اذهب إلى: تصفح، ابحث

علاج انتفاخ البطن المستمر

التاريخ آخر تحديث  2020-06-22 20:22:49
الكاتب

علاج انتفاخ البطن المستمر

انتفاخ البطن

يعد انتفاخ البطن من أكثر المشكلات الصحية التي يعاني منها الناس بمختلف فئاتهم العمرية، يرافقها عادةً زيادة في تمرير الغاز من البطن وزيادة في التجشؤ بالإضافة إلى خروج رائحة كريهة وآلام متقطعة في البطن مع شعور بالتخمة وضيق في التنفس قد يتزايد إلى حدوث تسارع في ضربات القلب إذا كان الإنتفاخ شديدًا، وتحدث هذه المشكلة في الغالب نتيجة عادات غذائية خاطئة ترتبط في نوعية الطعام المتناول وكيفية تناوله، الأمر الذي يشكل انزعاجًا كبيرًا لدى من يعانون من ذلك، وانتفاخ البطن ووجود الغازات المعوية من العمليات البيولوجية الطبيعية في جسم الإنسان، إذ يتراوح عدد مرات إخراج الغازات من البطن من 5-15 مرة في اليوم في المعدل المتوسط، وقد يقل أو يزيد عن ذلك تبعًا لنمط الغذائي اليومي وطبيعة الحياة ووجود مشاكل صحية هضمية أخرى لدى الإنسان، وسيتم الحديث في هذا المقال عن أبرز أسباب انتفاخ البطن، والأطعمة التي تسببه، بالإضافة إلى أهم الطرق لعلاج انتفاخ البطن والنصائح العامة لتخفيف هذه المشكلة اليومية لدى بعض الناس.

أسباب انتفاخ البطن

تعود مشكلة انتفاخ البطن الزائد إلى عدد من الأسباب الشائعة وهي:

  • دخول كمية كبيرة من الهواء أثناء تناول الوجبة الغذائية وغالبًا ما يكون ذلك بسبب التحدث مع الآخرين أو الضحك خلال تناول الطعام.
  • وجود مشكلة التهاب القولون العصبي أو القولون التقرحي وهي من الأمراض الشائعة بكثرة بين الناس.
  • وجود مرض السكري والذي يسبب في أحيانٍ كثيرة التهاب المعدة وزيادة الغازات والنفخة في البطن.
  • الإضطرابات النفسية وزيادة الضغط النفسي والعصبية والإكتئاب والقلق يؤثر على طبيعة الحركة داخل الجهاز الهضمي ويزيد من إنتاج الغازات المعوية وخاصة لأولئك الذين يعانون من القولون العصبي.
  • وجود التهاب في البنكرياس مما يؤثر على عمله ويضعف قدرة الجسم على الهضم.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي كالإمساك المزمن وهو من أهم أسباب انتفاخ البطن أو التهاب الأمعاء.
  • تناول بعض الأطعمة التي تسبب انتفاخًا شديدًا في البطن كالملفوف والقرنبيط والمشروبات الغازية وغيرها.
  • الجلوس الطويل في المنزل أو في المكتب وعدم الحركة لساعات طويلة يعيق عملية العضم ويصعب إخراج الغازات من البطن مما يزيد من انتفاخه.
  • تناول بعض الأدوية التي تسبب اضطرابات الأمعاء كالمضادات الحيوية وغيرها.
  • سوء امتصاص الأمعاء لبعض الأطعمة المعقدة أو التي تتطلب وقتًا طويلًا في الهضم، حيث تعجز الأمعاء الدقيقة في بعض الأحيان عن هضم بعض أصناف الكربوهيدرات نتيجة لتدني مستوى الأنزيمات الهاضمة في الأمعاء الأمر الذي يؤدي إلى وصولها إلى الأمعاء الغليظة وبقائها لمدة أطول فيها مما يسبب إطلاق غازات مثل الميثان والهيدروجين التي تندفع لخارج الجسم عبر المستقيم.

