اذهب إلى: تصفح، ابحث

عدد سكان الاردن

التاريخ آخر تحديث  2019-02-10 14:05:22
الكاتب

عدد سكان الاردن

الأردن

دولة ذات نظام ملكي وراثي، يعود تاريخ تأسيسها إلى سنة 1921م على يد الأمير عبد الله بن الحسين كإمارة شرقِ الأردن في بداية عهدها، ويذكر بأن المنطقة كانت خاضعة للإنتداب البريطاني كسائر المناطق المحيطة بها، ومع حلول عام 1946م حصلت المملكة الأردنية الهاشمية على إستقلالها ونودي بسمو الأمير عبد الله ملكًا على البلاد لتصبح رسميًا مملكة هاشمية، ويشار إلى أن السلطة التنفيذية تتمركز في يدِ ملك المملكة ويمارسها بواسطة مجلس وزرائه ونوابه، وتشير المعلومات التاريخية للمنطقة بأنها مأهولة بالسكان منذ العصر الحجري القديم والأوسط قبل الميلاد، وقد كشف عن ذلك ما تحتضنه المملكة من آثارٍ تعود إلى مملكة الأنباط.[١]

جغرافيا الأردن

تقع دولة الأردن في الجزء الجنوبي الغربي الآسيوي في جنوبِ بلاد الشام، وتعد بذلك القلب النابض لمنطقة الشرق الأوسط بحكم موقعها، وتمتد مساحتها إلى 89.287 كم2 في المنطقة الشمالية بالنسبة لشبه الجزيرة العربية، وتقدر نسبة اليابسة فيها نحو 88.884 كم2 بينما المنطقة المائية لا تتجاوز 329 كم2، أما موقع الأردن فلكيًا فإنه يقع بين دائرتي عرض °34,52° شمالًا وخطوط طول °59,°31 شرقًا..[٢]

تشترك المملكة الأردنية الهاشمية بحدودٍ جغرافية مع سوريا من الجهة الشمالية بحدودٍ يصل طولها إلى 375 كم، أما حدودها مع المملكة العربية السعودية فتأتي من جهتي الشرق والجنوب بطولٍ يبلغ 744 كم، وترتبط الأردن مع العراق بحدودٍ شرقية يتجاوز طولها 181 كم، وتقترن بحدودٍ مع الضفة الغربية (دولة فلسطين) من الجهة الغربية بطول 97 كم، أما حدودها مع إسرائيل فتقدر بـ238 كم، وتعد الحدود الأردنية السعودية هي الأطول بين حدودها، كما تعتبر الأردن صاحبة أطول حدود مع إسرائيل، وتعتبر قمة جبل أم الدامي أعلى قمة جبلية في البلاد، بينما أخفض بقعة هي البحر الميت ضمن نطاق حفرة الإنهدام الأفريقي..[٣]

سكان الأردن

تشير إحصائيات التعداد السكاني لعام 2017م إلى أن عدد سكان الأردن قد تجاوز 10.053.000 نسمة وفقًا لبيانات دائرة الإحصاءات العامة الأردنية[٤]، وقد شهدت المملكة ارتفاعًا ملحوظًا بعدد السكان تحت تأثير الظروف السياسية السائدة في الدول المحيطة؛ حيث عاش الأردن نموًا سكانيًا خلال الفترة ما بين 2004-2015م بنسبة 5.3%، وقد ازداد عدد سكان الأردن في السنوات القليلة الماضية على النحو التالي [٥]:

السنة عدد سكان الأردن
2016 9,798,000
2015 9,531,712
2014 8.809.000

التركيبة السكانية للأردن

تحتضن المملكة الأردنية مجموعات عرقية وطائفية متعددة، فقد توافد أكثر 1.3 مليون نسمة إلى البلاد؛ فشكلوّا ما نسبته 15% من إجمالي نسبة السكان من غير الأردنيين، وتقدر نسبة الأردنيين الأصليين نحو 69%، أما النسبة المتبقية فتتوزع بين الجنسيات المختلفة[٦] ، وتشير المعلومات إلى الأردن يستضيف أعدادًا كبيرة من الأيدي العاملة المصرية واليمنية والإثيوبية وغيرها، إذ يقدر عدد الأيدي المصرية العاملة نحو 650 ألف نسمة، ويقدر عدد الجماعات الشركسية بنحو 80 ألف نسمة، أما اللجوء الفلسطيني فيصل إلى 2.175.491 نسمة. [٧]

السياحة في الأردن

يلعب قطاع السياحة في الأردن دورًا في غاية الأهمية في رفد اقتصاد الأردن، وذلك لما تتمتع به المملكة من أهمية دينية وتاريخية، ويستقطب الأردن سياحًا وزوارًا على مدار العام نظرًا لتعدد أنواع السياحة فيه؛ كالسياحة العلاجية والاستشفائية والدينية والتاريخية وغيرها، ومن أبرز المعالم السياحية في الأردن [٨]:

  • البتراء عاصمة الأنباط، المدينة الوردية في جنوب المملكة.
  • العقبة، مدينة مشرفة على سواحل البحر الأحمر في جنوب البلاد، ولا تمتلك المملكة منفذًا بحريًا غيره.
  • المدرج الروماني، يقع في المنطقة الشرقية من البلاد، وهو المسرح الفني الأكبر في المنطقة.
  • البحر الميت، البقعة الأخفض في الممكلة، ويخلو تمامًا من الحياة البحرية لارتفاع نسبة ملوحته.
  • حمامات ماعين، من أبرز معالم السياحة الاستشفائية، عبارة عن مياه معدنية ساخنة تتدفق على هيئة شلالات، وتساعد في علاج الكثير من الأمراض.
  • وادي رم، منطقة رملية وجبلية شاهقة الإرتفاع، تقع على مقربة من العقبة، وتُمارس فيه العديد من الأنشطة كتسلق القمم الجبلية والهبوط بالمنطاد وغيرها.
  • جرش، تحتضن جرش العديد من المعالم الأثرية الرومانية، وإلى جانبِ ذلك فإنها تقام بها العديد من المهرجانات والفعاليات الثقافية سنويًأ.

المراجع

مرات القراءة 652 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018