اذهب إلى: تصفح، ابحث

عاصمة سويسرا

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 09 / 02 / 2019
الكاتب محمد حجير

عاصمة سويسرا

عاصمة سويسرا

سويسرا البلد الفدرالي المتطور والذي يعتبر أحد أكثر الدول تقدماً في العالم في العديد من المجالات الحياتية، تقع سويسرا في غرب قارة أوروبا في منطقة مغلقة عن البحار وبمساحة قليلة نسبياً مقارنة بباقي الدول الأوروبية المجاورة، فمساحتها الكلية تبلغ 51.2 ألف كم2 وعاصمتها برن التي تقع غرب البلاد. لا تعد العاصمة السويسرية برن أكبر المدن كما هو المعتاد في باقي دول العالم، حيث أنها تُعتبر رابع أكبر مدينة في سويسرا. وتأتي مدن زيورخ وجنيف وبازل في المقدمة من حيث عدد السكان والمساحة قبل العاصمة برن، ويعتقد بعض الأشخاص خطأً أن تلك المدن هي العاصمة بسبب الشهرة الكبيرة لتلك المدن والمساحة الأكبر لها. لكن تتميز العاصمة السويسرية برن بعدة ميزات عن نظيراتها وخاصة بوقوعها على نهر آري (أو يُسمّى نهر آر) الذي يعتبر حالياً بقعة ترفيهية منعشة لسكان المدينة والسياح، كذلك ما يميز برن احتواؤها على قسم قديم وأثري في منطقة "أولد بيرن".[١]

مدينة برن القديمة

يعود تاريخ تأسيس العاصمة السويسرية برن للقرن الثاني عشر الميلادي، وتم اختيار موقعها لتوفر الماء والمراعي بشكل جيد في المنطقة، وكان أول من استقر في المدينة هم عائلة "Zähringen" والتي استفادت من النهر ليس فقط للتزود بالماء بل وكعازل طبيعي من الأعداء. أعيد تأسيس المدينة في القرن الخامس عشر بعد أن دمر حريق كبير كل شيء. والطراز الموجود حالياً لمدينة برن القديمة هو الطراز المعماري للعصور الوسطى، ويعتبر المهندسون المعماريون مدينة برن مثالاً حياً على تخطيط المدن في العصور الوسطى رغم التحديث المستمر عليها. يتميز تخطيط مدينة برن القديمة بالتركيز على جمالية المنظر وراحة الساكن فيها، فالأقبية والأروقة والنوافير والاهتمام بما تطل عليه البيوت من أفق جميل، كلها تعتبر تخطيطاً هندسياً متقن وثروة أثرية لسويسرا.

لم تتميز برن القديمة في الناحية المعمارية فقط بل في نظامها السياسي الفريد آنذاك بوجود سلطة وأحزاب معارضة تستطيع نشر أفكارها بين الناس. لذلك أدرجت المدينة على قائمة اليونيسكو للتراث العالمي سنة 1983، يؤمها الزوار من أنحاء العالم للتمتع بالتاريخ العريق للمدينة والفن المعماري المطل على جبال الألب ونهر آري. وأهم المعالم فيها هي النافورة والرسومات الموجودة عليها والتي تعود لعصر النهضة، وكاتدرائية المدينة ذات الطراز المعماري الفريد، والممرات القديمة الممتدة على مسافة 6 كيلومتر.[٢]

مناخ مدينة برن

درجة الحرارة في برن أعلى منه في باقي المدن والعواصم الأوروبية؛ نتيجة ابتعاد عاصمة سويسرا عن السواحل البحرية. الشتاء في برن بارد جداً ويكون في أغلب أوقاته أقل من الصفر المئوي، وشروق الشمس خلال الشتاء قد لا يستمر أكثر من ساعتين، ويكون الهطول خلال أشهر الشتاء عبارة عن ثلوج. أما الصيف فهو دافئ وتزيد مدة ظهور الشمس إلى 8 ساعات وخاصة في يوليو وأغسطس، ولكن الأجواء تكون دائماً مهيأة لسقوط زخات من الأمطار.[٣]

