اذهب إلى: تصفح، ابحث

علاج تساقط الشعر بالاعشاب

التاريخ آخر تحديث  2020-08-23 06:45:01
الكاتب

علاج تساقط الشعر بالاعشاب

علاج تساقط الشعر

تساقط الشّعر مصدر قلق كبير كثير من الرّجال والنّساء، وهناك العديد من الأسباب التي قد تسبّبه مثل الوراثة، ونقص الفيتامينات، والتّغيّرات الهرمونيّة، وأمراض الغدّة الدّرقيّة، ولا يوجد علاج سحريّ للقضاء على تسقط الشّعر وإنبات غيره، إلّا أنّ عددًا من الأعشاب تمتالك خصائص تُبطئ تساقط الشّعر، أو تساعد في تعزيز نموه من جديد، وإذا كان تساقط الشّعر ناتجًا عن حالة طبّيّة فلن يُجدي أيُّ علاج عشبيّ معه، لذلك من الأفضل أخذ مشورة طبّيّة.

علاج تساقط الشعر بالاعشاب

تُستخدم العديد من زيوت الأعشاب مع زيوت أخرى لإنبات شعر جديد، أو تقليل تساقطه، ومن الزّيوت التي تُساعد الزّيوت العشبيّة في عملها زيت جوز الهند، وزيت اللّوز الحلو، وزيت الجوز، وزيت الزّيتون، والزّيوت المعدنيّة، وزيت الجوجوبا، وزيت بذرة القمح، ومن زيوت الأعشاب التي تُستَخدَم للشّعر زيت شجرة الكركديه الصّيني، وهو شجيرة دائمة الخضرة، غالبًا ما تستخدَم أزهارها للأكل أو لصنع شاي الأعشاب، ويُعتقَد أنّ للكركديه خصائص تُساعد في تحفيز عمل بصيلات الشّعر، وزيادة حجم البصيلات، وزيادة نموّة. [١]

زيوت عشبيّة مهمّة لنمو الشّعر

يمكن أن تُساعد الزّيوت العشبيّة المركّزة التّالية في نموّ شعر صحّيّ أو إبطاء تساقطة؛ فهي تمتلك العديد من الخصائص العلاجيّة: [٢]

  • زيت الجوجوبا: يتسبّب جفاف فروة الرّأس الطّويل الأمد إلى قشرة وزيادة تساقط الشّعر، وضعف بريقه، ويتضمّن علاج فقدان الشّعر الطّبيعيّ باستخدام زيت الجوجوبا ترطيب بصيلات فروة الرّأس، ممّا يجعل الشّعر الجديد صحّيَّا وقويًّا، وقد يساعد خلايا الشّعر في التّكاثر أسرع، ومن ميّزاته أنّه لا يترك وراءه أيَّ بقايا دهنيّة بعد غسله، ويُطبّق على الرّأس بعد غسله بالشّامبو والبلسم المعتاد.
  • جذر عرق السّوس: لدى جذر عرق السّوس عدد من الصّفات المفيدة لمعالجة تساقط الشّعر؛ لأنّه يُرطّب فروة الرّأس الجافّة أو المهتاجة أو المتقشّرة، لكنّ الأهمَّ من ذلك أنّه يقوّي بصيلات الشّعر الضّعيفة، والتي غالبًا ما تكون سبب تساقط الشّعر الرّئيسيّ، ومن الأفضل تطبيقه تلقائيًّا لمشاهدة نتائج ملحوظة.
  • عصير البصل: يدعم عصير البصل نموّ الشّعر جيّدًا، ويُكافح جيّدًا تساقط الشّعر؛ لأنّ محتواه من الكبريت يساعد في زيادة الدّورة الدّمويّة، ويعزّز نموّ الكولاجين، ويحتوي على خصائص مضادّة للبكتيريا تعالج التهابات فروة الرّأس، ويُفضّل استخدامه على فروة الرّأس لمدّة 15 دقيقة، ثمّ يُشطف بالشّامبو المعتاد.
  • زيت إكليل الجبل: زيت الرّوزماري من الزّيوت الأساسيّة المعروف بخصائصه المطهّرة التي تساعد في علاج فروة الرّأس والالتهابات والقشرة، وهذه أسباب تساقط الشّعر الرّئيسيّة، كما أنّه مضادّ للبكتيريا ومضاد للأكسدة، وهي عوامل تُساعد في نموّ الشّعر بشكل ملحوظ.
  • جلّ الثّوم: تطبيق جلّ الثّوم على فروة الرّأس بالإضافة إلى علاج السّتيرويد، يُساعد في زيادة نموّ الشّعر، أكثر من استخدام العلاجات مع السّتيرويد؛ لأنّه يُقوّي الشّعر، ومليء بالمعادن والفيتامينات التي تعمل بشكل طبيعيّ في علاج تساقط الشّعر ونموّه، وهو علاج منزليٌّ فعّال تظهر نتائجه سريعًا.
  • الفلفل الحارّ: إحدى طرق منع تساقط الشّعر هي تحفيز الدّورة الدّمويّة على طول فروة الرّأس، وإحدى فضل الطّرق لذلك هي استخدام الفلفل الحارّ؛ لأنّه يتسبّب في تدفّق الدّم بكثافة إلى فروة الرّأس.
  • زيت نبات القرطم: يُحارب زيت القرطم جفاف فروة الرّأس الذي يتسبّب بالقشرة، ويُغذّي فروة الرّأس لأنّه يخترق البصيلات بعمق ويقوّي الخلايا من الدّاخل، ونتائجه تظهر بسرعة بعد تدليك فروة الرّأس به مرّات قليلة.

