اذهب إلى: تصفح، ابحث

علاج نقص الكالسيوم

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 12 / 02 / 2019
الكاتب اسراء محمود

علاج نقص الكالسيوم

الكالسيوم

الكالسيوم هو أحد أهم المعادن الحيوية في الجسم؛ إذ يُسهم في بناء العظام والأسنان والعضلات، ويحمي من الإصابة بهشاشة العظام والتهاب المفاصل، كما أنه عُنصر كيميائي مهم لعمل الدماغ، ويُعتبر من أكثر المعادن المتوفرة في جسم الإنسان، إذ يوجد ما نسبته 99% من الكالسيوم في العظام والأسنان، و1% موزع ما بين الدم والعضلات والسوائل الأخرى في الجسم، ولهذا فإن الحصول على الجرعة اليومية اللازمة من الكالسيوم مهم لصحة الجسم. إذ تبلغ النسبة الطبيعية للكالسيوم في الجسم من 8.8 إلى 10.4 ملغم/دل، وعندما يكون مستوى الكالسيوم أقل من 8.8 ملغم/دل، تزداد احتمالية الإصابة بنقص الكالسيوم.

كيف يتم امتصاص الكالسيوم

يُمكن الحصول على الكالسيوم من العديد من الأطعمة، ويتم امتصاصه في الجهاز الهضمي ومن ثم نقله إلى الدم، ولعنصر الكالسيوم دور أساسي في جعل الخلايا تُؤدي وظيفتها بشكل سليم، ونقل الإشارات العصبية، وتخثر الدم، وإفراز الهرمونات، كما أنه هناك إنزيمات تعمل بواسطة الكالسيوم، إلى جانب دوره الهام في تأدية العضلات لوظيفتها خصوصاً عضلة القلب.

الأمراض التي يُسببها نقص الكالسيوم

يُخزن الكالسيوم في العظام، وما تبقى منه من فضلات يُفرز في البول، ويتم التحكم بتوازن الكالسيوم في الجسم من خلال مجموعة من الهرمونات أهمها الهرمون الدريقي، الذي تُفرزه الغدد جارات الدرقية (الغدد الدريقية)، ويرتبط الكالسيوم أيضًا بفيتامين د الذي يتم إنتاجه في الجلد عند التعرض لأشعة الشمس.

يُسبب نقص الكالسيوم لدى الأطفال مرض تليّن العظام، بينما يُسبب تخلخل العظام لدى البالغين، بحيث تُصبح العظام سهلة الكسر، وكلا المرضين يُسببان آلامًا شديدة، وتشوّهاً في العظام خاصة في منطقة عنق الفخذ، كما يُسبب نقص طول الإنسان نتيجة انخماص فقرات العمود الفقري، وبالرغم من الإصابة بهذه الأمراض فإنه قد يكون مستوى الكالسيوم طبيعيًا؛ لأن الجسم يُعوض نقص الكالسيوم عن طريق أخذه من العظام التي تُخزن الكالسيوم بداخلها.

أسباب نقص الكالسيوم

يحدُث نقص الكالسيوم عندما تنخفض نسبته عن المعدل الطبيعي في الجسم، وهذا ناجم عن عدد من الأسباب أهمها:

  1. عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم لمدة طويلة.
  2. نقص فيتامين د وزيادة عنصري المغنيسيوم والفوسفور في الجسم، فهذه العناصر هي المسؤولة عن امتصاص الجسم للكالسيوم.
  3. تناول بعض الأدوية التي تُقلل من امتصاص الكالسيوم في الجسم، مثل مدرات البول، والأدوية التي تُعالج الفشل الكلوي.
  4. انقطاع الطمث، إذ إن انخفاض مستويات هرمون الإستروجين لدى السيدات يؤدي إلى نقص الكالسيوم بسبب دور الإستروجين في الحفاظ على الكالسيوم داخل العظام.
  5. التقدم في السن.
  6. سوء امتصاص الجسم للكالسيوم.

