اذهب إلى: تصفح، ابحث
حول العالم

علماء الرياضيات العرب

محتويات المقال

علماء الرياضيات العرب

علماء الرياضيات العرب

ثابت بن قرّة الحرّاني

(221 هـ/836م - 26 صفر 288 هـ/19 فبراير 901م)

هو الصابئي أبو الحسن ثابت بن قرّة بن مروان ، لُقّب بـ"الصّابئي" لأنّ أسرته كانت تدرّس قديمًا الديانة الصابئة، ولقّب بـ"الحرّاني" نسبة إلى مدينة حرّان (في تركيا حاليا) التي وُلِد فيها في القرن الثاني بعد الهجرة.
عمل ثابت في أوّل شبابه صرّافا، ثمّ قرّر التّفرغ لطلب العلم والاجتهاد في تحصيله، وقد ركّز في ذلك على مجالي الرياضيات وعلم الفلك.
سطع اسم ثابت بن قرّة بين العلماء، فدعاه الإخوة بنو موسى المقيمون في بغداد للقدوم إليها، وهكذا انتقل أبو الحسن إلى بغداد -عاصمة العلم آنذاك- ليعمل في بيت الحكمة وسط كوكبة من العلماء المسلمين الأجلّاء.
كان ثابت مُجيدًا للسريانية –لغته الأم- واليونانية والعربية ممّا جعله واحدًا من أكبر المساهمين في ترجمة المؤلّفات من اللغتين اليونانية والسريانية إلى اللغة العربية السائدة آنذاك؛ كما أنّه أنشأ مدرسة للترجمة أشرف فيها على ترجمة واسعة لعدد أكبر من المؤلّفات اليونانية .
إضافة إلى انشغاله بالتّرجمة، اشتغل ثابت بالرياضيات والفيزياء وعلم الفلك والطب والهندسة والموسيقى، وألّف الكثير من الكتب باللغة العربية، وكتب كذلك بالسريانية، حتّى أنّه لُقّب بإقليدس العرب، وقال عنه المؤرّخ الأمريكي ويل ديورانت: "إنّه أعظم علماء الهندسة في الحضارة الإسلامية".
نبغ ثابت بن قرّة في الرّياضيات فهمًا وابتكارا، ففي كتابه "كتاب المفردات"، وضع ثابت 36 اقتراحا في الهندسة وفي الجبر الهندسي، وهو الذي اكتشف معادلة تحديد الأعداد المتحابة التي وضّحها في كتابه "مقالة في استخراج الأعداد المتحابّة" الذي يحتوي على عشر اقتراحات لحلّ المسألة، وتحدّث عن نظرية الأعداد ووسّع استخدامها لتقوم بوصف النِّسَب بين الكميات الهندسية، وهو الذي حلّ مسألة رقعة الشّطرنج، وقام بشرح نظريات فيثاغورث وبطليموس، كما أوجد طرق جديدة لبرهنة المسلّمة الخامسة لإقليدس، وقد أدّت براهينه -التي طوّرها ابن الهيثم والخيّام والطوسي من بعده- إلى اكتشاف الهندسة اللاإقليدية.
كما أنّ لثابت كتابا بعنوان "كتاب في تأليف النِّسب" درس فيه نظريّة النسب التي مهّدت فيما بعد إلى اكتشاف مفاهيم الأعداد الحقيقية والحساب التفاضلي. وفي كتابه "كتاب في الشكل الملقّب بالقطاع" أدرج برهانا رياضيا أنيقا لنظرية مينلاوس التي تعتبر النظرية الأولى في الهندسة الكروية. أمّا في كتاب "مساحة الأشكال المسطّحة والمجسّمات" فقد وضّح ثابت بن قرّة قواعد حساب مساحة الجسم المسطّح وحجوم المجسّمات.
إضافة إلى ذلك، فإنّ لثابت بن قرّة كتابا عنوانه "كتاب في مساحة قطع المربّع الذي يسمّى المكافئ" وضّخ فيه ثابت كيفية حساب مساحة جزء من القطع المكافئ بطريقة مختلفة عن الطريقة التي اتّبعها أرخميدس في كتبه، ويقول المختصّون أنّ طريقة حساب ثابت بن قرّة تكافئ الحساب بالتّكامل، وهذا أحد مظاهر نبوغ هذا العالم.

