اذهب إلى: تصفح، ابحث

علاج الارق بالاعشاب

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 18 / 03 / 2019
الكاتب إيمان الحياري

علاج الارق بالاعشاب

الأرق

يقصد بالأرق حدوث اختلاف في جودة النوم وانخفاضها يتمثل بعدم الحصول على القسط الكافي من النوم الجيد في ساعات الليل، فيصبح نشاط الجسم خلال النهار سيئًا، كما يترك أثرًا سلبيًا أيضًا على صحة الجسم النفسية والجسدية على حد سواء، وتقف الكثير من الأسباب خلف الإصابة بالأرق ومنها الألم العضوي أو فرط التفكير أو حتى تناول الأطعمة التي تتسبب بالأرق ومنها الكحول والكافيين والنيكوتين، وتتفاوت أنواع الأرق ما بين أرق مؤقت وآخر حاد يعتبر قصير المدى، أما النوع الثالث فإنه الأرق المزمن الذي يتطلب وقت زمني طويل للتخلص منه والعلاج من الأرق للأبد، وقد يفضل الكثير الابتعاد عن العقاقير الطبية واللجوء إلى علاج الأرق بالأعشاب، وفي هذا المقال سيتم التعرف على طرق علاج الأرق بالأعشاب.[١]

علاج الأرق بالأعشاب

  • اليانسون، يعتبر اليانسون مشروبًا سحريًا لعلاج الأرق، حيث يساعد على الاسترخاء، ويمكن إعداد شاي اليانسون من خلال غلي مقدار من الماء وإضافة ملعقة صغيرة من بذور اليانسون، يُشرب بعد مضي 15 ساعة على نقعه وتصفيته، ومن الممكن تحليته بالعسل لمنحه مذاقًا طيبًا، ويعتبر قبل وقت النوم أفضل وقت لتناول اليانسون.
  • النعناع، يعتبر النعناع من النباتات المحفزة على تهدئة الأعصاب ومنح الجسم الاسترخاء والراحة، حيث يحتوي بطبيعته على مكونات ضرورية وهامة للجسم للتخلص من الأرق، فهو مصدر غني بالكالسيوم والمغنيسيوم والحديد والبوتاسيوم، كما أنه غني بمضادات الأكسدة، وتساعد هذه المكونات على علاج خفقان القلب وموازنة مستويات ضغط الدم، كما ترفع من كفاءة أداء الجهاز الهضمي والمعدة؛ وبالتالي الشعور بالراحة والاسترخاء والحصول على نوم جيد.
  • نبات الناردين، يعتبر نبات الناردين من أفضل طرق علاج الأرق بالأعشاب، حيث أكدت الكثير من الدراسات على أن تناوله على هيئة كبسولات ليلًا يسهم للدخول في نومٍ مريح وهانئ.
  • خشخاش كاليفورنيا، يمتاز بأنه من أكثر النباتات فاعلية في علاج الأرق، حيث يزيد من جودة النوم وتسهيل الحصول عليه، فينصح بأخذ جرعة تصل إلى 40 قطرة في اليوم من خلال مزجه مع الناردين.
  • البابونج، يعد نبات البابونج وصفة قديمة وفعالة في علاج الأرق، حيث يعتبر آمنًا على الكبار والصغار، ويتمتع بخصائص مهدئة ومسكنة تساعد على تحسين جودة النوم، وينصح بالانتظام بتناوله قبل ساعة من الخلود إلى النوم.[٢]
  • الميرمية، يمكن إضافة الميرمية إلى قائمة أفضل طرق علاج الأرق بالأعشاب بكل كفاءة، حيث تسهم في تحفيز الجسم على النوم والاسترخاء بكل فاعلية، إلى جانب ما تقدمه من فوائد أخرى كتعقيم الجسم وتطهيره والتخلص من ضيق التنفس وتهدئة الكثير من الآلام.
  • الزنجبيل، يدخل استخدام الزنجبيل في الكثير من العلاجات الطبيعية، ومنها التخفيف من حدة الضغوطات والتوترات النفسية والعصبية، وبالتالي تحقيق الاسترخاء والحصول على نوم هادئ.
  • الكزبرة، مفيد جدًا في حالات التعب والإرهاق والأرق، إذ يهدئ الأعصاب ويعالج الأرق ويحفز على النوم بكل استرخاء وهدوء.

علاج الأرق بالأطعمة

إلى جانب إمكانية علاج الأرق بالأعشاب، فإن هناك بعض الأطعمة أيضًا التي تساعد على علاج الأرق، ومنها:

  1. الحليب، أو كما يعرفه البعض باسم اللبن، يساعد على تهدئة الجسم ومنحه الاسترخاء بفضل وفرة الأحماض الأمينية في تركيبته، كما أنه مصدر غني بالبروتينات والفيتامينات والمعادن، وتجتمع هذه المكونات لتساعد الجسم للدخول في النوم.
  2. العنب: يعتبر العنب الأحمر العدو الأول للأرق، حيث يلعب دورًا بالغ الأهمية في تحفيز الجسم على إطلاق مادة الميلاتونين المساعدة على النوم، كما أنه مصدر للعناصر الغذائية الأساسية التي تخلص الجسم من التعب وتمنحه الاسترخاء.
  3. المشمش: فاكهة صيفية غنية بالأحماض الأمينية، تعمل على منح جسم الإنسان المصاب بالأرق شعورًا بالاسترخاء، وعند تناول المشمش يصبح الجسم نشطًا في إفراز مادة السيروتونين المهدئة للجسم، وتحد من درجة الانفعالات التي تزيد من توتر الإنسان، ولذلك يعتبر مادة مخدرة محللة.
  4. العنب: الموز، البديل الأول للحبوب المنومة لكل من يبحث عن علاج للأرق، حيث ينصح بتناول ثمرة موز واحدة دون القيام بأي أنشطة نهائيًا بعدها؛ فسيقوم الجسم فورًا بالبدء بإفراز مادة السيروتونين التي تمنح الجسم مفعول التخدير الموجود في المنوم، فيتم التخلص من الأرق والبدء بمرحلة نوم هانئة.
  5. اللوز، يستمد الجسم نسبة جيدة من المعادن الضرورية التي يحتاج إليها للدخول في النوم والتخلص من الأرق من اللوز، ويعزى ذلك لاعتبار اللوز غني بعنصر المغنيسيوم الهام في تحقيق الاسترخاء.
  6. العسل: لا يمكن غض البصر عن العسل عند البدء بالحديث عن مهدئات الأعصاب الطبيعية، حيث يعتبر مادة فريدة من نوعها في منح الجسم الهدوء والاسترخاء والتخلص من الأرق بكل فاعلية، ويمكن إضافته إلى الشوفان للاستزادة من الفائدة، ويؤدي دورًا فعالًا في إيقاف نشاط الناقل العصبي الذي تقع على عاتقه مسؤولية الاستيقاظ والنشاط.
  7. الشوفان، يحافظ على سلامة الجهاز العصبي واسترخائه فيصبح الحصول على النوم الجيد أمرًا واردًا جدًا، وتكمن الأهمية بوفرة المعادن منها المغنيسيوم والبوتاسيوم والكالسيوم.

المراجع

322 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018