أعشاب تحارب تساقط الشّعر

إنّ الحفاظ على الأطعمة والفيتامينات المُختارة بعناية يُحافظ على صحّة فروة الرّأس ويُعزّز نموّ الشّعر، ومن الأفضل الحصول دائمًا على قائمة بأعشاب طبيعيّة التي تُساعد في محاربة تساقط الشّعر، ومن هذه الأعشاب ما يلي:

  • عشبة باكوبا منيرة (البراهمي): لدى هذه العشبة خصائص تزيد حركة الدّم في فروة الرّأس، وتعزّز بصيلات الشّعر الصّحّيّة، ويُستَخدَم يوميًّا بشكل مكمّل غذائيّ أو مسحوق.
  • عشبة روديولا: تساعد عشبة الرّوديولا في تقليل القلق وزيادة نموّ الشّعر؛ لأنّ التّوتّر يؤثّر على الجسم، ويجعله يستعمل العناصر الغذائيّة من أجل القيام بوظائفه الأكثر أهمّيّة المهمّة للحفاظ على الحياة، ونظرًا لأنّ نموّ الشّعر لا يُعدّ أولويّة قصوى، فإنّ العناصر الغذائيّة تتحوّل لغيره من أجزاء الجسم، ممّا يتسبّب في ضعفه، ويُستخدَم يوميًّا في شكل مسحوق أو مكمّل، ومن الأفضل تناوله في وقت مبكّر من اليوم؛ لأنّه مُنشّط أحيانًا.
  • زيت النّعناع: يعزّز الميثانول الموجود في زيت النّعناع الدّورة الدّموية في فروة الرّأس، ويمكن لهذا أن يزيد من قوّة الشّعر ونموّه، وهو ضروريّ لتجديد بصيلات الشّعر، وتُخفّف كلّ 4 قطرات أو 5 من زيت النّعناع مع قطرة واحدة من زيت جوز الهند، أو زيت الخروع، وقطرتين من زيت الزّيتون، وتُفرك به فروة الرّأس لنصف ساعة قبل النّوم.
  • أوراق نبات الأنجرة (القرّاص): هو نبات مليء بالمعادن الأساسيّة لتعزيز نموّ الشّعر الصّحّيّ، تحديدًا يحتوي نسبة مرتفعة من السّيليكا والكبريت والكالسيوم، التي يمكنها تعزيز إنتاج الكولاجين، وتُشرب أوراق نبات الأنجرة يوميًّا لمدّة شهر، وستبدأ نتائجه بالظّهور بعد ذلك.
  • قشّ الشّوفان: يوجد في قشّ الشّوفان نسبة مرتفعة من المعادن، تحديدًا السّيليكا التي يمكنها أن تساعد في محاربة ترقّق الشّعر، وسوف يُقلّل أيضًا من الحكّة والقشرة، ويُمكن شُرب قشِّ الشّوفان، أو وضعه على فروة الرّأس مباشرة.
  • الصّبّار: يساعد الصّبّار في الحفاظ على مستوى الأسّ الهيدروجيني وكذلك تقليل إنتاج الزّهم، وهذا يمنع تساقط الشعر بفاعليّة، ويشجّع أيضًا نموّ الشّعر، ويُعزّز صحّة فروة الرّأس.
  • إكليل الجبل: عشبة إكليل الجبل معروفة بقدرتها على إزالة السّموم من فروة الرّأس، وعندما تكون فروة الرّأس صحّيّة، يكون تساقط الشّعر أقلّ، وينمو أفضل.
  • النّيم: النّيم مثاليٌّ لتعزيز صحّة فروة الرّأس؛ نظرًا لخصائصه المضادّة للبكتيريا، كما أنّه يحسّن تدفّق الدّم إلى فروة الرّأس، وبالتّالي تعزيز نموّ الشّعر، ومنع تساقطه، كما يمنع الشّيب المبكّر.
  • الجينسنغ: يحسّن الجينسنغ الدّورة الدّمويّة، وبالتّالي وصول الدّم والتّغذية إلى بصيلات الشّعر، ممّا يجعل الشّعر صحّيًّا وقويًّا. [٣][٤]

المراجع

  1. 19 Herbal Remedies for Hair Growth healthline تم الاطلاع بتاريخ 5-8-2020
  2. 11 Natural Remedies to Treat Hair Loss You Should Try readersdigest تم الاطلاع بتاريخ 5-8-2020
  3. 7 HERBS THAT HELP PREVENT HAIR LOSS, ACCORDING TO A NUTRITIONIST theouai تم الاطلاع بتاريخ 5-8-2020
  4. 12 Powerful Herbs That Prevent Hair Loss vasuhealthcare تم الاطلاع بتاريخ 5-8-2020
مرات القراءة 122 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018