أعراض نقص الكالسيوم

عند نقص الكالسيوم بدرجة كبيرة تظهر بعض الأعراض على الإنسان، أهمها:

  • الشعور بخدر أو وخز في أصابع اليدين والقدمين.
  • الشعور بخدر حول الفم.
  • تشنج عضلات الظهر والساقين.
  • انقباض عضلة الساق خلال النوم.
  • الشعور بتشنجات في كفي اليدين والقدمين.
  • تشوه عضلات الوجه وتغير شكلها.
  • حدوث اضطرابات في القلب وهذه الاضطرابات قد تكون على شكل بطء في القلب، وانخفاض ضغط الدم، وفشل القلب.
  • سماع صفير عند التنفس.
  • صعوبة البلع.
  • تغير الصوت بسبب تشنج الحنجرة.
  • تغير الحالة النفسية للشخص، فقد يُصاب الشخص بالاكتئاب والقلق وضعف التفكير.
  • الشعور بالدوخة وقد يصل الأمر إلى الإغماء.
  • تسوس الأسنان.
  • تشوش الرؤية وهذا بسبب إعتام عدسة العين.
  • هشاشة الأظافر.
  • انحناء العمود الفقري، وهذا في حال وصول الإصابة بهشاشة العظام.

عند الشعور بالأعراض السابقة أو جزء منها، يجب استشارة الطبيب الذي بدوره سيسأل المريض عن التاريخ العائلي وما إذا كان هناك حالات لنقص الكالسيوم أو الإصابة بهشاشة العظام، وعند الاشتباه بنقص الكالسيوم، يأخذ الطبيب عينة من الدم لمعرفة نسبة الكالسيوم فيه.

علاج نقص الكالسيوم

يُمكن علاج نقص الكالسيوم من خلال اتباع ما يلي:

  • الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم وأهمها الحليب، ومنتجات الألبان، والأجبان، واللفت، والكرنب، والخضراوات الورقية مثل السبانخ، وعصير البرتقال الطازج.
  • التعرض للشمس في الصباح الباكر لمدة تتراوح ما بين 10-15 دقيقة، وهذا للحصول على فيتامين د.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د، مثل الأسماك والحليب المدعم، والكبد والبيض، والجمبري.
  • تناول المكملات الغذائية الخاصة بفيتامين د، ولكن بعد استشارة الطبيب.
  • تناول الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم، فهو من المعادن الضرورية لامتصاص الكالسيوم، وتشمل هذه الأطعمة الخيار، والأفوكادو، وبذور السمسم، واللوز إذ يُعتبر من أكثر المكسرات الغنية بعنصر الكالسيوم، والكاجو.
  • تناول مكملات الكالسيوم عن طريق الفم، ويجب استشارة الطبيب لمعرفة الجرعة اليومية المناسبة، والوقت الأفضل لتناولها.
  • الامتناع عن المشروبات الغازية؛ لأنها تُؤدي إلى زيادة مستوى الفوسفات في الدم، وهذا يزيد من إفراز الكالسيوم في البول وعدم تخزينه داخل العظام.
  • عدم الإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين؛ إذ إنه وفقًا لدراسة نُشرت عام 2006، فإن شُرب 4 أكواب من القهوة يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام خصوصًا لدى السيدات.
  • التقليل من إضافة الملح للطعام؛ لأنه الصوديوم الموجود في الملح يمنع امتصاص الكالسيوم في الجسم.

أطعمة وأعشاب تحتوي على الكالسيوم

إضافة لما سبق فإن علاج نقص الكالسيوم يشمُل تناول الأعشاب والأطعمة التالية:

  • شُرب الشاي الأخضر والأعشاب.
  • شُرب الليمون عن طريق إضافة نصف ثمرة من الليمون إلى نصف كوب من الماء مع ملعقة من العسل، وشربه قبل النوم.
  • شُرب الزنجبيل؛ لأن له دور هام في منح الجسم الكالسيوم، ويتم ذلك عن طريق تحضير كوب من الزنجبيل المغلي مع إضافة ملعقة صغيرة من السكر.
  • تناول ملعقة صغيرة من بذور السمسم.
  • إضافة ملعقة صغيرة من بذور الكمّون إلى كوب من الماء المغلي وشُربه بعد أن يبرد ما بين مرة إلى اثنتين يوميًا.
  • تناول التين المجفف.
  • تناول الفاصوليا البيضاء.

الوقاية من نقص الكالسيوم

يُمكن الوقاية من نقس الكالسيوم من خلال اتباع العادات الصحية التالية:

  • الحفاظ على وزن صحي للجسم وتجنب السمنة.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • الإقلاع عن التدخين.

المراجع

  1. اليوم السابع: علاج نقص الكالسيوم بالخضراوات والفواكه
  2. كل يوم معلومة طبية: اعراض نقص الكالسيوم وأسبابه وكيفية الوقاية منه
  3. ويب طب: نقص كالسيوم الدم
146 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018