الأطعمة المسببة لانتفاخ البطن

هناك الكثير من الأطعمة النافخة التي غالبًا ما تسبب زيادة الغازات في البطن منها:

  • الأغذية الغنية بالسكر المعقد "الرافينوز": مثل الفاصولياء البيضاء والحبوب الكاملة والبقوليات كالعدس والحمص والفول وكذلك الملفوف والقرنبيط والبروكلي.
  • النشويات: وهي التي تنتج الغازات في البطن بكثرة ومنها البطاطا والمعكرونة والذرة والقمح باستثناء نوع واحد من النشويات التي لا تسبب الغازات وهو الأرز.
  • السوربيتول: وهو نوع من السكر يتواجد بكثرة في بعض اصناف الفاكهة كالتفاح والكمثرى والخوخ، بالإضافة إلى تواجده بكثرة في المحليات الصناعية والمنتجات الخاصة بالحمية الغذائية.
  • الفركتوز: وهو متواجد بشكل طبيعي في بعض مشروبات الفواكه والمشروبات الغازية وكذلك في الكمثرى والبصل والخرشوف والقمح.
  • الألياف: حيث أن الألياف النباتية بنوعيها القابل للذوبان وغير القابل للذوبان تسبب انتفاخ البطن ومنها: الفاصولياء والبازيلاء والشوفان وهي من القابلة للذوبان، وكذلك نخالة القمح وهي من الألياف غير القابلة للذوبان.
  • منتجات الألبان والأجبان: كالحليب وبعض أصناف اللبن والجبنة الصفراء المهدرجة.
  • أصناف أخرى: مثل الحلويات الصلبة والمخبوزات والذرة والعلكة والمشمش والبصل والثوم والزبيب وغيرها.

علاج انتفاخ البطن

يمكن التخلص من انتفاخ البطن باتباع بعض النصائح الغذائية والسلوكية التالية:

  • التخفيف من تناول الأغذية النافخة التي تسبب زيادة الغازات في البطن كالقرنبيط والخوخ والبروكلي والسكريات والحلويات والمخبوزات وغيرها.
  • تناول الطعام ببطء بعد مضغه جيدًا وتقسيم الطعام إلى أكثر من ثلاث وجبات في اليوم حتى يتسنى للأمعاء هضم الغذاء وامتصاصه بشكل جيد وتقليل نسبة الغازات.
  • زيادة شرب السوائل وبخاصة الماء والمشروبات العشبية الدافئة التي تساعد على الهضم مثل البابونج والنعناع والهيل والكمون والشاي الأخضر واللافندر والزنجبيل واليانسون والقرفة والشمّر وغيرها.
  • زيادة الحركة اليومية وممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ منتظم حيث تساعد على تحفيز حركة الأمعاء وتحسين عملية الهضم وتحرير الغازات المعوية وتخفيف الشعور بالتخمة وعدم الراحة ومن أهم هذه الرياضات المشي السريع والسباحة وتمارين البطن وغيرها.
  • تجنب تناول المشروبات الغازية أثناء الطعام.
  • شرب الماء قبل تناول الوجبة الرئيسية بنصف ساعة، والامتناع عن شرب الماء أثناء الوجبة أو قبلها أو بعدها مباشرة لأن ذلك يسبب عسر الهضم وزيادة انتفاخ البطن.
  • استخدام بعض الأدوية التي تساعد على الهضم ولا تحتاج عادةً لوصفة طبية مثل: الفحم المنشط وادوية الهضم والبروبيوتيك "وهو مكمل غذائي يعمل على إنتاج البكتيريا النافعة في الأمعاء لتساعد على الهضم وتقلل الإنتفاخ".
  • الإبتعاد عن التدخين تمامًا لأن دخان التبغ يعمل على تهيج الأمعاء وابتلاع الكثير من الهواء مما يزيد من النفخة.
  • اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على الأطعمة سهلة الإمتصاص والهضم كالبطاطا والخضروات والفواكه كالخس والعنب والحمضيات وكذلك الأرز واللبن الزبادي الغني بالبروبايوتيك.
  • التقليل من الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة والتي تزيد من كمية الغازات وانتفاخ البطن.

المراجع

  1. 8 طرق لعلاج انتفاخ البطن في المنزل
  2. علاج انتفاخ البطن بالطرق الطبيعية
  3. أسباب انتفاخ البطن وطرق طبيعية لعلاجه
مرات القراءة 137 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018