اذهب إلى: تصفح، ابحث

علاج تساقط شعر

التاريخ آخر تحديث  2020-06-22 12:25:02
الكاتب

علاج تساقط شعر

تساقط الشعر

يشتكي العديد من الرجال والنساء من مشكلة تساقط الشعر باستمرار، وغالبًا ما تكون المشكلة أكبر لدى النساء اللواتي يحرصن على تطويل الشعر وتلوينه بالصبغات من حينٍ لآخر، وعلى كل حال فإن هذه المشكلة يزداد ظهورها في بعض الفصول من السنة كبداية الخريف مثلاً، وهذا بالطبع يسبب الإنزعاج والتوتر للإنسان لأن الشعر يضفي على الشكل العام جمالًا وجاذبيةً مما يتوجب على الفرد الاهتمام به ومنع تساقطه إن أمكن ذلك من خلال تحسين نمط الحياة والتغذية والعناية اليومية بالشعر لعلاج تساقط الشعر، ومن هنا سيتم استعراض أبرز أسباب وطرق علاج تساقط الشعر عبر اتباع بعض النصائح واستخدام الخلطات الطبيعية المفيدة لهذه المشكلة.

أسباب تساقط الشعر

تتفاوت أسباب تساقط الشعر من شخصٍ لآخر تبعًا لنمط الحياة اليومية وطبيعة غذاءه وتعامله اليومي مع شعره، ويمكن تلخيص أهم أسباب تساقط الشعر فيما يلي:

  • التعرض المستمر للضغط النفسي والقلق والتوتر المتكرر وبعض اضطرابات النوم أو الكآبة.
  • فقر الدم "الأنيميا" الناتجة عن سوء التغذية اليومية وتناول الوجبات التي تفتقر إلى المعادن والفيتامينات المغذية للشعر كالكالسيوم والحديد وحمض الفوليك والأوميغا وفيتامين ب6 وغيرها.
  • عدم الإهتمام المستمر بالشعر وترك الشعر يتقصف بعوامل التيارات الهوائية الباردة دون قصّه بانتظام.
  • وجود مشاكل وراثية في العائلة لدى الأم أو الأب أو الإخوة يتكرر فيها تساقط الشعر.
  • تناول بعض الأدوية والعقاقير التي تنطوي على أعراضٍ جانبية كتساقط الشعر.
  • التقدم في العمر وبدء مرحلة الشيخوخة التي غالبًا ما يرافقها بدء تساقط الشعر نتيجة لحدوث التلف وضعف إمداد البصيلات بالغذاء والأوكسجين من الداخل.
  • وجود اضطرابات هرمونية خصوصًا لدى المرأة في مراحل عمرية متعددة كسن اليأس، والتي ينخفض فيها الهرمون الأنثوي ويرتفع الهرمون الذكري، كذلك وجود مشكلة تكيس المبايض لدى بعض النساء الذي يزيد من فرص تساقط الشعر نظرًا لوجود خللٍ هرمونيٍ داخلي.
  • الإكثار من التدخين، والذي بدوره يراكم السموم داخل الجسم ويقلل من تغذية بصيلات الشعر.
  • وجود بعض الأمراض في الغدد الصمّاء كاضطراب الغدة الدرقية لدى الرجال والنساء.
  • استخدام العلاج الكيماوي لدى مرضى السرطان.
  • الإكثار من استخدام مستحضرات تجميل الشعر كالكريمات ومثبتات الشعر والصبغات الكيماوية ومعالجة الشعر بكريمات الفرد الضارة، واستخدام مجفف الشعر بشكلٍ يومي، بالإضافة إلى بعض السلوكيات الخاطئة لدى بعض الفتيات كربط الشعر بإحكام أو عمل الجدائل للشعر والنوم بها طوال الليل وغيرها.

علاج تساقط الشعر

يمكن علاج تساقط الشعر والتخفيف من هذه المشكلة باستخدام بعض الخلطات الطبيعية لتغذية الشعر وتقويته من الجذور، كما يمكن علاجه باتباع بعض النصائح العامة للعناية بالشعر يمكن تلخيصها فيما يلي:

