًا على إنجاب أطفال سمان وبأوزانٍ عالية، الأمر الذي يعرض الطفل إلى مشكلة السمنة المبكرة خلال مرحلة الطفولة بعد الولادة أو حتى مرحلة المراهقة، لذا لا بد من الأم الحامل متابعة التزايد في وزنها منذ الأشهر الأولى من الحمل وحتى موعد الولادة للتأكد بأن الزيادة ضمن المعدل الطبيعي الأمر الذي يضمن لها مولودًا طبيعيًا خاليًا من أي مشاكل صحية. وفي هذا المقال سيتم الحديث عن إجمالي معدل زيادة وزن الحامل خلال جميع أشهر الحمل بدءًا من الشهر الأول وحتى الشهر التاسع شهر الولادة الطبيعي، كما سيتم ذكر بعض النصائح العامة للحامل للحفاظ على رشاقتها وصحتها ووزنها ضمن المعدل الطبيعي طوال فترة الحمل، بالإضافة إلى توضيح بعض الحقائق حول زيادة الوزن لدى الحامل خلال أشهر الحمل.

زيادة وزن الحامل

يمكن تقدير المتوسط الطبيعي لإجمالي وزن المرأة الحامل بحدود 12 كيلو غرام خلال فترة الحمل كاملةً تزيد تدريجيًا كل شهر ضمن المعدلات التالية:

  • في الأشهر الثلاثة الأولى: تتراوح زيادة وزن الحامل منذ الشهر الأول وحتى الشهر الثالث من 0 كيلو وحتى 2 كيلو غرام فقط في الوضع الطبيعي.
  • في الشهر الرابع: قد يزداد وزن الحامل في الشهر الرابع حوالي نصف كيلو غرام فقط.
  • في الشهر الخامس: يزيد وزن المرأة في الغالب بالشهر الخامس حوالي كيلو غرام واحد.
  • في الشهر السادس: غالبًا ما يبدأ وزن الحامل بالتزايد الملحوظ مع بداية الشهر السادس حيث يتوقع حدوث زيادة إضافية بمعدل 2 كيلو غرام تقريبًا خلال هذا الشهر.
  • في الشهور الثلاثة الأخيرة: يزداد وزن الحامل في الشهر السابع والثامن والتاسع زيادة متساوية تقريبًا بين الشهور بمعدل 2 كيلو غرام شهريًا أي بمجموع 6 كيلو غرام خلال الثلاث شهور الأخيرة، ويختلف متوسط الزيادة من إمراة لأخرى تبعًا لطبيعة جسمها ولنمو الجنين داخلها وتغذيتها ووزنها الأصلي وغير ذلك من العوامل.

نصائح للحفاظ على رشاقة المرأة خلال فترة الحمل

  • الإنتظام على ممارسة التمارين الرياضية خلال فترة الحمل: وذلك منذ بداية الحمل وحتى نهايته لما للرياضة من فوائد كبيرة في تسهيل عملية الولادة والحفاظ على نشاط الجسم وتقوية العضلات وتخفيف آلام الظهر المرافقة للحمل، وتسهيل عملية الهضم داخل الأمعاء وتنشيط الدورة الدموية ووزيادة التأقلم مع الأوضاع النفسية والجسدية المرافقة لزيادة الوزن والتقلبات المزاجية الخاصة بالحمل، ويمكن ذلك من خلال ممارسة بعض الرياضات الخفيفة مثل المشي أو اليوغا "التأمل" والسباحة التي تعتبر من أحسن الرياضات التي ينصح بها للحامل خلال فترة الحمللأنها تعتبر رياضة آمنة وتعمل على زيادة مرونة العضلات خاصة في الذراعين والساقين وتحسين عمل المفاصل وتقوية العظام، إضافة إلى تخفيف آلام الظهر خلال الحمل، وتنشيط عمل القلب والرئتين وتحسين التنفس، والحفاظ على معدل زيادة وزن طبيعي خلال الحمل.
  • تقسيم الوجبات الغذائية الرئيسية:وذلك من ثلاث وجبات كبيرة إلى 6 وجبات صغيرة لتسهيل عملية الهضم في الأمعاء وعدم الشعور بالضيق والإمساك خلال الحمل.
  • الحرص على تناول المأكولات الصحية والإبتعاد على الأغذية الضارة: وذلك للحفاظ على صحة الأم والجنين وذلك بالإكثار من تناول الخضار والفواكه والعصائر الطبيعية والألياف والحبوب الكاملة والإبتعاد عن النشويات والحلويات والدهون المشبعة والزيوت المهدرجة والمقليات وغيرها.
  • تناول المكملات الغذائية والأدوية ليلًا قبل النوم: وذلك لأنها قد تزيد الشعور بالجوع إذا تم تناولها بالتهار الأمر الذي يسبب زيادة مضاعفة في الوزن.
  • شرب كميات كافية من الماء يوميًا: وذلك لحماية الجسم من الجفاف والحفاظ على رطوبته وزيادة الشعور بامتلاء المعدة مما يمنع زيادة مضاعفة في الوزن، وتقليل الشعور بالتعب والغثيان خلال الحمل والحفاظ على كفاءة عمل جميع الأجهزة الحيوية داخل الجسم. [١].

حقائق هامة عن زيادة وزن الحامل

  • شهية المرأة للطعام تزداد بشكلٍ ملحوظ بعد الحمل، وذلك بسبب حدوث الكثير من التغيرات الهرمونية خلال الحمل تزيد من رغبتها في تناول الكثير من المأكولات مما يتوجب عليها الحذر من الإفراط في الأكل حتى لا يزداد وزنها بشكلٍ مفرط.
  • يجب على الأم الحامل أن تركز على جودة غذائها واحتواءه على جميع العناصر الغذائية اللازمة من المعادن والفيتامينات حتى تضمن الحفاظ على صحتها وصحة جنينها طوال فترة الحمل، وهذا يتعارض مع الفكرة الخاطئة الشائعة بأن المرأة الحامل يجب أن تضاعف من كمية غذائها لأنه ينقسم لشخصين، بل العكس فإن مضاعفة الطعام قد يتسبب لها بمشاكل كثيرة أهمها زيادة الوزن بشكل ملحوظ.
  • عدم اتباع أي حميات غذائية خلال فترة الحمل حتى وإن زاد وزن الجسم أكثر بقليل من المعدل الطبيعي، لأن الحمية تسبب حرمان الجسم من الكثير من العناصر الغذائية اللازمة لجسم الأم ونمو الجنين.
  • يجب العناية بالبشرة في منطقة البطن أثناء الحمل، لأن الزيادة في الوزن تسبب تمدد الجلد وتشققات واضحة في البطن تبعًا لعدد الكيلوغرامات خاصة إذا كانت الزيادة مفرطة.
  • زيادة الوزن أكثر من المتوسط بكثير تسبب مشاكل كثيرة للحامل أهمها سكري الحمل، وصعوبة الولادة، والشعور المضاعف بالإعياء والتعب [٢].

المراجع

مرات القراءة 61 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018