اذهب إلى: تصفح، ابحث

شجرة الصمغ العربي

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 10 / 02 / 2019
الكاتب إيمان الحياري

شجرة الصمغ العربي

شجرة الصمغ العربي

تعرف شجرة الصمغ العربي بعدةِ مسميّات، ومنها؛ الشوكة المصرية والسنط العربي و السنط النيلي أيضًا، كما تعرف باسم السمر العربي، وهي عبارة عن أحد أنواع الأشجار المعمرة التي تنتمي لعائلة الأشجار الشوكية من فصيلة البقوليات، تمتاز بأنها من أكثر الأشجار تصديًا لعوامل الجفاف والملوحة المرتفعة؛ إلا أنها كثيرة التأثر بالصقيع الحاد، يشيع استخدام شجرة الصمغ العربي في عدةِ مناحٍ ومنها الاستطباب والغذاء للحيوانات وتحديدًا الإبل.


تتخذ شجرة الصمغ العربي من قارةِ أفريقيا موطنًا أصليًا لها؛ وتحديدًا في جمهورية مصر العربية ودول المغرب سواحلها ومناطق جنوب أفريقيا حيث الموزمبيق وكوزاولو ناتال، كما تتواجد أيضًا في منطقةِ شبه الجزيرة العربية وصولًا إلى الباكستان وبورما والهند أيضًا، وفي الفترة القليلة الماضية استوطنت في زنجبار وأستراليا أيضًا.[١]

فوائد شجرة الصمغ العربي

تقدم شجرة الصمغ العربي مجموعة من الفوائد للإنسان، ومن أهم هذه الفوائد:

  • علاج نافع لتقرحات الفم والداحس.
  • تقوية حدة البصر.
  • التخفيف من حدة مرض الرمض وتسكينه.
  • منح بياض العين الصفاء والنقاء وإزالة الاحمرار.
  • منح الشعر سوادًا مرغوبًا به.
  • علاج نزلات البرد.
  • وقف نزيف الدم وسيلانه.
  • علاج فعال للإسهال.
  • التخفيف من التهاب الحنجر واضطراباتها.
  • علاج نافع للسعال بمختلف أنواعه.
  • مصدر رئيسي لفيتامين أ والمركبات المضادة للأكسدة.
  • تخفيض نسبة الكوليسترول الضار في مجرى الدم.[٢]
  • منع تكاثر البكتيريا في الفم، وبالتالي الحفاظ على صحة وسلامة الأسنان واللثة.
  • إمداد الجسم بكميات كافية من الألياف الغذائية التي يحتاجها الجسم.
  • تحفيز الجهاز الهضمي على القيام بالأنشطة والمهام على أكمل وجه.
  • موازنة مستويات السكر في مجرى الدم.
  • وسيلة فعالة في التخلص من الوزن الزائد، وذلك لوفرة الألياف بنسبة عالية ومنحه شعورًا بالشبع لوقت طويل.

وصف شجرة الصمغ العربي

للتعرف على شجرة الصمغ العربي لا بد من تقديم وصف دقيق لها، وهي على النحو التالي [٣]:

  • تتخذ شكلًا تاجيًا كرويًا مع وجود قمة ذات استدارة.
  • ترتفع شجرة الصمغ العربي إلى علو يتفاوت ما بين 5-20 متر على الأقل.
  • تتخذ جذوع وفروع الشجرة لونًا أسودًا، ويكون اللحاء مشقق لغايات إفراز مادة الصمغ؛ إلا أنه يكون رديئًا جدًا عندما يُفرز من اللحاء.
  • ينبثق عن الشجرة أزواج من الأشواك الإبطية رمادية اللون بشكلٍ مستقيم، ويتفاوت عددها ما بين 3-12 زوج على الأقل لدى الأشجار الصغيرة.
  • تزهر شجرة الصمغ العربي باللون الأصفر الذهبي في الموسم الشتوي، وتتخذ أزهارها شكل كرة بقطرٍ يتراوح بين 1.2-1.5 سم.
  • تثمر الشجرة بثمارٍ مقسمة إلى فصوص؛ بحيث تتألف كل ثمرة من 12 فص على الأقل.

معلومات عن شجرة الصمغ العربي

من أهم المعلومات حول شجرة الصمغ العربي التي قد يجهلها الكثير:

  • تعتبر شجرة الصمغ العربي هي ذاتها شجرة الأكاسيا والميموزا أيضًا.
  • تنقسم أشجار السنط إلى أكثر من 1300 نوع في مختلفِ أنحاء العالم، ويعيش معظمها في المناطق المتأثرة بالمناخ ما بين الاستوائي الحار إلى المعتدل نسبيًا.
  • تتعدد أنواع شجرة الصمغ العربي، إلا أن هناك أنواع مشهورة بشكل شائع؛ وهي: السنط المغربي، السنط الأبيض، سنط راديانا، السنط السيال، سنط فارنيسيا.
  • يُستخلص الصمغ العربي من هذه الشجرة من الجذوع والأغصان؛ فيعد أفضل أنواع الصمغ العربي، أما الأسوأ فهو ذلك المستخلص من لحاء الشجرة ويكون لونه أحمر.
  • تلعب شجرة الصمغ العربي دورًا بالغ الأهمية في الجانب الاقتصادي والاجتماعي في حياة العرب الرُحّل؛ إذ يعتمدون عليها بالصمغ والحطب، ويعود ذلك لاعتبارها قادرة على التأقلم مع أقسى درجات الجفاف والملوحة، كما يعتمدون عليها لغايات التشجير في الأقاليم الجافة وتحسين جودة التربة في المناطق الساحلية.

الإنتاج

تتربع دولة السودان على رأسِ قائمة الدول المنتجة للصمغ العربي، إذ يكثر وجود شجرة الصمغ العربي في المناطق الغربية من الجمهورية لدرجةِ أنها تعتبر الدولة الأكثر وجودًا للصمغ العربي، وتصل نسبة مساهمة السودان في إنتاج الصمغ العربي بنسبة 85% من إجمالي الإنتاج العالمي منه، إلا أنه من المؤسف أن النسبة قد تراجعت نتيجة بعض السياسات المتعلقة بمسألة التصدير وتضيق مساحة الغابات البرية في البلاد؛ فتقدمت عنها كل من السنغال ونيجيريا والتشاد.

المراجع

296 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018