خلطات طبيعية لعلاج تساقط الشعر

  • بياض البيض: وفي هذه الخلطة يتم مزج بياض بيضة واحدة مع ملعقة صغيرة من زيت الزيتون، ثم تُفرك فروة الرأس جيدًا بهذا الخليط ويتم تركه على فروة الشعر لمدة عشرين دقيقة تقريبًا، وبعدها يُغسل الشعر جيدًا بالماء البارد، حيث أن البيض من أهم العلاجات لتساقط الشعر نظرًا لاحتواءه على نسبة عالية من الكبريت الذي يساعد في إنتاج مادة الكيراتين المغذية للشعر، كما يحتوي على معادن هامة كالحديد والكاليسيوم والفسفور وغيرها.
  • عصير الليمون وحليب جوز الهند: يُخلط كميات متساوية من عصير الليمون وحليب جوز الهند في وعاء جانبي، ثم يوضع الخليط على فروة الرأس مع تدليكها بلطف حتى يتغلغل المزيج داخل الفروة ويترك عليها لمدة ربع ساعة تقريبًا ثم يُغسل الشعر جيدًا بالماء، وتكرر هذه الخلطة يوميًا لمنع التساقط خاصةً أن عصير الليمون غني بفيتامين ج المقوي والمغذي لبصيلات الشعر.
  • هلام الصبّار: يتم كشط الهلام من ورقة الصبار أو استخدام عصيره ثم يوضع مباشرة على فروة الرأس مع تدليكها جيدًا وترك الهلام على فروة الرأس لعدة ساعات قبل غسل الشعر بالماء الفاتر، وهي وصفة تعالج تساقط الشعر الناتج عن جفاف فروة الرأس، كما يمكن استخدام خليط هلام الصبّار مع مسحوق الأملج لعلاج تساقط الشعر خلال فترة 3-6 شهور بشكلٍ نهائي.
  • البصل والثوم: يمكن استخدام البصل والثوم لعلاج التساقط لغناهما بمادة الكبريت المغذية للشعر، إذ يمكن تقطيع البصل ثم يُضغط عليه جيدًا إلى أن يُستخرج منه العصير، ثم يوضع على فروة الرأس ويدلك بها جيدًا ثم يُغسل بالماء الفاتر والشامبو عدة مرات للتخلص من الرائحة. أما الثوم فيتم غليه مع زيت جوز الهند وتطبيقه على فروة الرأس وتدليكها جيدًا ثم غسل الشعر مع تكرار هذه العملية مرتين إلى ثلاث مراتٍ أسبوعيًا.
  • الحناء: يستخدم بكثرة في آسيا لتطويل وتقوية جذور الشعر، وذلك بخلط كمية من مسحوق الحناء مع اللبن الرائب وتكوين عجينة لينة تطبّق على فروة الرأس وتترك إلى أن تجف جيدًا ثم يُغسل الشهر منها بالماء الفاتر، كما يمكن استخدام أوراق الحناء بغلي 60 غرام منها في 250 غرام من زيت الخردل، وتترك على النار حتى تحترق الأوراق تمامًا ثم يصفى الخليط بقطعة قماش ويوضع في زجاجة مغلقة ويتم استخدامه يوميًا على فروة الرأس حتى يمنع التساقط تمامًا.
  • أوراق إكليل الجبل: وتتم الإستفادة بطريقتين: إما بغلي بضع من أوراق إكليل الجبل في الماء ثم تركه حتى يبرد وغسل الشعر بماءه، أو أخذ مزج ملعقة من زيت إكليل الجبل مع ملعقتين من زيت اللوز ثم فرك فروة الرأس بها وترك الخليط على الشعر لمدة عشرين دقيقة ثم شطف الشعر جيدًا، وهي طريقة فعّالة لمنع تساقط الشعر لدى المرأة.

نصائح عامة لتقليل تساقط الشعر

  • اتباع نظام غذائي صحي غني بالمعادن والفيتامينات الضرورية لنمو وتغذية الشعر، وخاصة تلك الأغذية الغنية بالأحماض الدهنية كالجوز والأسماك وبذور الكتان.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن الضغوطات النفسية والقلق والتوتر الدائم.
  • قص الشعر باستمرار كل شهر إلى ثلاثة أشهر للتخلص من التقصف وتغذية الشعر من جديد.
  • تنظيف فروة الشعر باستمرار بغسله المنتظم وتخليص الفروة من الدهون الزائدة والأوساخ والغبار العالق بها.
  • التخفيف من استخدام مستحضرات تجميل الشعر الصناعية كالمثبتات والصبغات وكريمات الفرد والسشوار وغيرها.
  • عدم تمشيط الشعر وهو رطب، وتجفيف الشعر بمنشفة جافة مرارًا وتكرارًا قبل تمشيطه بالفرشاة.
  • تجنب استخدام الماء الحار لغسل الشعر بل غسله بالماء الفاتر المائل للبرودة لمنع التساقط.
مرات القراءة 639 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018