أهم ما تحتويه عاصمة سويسرا برن

بالإضافة إلى المدينة القديمة التي وضعت برن على خريطة السياحة العالمية فهناك العديد من المقرات والمناطق المهمة في عاصمة سويسرا برن. حيث يلفت انتباه الزوار إلى المقاهي الكلاسيكية المنتشرة في شوارع المدينة والملاهي الليلية. وللتنزه فتحتوي المدينة على حديقة روز غاردن وحديقة الحيوان وحديقة الدب، ولا بد من زيارة منصة كاتدرائية المدينة التي يصل طولها إلى 101 متر، لتعطي صورة بانورامية قديمة للمدينة. كما تحتوي المدينة على منزل ألبرت آينشتاين الذي عاش فيه بعد هجرته من ألمانيا، وتخليداً له يوجد في المدينة متحف آينشتاين، بالإضافة لمتاحف أخرى متنوعة جداً ومعارض تقام على مدار العام.

يمكن الوصول للمدينة بشتى طرق المواصلات حيثُ تحتوي على شبكة شوارع وقطارات جيدة، يستخدمها الكثيرون كبوابة عبور نحو جبال الألب. ولا يمكن أن يتم الاستغناء عن الوصول للمدينة خاصة بوجود مقر الحكومة الفدرالية السويسرية فيه، وكذلك مجلس البرلمان (بوندسهاوسيه) الذي يمكن للزوار الدخول إليه وأخذ جولة داخله. يأتي سكان المدن الأخرى في سويسرا إليها لإقامة الرحلات أو ممارسة الرياضات المائية في نهر آري.[٤]

أهم أحداث العاصمة برن

يحتفل السكان السويسريون في عاصمتهم ومنتجاتها وثقافتها سنوياً بعدة معارض وحفلات، كما تساعد هذه الاحتفالات بجذب العديد من السياح وعرض حياة أهل المدينة لهم. ومن هذه الفعاليات:

  • مهرجان الجاز وهو مهرجان متخصص في موسيقى الجاز، والذي أصبح من أهم الحفلات الموسيقية في أوروبا.
  • معرض البصل الذي يقام بآخر يوم اثنين من شهر نوفمبر، وفيه يتم عرض لفائف أوراق البصل الملتفة بطرق فنية احتفالاً بالمحاصيل الزراعية التي تنمو في المدينة، ويمكن للسياح شراء هذه الأشكال من الباعة كتذكار بسيط للمعرض.
  • مهرجان غورتين والذي يقام في بيت الجبل وفيه يوجد كبار الموسيقيين والفنانين في عرض دولي للموسيقى لا يقتصر على الفنانين السويسريين فقط بل من مختلف أنحاء العالم.
  • جائزة برن الكبرى للعدو وهو أحد أكثر الأنشطة نجاحاً في سويسرا، حيثُ تتزايد سنوياً أعداد الرياضيين المشاركين للفوز بالجائزة، والتي يمر من خلالها الرياضيون في مدينة برن القديمة وأنحاء أخرى من المدينة.
  • مهرجان برن للرقص والذي يخصص فيه ساحات كاملة في سويسرا ليرقص المتواجدون على ألحان الموسيقى بكل عفوية. تكون هذه الاحتفالات فرصة للتعرف على ثقافة المدينة والتعارف بين الأشخاص.
  • ليلة المتاحف التي فيها تفتح المتاحف أبوابها منذ منتصف الليل لاستقبال الزوار، للتذكير بأهمية هذه المتاحف وفرصة للسياح للتجول داخل المتاحف بدون الازدحام المعتاد.
  • مهرجان برن للموسيقيين المتجولين حيثُ تبدأ مجموعة متحركة من الموسيقيين بالمرور على 20 منطقة في برن لعزف ألحان موسيقية تهدف فقط لإضفاء جو من المتعة والفرح في شوارع عاصمة سويسرا برن.

المراجع

260 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018