إبراهيم بن سنان الحرّاني

(296ـ 335هـ/908 ـ 946م)
هو أبو إسحاق، إبراهيم بن سنان بن ثابت بن قرّة بن مروان الحرّاني، وُلِد في بغداد وعاش فيها. كان عالما موسوعيا كأبيه وجدّه، حيث أنّه برع في الفلسفة والرياضيات والهندسة وعلم الفلك وعلوم الطبيعة والطب.
اهتمّ أبو إسحاق بالرّياضيات ونبغ فيها، ويعدّ من أشهر علماء الرّياضيات على مرّ العصور، كما يُصنّف ضمن قائمة الذين غيّروا العالم بنظريّات رياضية غير مسبوقة.
اهتمّ هذا العالم الجليل بدراسة الهندسة المستوية ، فقد وضع فيها 13 مقالة، وركّز في بحثه على مماسّات الدّوائر، حيث يقال أنّه ألّف 11 مقالة لمعالجة هذا الموضوع، كما كتب مقالة أَورد فيها 41 مسألة هندسية من أصعب المسائل في الدوائر والخطوط والمثلّثات. وألّف كذلك مقالة بيّن فيها كيفية استخراج المسائل الهندسية بالتركيب والتحليل.
كما درس إبراهيم بن سنان القطوع المخروطية الثلاثة ورسمها، وله مقالة وضّح فيها طريقة إيجاد أيّ عدد من النقط –مهما كَبر العدد- على أيّ قطع من قطوع المخروط.
لإبراهيم بن سنان كتاب بعنوان "مساحة القطع المكافئ"، وقد بيّن فيه برهانه باستعمال ثلاثة نظريات فقط بدل الاستدلال بالتناقض.
يعتبر بن سنان أوّل عربي يخوض في الفلسفة الرياضية، كما أنّه ساهم في تطوير حساب التّكامل الذي كان جدّه قد بدأ العمل عليه.

الإقليدسي

(القرن الرابع الهجري)
هو أبو الحسن أحمد بن إبراهيم الإقليدسي الدّمشقي، عاش في القرن الرّابع بعد الهجرة، يقول السمعاني في كتاب الأنساب: "الإقليدسي لقبٌ لحق جماعة كانوا يتكسّبون بنسخ كتب إقليدس وبيعها. وقد يكون أبو الحسن من هؤلاء، وقد يكون إضافة إلى ذلك مدرساً للحساب الذي برع فيه".
يعدّ الإقليدسي واحدًا من أهمّ علماء الرياضيات في تاريخ الحضارة الإسلامية، حيث أنّ له كتابا عنوانه "الفصول في الحساب الهندي" الذي يعتبر أقدم ما وصل إلينا من مؤلّفات عن علم الحساب الهندي، إذ أنّ الإقليدسي وضع فيه خلاصة المعارف اللازمة عن الحساب الهندي والمعلومات التي تخصّ المتميّزين في علم الحساب، كما تحدّث الإقليدسي في كتابه عن الجذور التكعيبية والمتواليات الهندسية ومضاعفات العدد 2.
تتبلور أهمية كتاب الإقليدسي أيضًا في احتوائه على مقالات عن الكسور العشرية، وعلى أفكار وطرق رياضية لم تذكر في غير هذا الكتاب.

البتّاني

(نحو 244 ـ 317هـ/ 858 ـ 929م)
هو أبو عبد الله محمد بن جابر بن سنان البَتّاني الحرّانيّ الصابئ الفلكي المهندس، لقّب بـ"البتّاني" نسبة إلى "بتّان" (في شمال سوريا اليوم) التي ولد فيها. عاش معظم حياته في الرّقة ببلاد الشام.
يعرف البتّاني بإسهاماته العبقرية في علم الفلك، إلّا أنّ نبوغه قد شمل مجال الرّياضيات أيضا، حيث أنّه يلقّب من طرف الكثير من المؤرّخين بـ"أبي المثلثات المستوية والكروية"، فقد اكتشف دساتيرا جبرية تعطي قيم الزوايا في بعض المعادلات المثلثية التي كان اليونانيون يحلّونها هندسيا. كما يعدّ البتّاني أوّل من استخدم عبارة "جيب" و"جيب التمام" (بالإنجليزية: sin & cos ) وقد قال إنّهما من الأطوال، وأشار للظل (بالإنجليزية: tan) بأنّه "الظّل الممدود" أي ظل مستقيم أفقي وهمي مركّب على الجدار.

توفّي البتّاني في "الحَضَر"، وهي مدينة تقع بين نهري دجلة والفرات، قريبة من الموصل.

علماء الرياضيات العرب
Facebook Twitter Google
301مرات القراءة