اذهب إلى: تصفح، ابحث

علاج الكيس الدهني في العين بدون جراحة

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 24 / 03 / 2019
الكاتب أيمن سليمان

علاج الكيس الدهني في العين بدون جراحة

الكيس الدهني في العين

التورم مع الاحمرار والألم في جفن العين العلوي يُعرف باسم الكيس الدهني في العين، وهو شائع الحدوث عند الكثير من البشر خاصة بفصل الربيع، قد يهتم بعلاجه البعض وقد يهمله البعض الآخر، ويُعرف أيضًا ببردة العين وهو كالحبة الحمراء الملتهبة فوق العين، وبسبب الألم الذي يسببه يرغب عدد كبير من الناس لمعرفة أسباب الكيس الدهني في العين، وطرق علاج الكيس الدهني بالطرق الطبيعية في المنزل، وهذا بالضبط ما يستعرضه المقال.

أسباب الإصابة بالكيس الدهني في العين

في جفن العين العلوي توجد غدة تُسمى غدة ميبوميوس وهي غدة زيتية، ومن دورها أن تفرز الدموع في العين، إلا عند الزيادة في إفراز المياه تنسد تلك الغدة مسببة تورم واحمرار في الجفن العلوي، ومن أسباب حدوث هذا التورم ما يلي:

  • زيادة في إفراز الغدد الدهنية.
  • الإصابة بالحساسية، خاصة بفصل الربيع بسبب حبوب اللقاح المنتشرة بالجو، والهواء الملوث والفطريات، وهذا هو أهم وأشهر الأسباب.
  • الإصابة بالالتهابات في العين أو الجفون، نتيجة الإصابة بالبكتيريا أو الفيروسات.

أعراض الكيس الدهني في العين

الأعراض التالية تشير إلى الإصابة بالكيس الدهني في العين، وتساعد الطبيب على التشخيص:

  • تورم مع احمرار وتهيج في الجلد.
  • الشعور بثقل في العين، وعدم القدرة على فتحها جيدًا أو إغلاقها بشكل مريح.
  • زيادة في الدموع بالعين.
  • حساسية تجاه الضوء بحيث تصبح العين عاجزة عن الفتح أمام ضوء الشمس أو المصباح، وتحتاج دائمًا إلى ضوء خافت.

طرق علاج الكيس الدهني في العين بدون جراحة

الطرق الطبيعية في المنزل لها فاعلية ممتازة لعلاج الكيس الدهني في العين بدون استخدام الأدوية والطرق الجراحية، ومن أهم تلك الطرق ما يلي:

  • الكمادات الدافئة : للمياه الدافئة تأثيرًا كبيرًا لعلاج الكيس الدهني في العين، ومن خلال الكمادات الدافئة يمكن تخفيف آلام العين والتقليل من التورم والاحمرار، وذلك من خلال غمس قطنة في مياه دافئة وليست ساخنة، ووضع القطنة على الجفن لمدة 15 دقيقة تقريبًا، وتكرار هذه العملية عدة مرات باليوم حتى يختفي الكيس الدهني.
  • التدليك : تدليك جفن العين برفق بدون محاولة تفريغ الكيس الدهني أو إحداث ضرر به، هي طريقة أخرى لتنشيط الدورة الدموية بالعين وعلاج الكيس الدهني، ويتم التدليك بشكل دائري من 5 إلى 10 دقائق.
  • تجفيف الجفن : من أفضل وأبسط العلاجات المتاحة للكيس الدهني هو تنظيف جفون العين جيدًا بالماء ومن ثم تجفيف المنطقة جيدًا للسماح للجلد بان يتنفس ويعالج نفسه، والتخلص من حبوب اللقاح والأتربة التي تسبب الكيس الدهني في الأساس.
  • أوراق الطلح : غلي أوراق الطلح أو الأكاسيا أو السنط، هي من أقدم العلاجات الطبية عند القدماء المصريين لعلاج التورم والاحمرار، وهي طريقة فعالة جدًا، بحيث يمكن شراء أوراق الطلح وتنظيفها ووضعها في الماء على نار هادئة حتى يغلي الماء، وبعد ان يبرد الماء قليلًا ويصبح دافئًا يمكن غمس قطعة من القطن فيه ووضعها على جفن العين كالكمادات.

مضاعفات الكيس الدهني في العين

إن لم يتم علاج الكيس الدهني في العين يمكن أن يؤدي ذلك للكثير من المشاكل، ومن أهمها أنه قد يؤدي إلى قصر النظر أو ضعف في الإبصار، ولابد من علاج هذا الانتفاخ وإلا سيزيد بحيث يصعب معه فتح العين للرؤية، وإن لم يتم التخلص بشكل طبيعي من الدهون فلابد من فتح الكيس بإجراء جراحي للتخلص من الدهون المتراكمة والتي تضر جدًا بالعين.

علاجات طبية

العلاجات السابقة تعتبر علاجات تكميلية، وللأسف قد لا تأتي بنتيجة مرجوة وسريعة، ولذلك قد يحتاج الطبيب لوصف علاجات طبية سريعة المفعول للتخلص من الكيس الدهني في العين مثل:

  • المضادات الحيوية، وفعالة للتخلص من الورم، ولابد من عمل كمادات دافئة وقد يستمر العلاج إلى أسبوعين أو أكثر بحسب شدة الحالة.
  • المراهم السيترودية، وهي علاج مناسب جدًا للكثير من الحالات الصعبة التي في العادة تطلب تدخل جراحي، ولكن مع المراهم سيتم العلاج بدون جراحة، وهي تعالج التورم والآلام المرتبة بالكيس الدهني، ويستمر وضعها لعدة مرات باليوم بشكل منتظم مع استخدام الكمادات الدافئة حتى تمام العلاج.
  • الحل الأخير هو التدخل الجراحي، والذي لا مفر منه في حال تضخم الورم وعدم القدرة على فتح العين بالكامل، وتكون الجراحة بهدف فتح الكيس وإخراج الدهون المتراكمة بشكل لا يضر بالغدد الدهنية أو العين، ولذلك يتطلب الأمر الذهاب إلى طبيب جراحة ماهر.

الاحتياطات الواجبة عند ظهور الكيس الدهني في العين

عند ظهور الكيس الدهني في العين، لابد للمريض من أخذ كافة الاحتياطات الواجبة للمساعدة على العلاج وعدم عودة الإصابة سريعًا، ومن هذه الاحتياطات ما يلي:

  • عدم تنظيف بشرة الوجه باستخدام أنواع رخيصة الثمن من المنظفات، خاصة منطقة العين، وعدم استخدام أنواع تحتوي على مركبات كيميائية، والاكتفاء باستخدام صابون طبي رقيق على البشرة يحتوي على زيت الزيتون بدلًا من العطور والمواد الكيميائية الضارة.
  • في فترة العلاج لابد من التوقف عن استخدام مستحضرات التجميل، خاصة تلك التي تُوضع على العين والجفون لأنها تهيج البشرة والعين.
  • عند غسيل الشعر لابد من استخدام شامبو رقيق على البشرة مثل شامبو الأطفال، أو الابتعاد عن استخدام الشامبوهات التي تحتوي على مواد كيميائية ضارة، ولا يجب غسل الشعر أمام العين بل محاولة ابعاد الشعر عن العين قدر المستطاع.
  • لا يجب تبادل المناشف أو المناديل مع أفراد المنزل، حتى لا تنتقل أي فيروسات أو بكتيريا من شخص لآخر، مع الاهتمام والعناية بالنظافة الشخصية عامة.
  • لابد من التوقف عن استخدام العدسات اللاصقة وقت العلاج، لأنها تلوث المنطقة بشكل أكبر، مهما كانت نظيفة ومصنوعة بشكل جيد.
  • تجنب ملامسة العين بشكل عنيف أو عندما تكون اليد متسخة، ومراعاة هذا الأمر عند الأطفال بشكل خاص.
315 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018