اذهب إلى: تصفح، ابحث

فوائد الحناء للجسم

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 15 / 02 / 2019
الكاتب أيمن سليمان

فوائد الحناء للجسم

فوائد الحناء للجسم

الحناء أو الحنة هي نبتة معروفة ومشهورة في الوطن العربي، عرفها القدماء من آلاف السنين وعرفوا فوائدها الجمة، وعلى عكس ما قد يعتقد البعض فالحناء تقدم فوائد عديدة لكامل الجسم وليس الشعر فقط، وإنما أشهر استخداماتها المنزلية هي لصبغ الشعر والتكثيف والتطويل، فوائد الحناء للجسم تشمل الجانب التجميلي والجانب الدوائي والواقي من بعض الأمراض، وفي هذا المقال توضيح لأهم فوائد الحناء الدوائية والتجميلية، وما قد يستفيد منه الإنسان إن استعمل الحناء بشكل دوري.

المواد الفاعلة في نبات الحناء

في البداية لابد من فهم نبات الحنة وخصائصه الكيميائية أو المواد الفعالة التي توجد فيه حتى يتضح مصدر الفوائد التي تقدمها الحنة للجسم، فالحناء شجرة معمرة يتم قطع أوراقها وتجفيفها ثم طحنها كالبودرة، وهناك عدة أنواع تختلف من منطقة زراعية لأخرى، أما عن المركبات الكيميائية فهي تحتوي على مواد جليكوسيدية عديدة أهمها مادة اللاوسون، وهي المادة المسئولة عن التأثير البيولوجي والطبي، وكذلك الصبغة البنية التي يتصبغ بها الشعر أو الجلد عند استخدام الحناء، كما تحتوي على مواد صبغية أخرى متعددة والقليل من الستيرويد، ومواد راتنجية وسكرية، تزيد نسبة المواد الفعالة في الأوراق عن مختلف أجزاء النبات الأخرى وكلما تقدم العمر تزيد نسب المواد أكثر من الأوراق الصغيرة في السن، لذلك كلما كانت أوراق الشجرة عجوزة كلما كان ذلك أفضل عند الاستخدام التجميلي أو الطبي.

فوائد الحناء العلاجية على الجسم

تقدم الحناء فوائد جمة لجسم الإنسان وتؤثر على معظم أعضاء الجسم الداخلية والخارجية، ومن فوائدها العديدة ما يذكره المقال في النقاط التالية:

  • الحناء مضادة للفطريات، هكذا عرفها واستخدامها القدماء المصريين في علاج بعض الفطريات مثل فطريات القدم، وهكذا أيضًا عرفها العلم الحديث وأثبت قدرتها على معالجة الأمراض الجلدية الفطرية في كامل أجزاء الجسم.
  • تساعد الحناء في علاج الصداع، كوصفة شعبية يمكن وضع الحناء على الجبهة وسيشعر الإنسان بالتحسن بعض القليل من الوقت، فتخفف آلام الصداع الناتج عن الإرهاق والصداع النصفي أيضًا.
  • توجد وصفات شعبية قديمة وتُستخدم إلى اليوم لعلاج الدوسنتاريا الأميبية، كما تدخل الحناء في العلاجات الدوائية للدوسنتاريا.
  • تمتلك الحناء خواص مطهرة للجروح كما تساعد على سرعة الشفاء، فإن لم توجد بالمنزل أدوية لعلاج الجروح وتطهريها يمكن استخدام الحناء مباشرة على الجرح.
  • تعالج الحناء العديد من الأمراض الجلدية وأشهرها الإكزيما، وذلك بخلط الحناء مع القليل من الماء ودهن المنطقة المصابة ثلاث مرات يوميًا.
  • تعتبر الحناء مادة طبيعية لإزالة رائحة العرق خاصة بالمناطق الحساسة، لأنها تقلل من افراز الغدد العرقية وبالتالي تقليل العرق وتقليل فرص الإصابة بالفطريات أو تجمع البكتيريا.
  • تساعد الحناء في علاج التهابات اللثة وقرحة الفم، وذلك بالمضمضة لمنقوع الحناء، وتخفيف الآلام المصاحب للالتهابات.
  • تساعد الحناء على علاج الحروق وسرعة الشفاء وتخفيف الألم.
  • تساعد الحناء في علاج مرض الجدري، وتدخل في تركيب الأدوية العلاجية للمرض.
  • تساعد في علاج الجلد الملتهب نتيجة أشعة الشمس أو من أي مسببات أخرى.
  • هناك بعض الدراسات التي تثبت فاعلية الحناء في علاج أنواع من السرطان، مثل سرطان العظام والأنسجة، على الرغم من عدم استخدامها بعد في العلاج ولكنها تعمل كوقاية للسرطان.
  • تساعد الحناء في علاج الجذام.
  • تفيد الحناء في الحفاظ على صحة القلب والشرايين، لأنها تقلل فرص الإصابة بتصلب الشرايين وتقلل نسبة الكوليسترول بالدم، كما تحافظ على ضغط الدم الطبيعي.
  • فوائد الحناء للجسم تشمل فوائد الحناء على الجهاز الهضمي، فهي مفيدة لتخفيف تهيج القولون وعلاج الالتهابات وقرحة المعدة والأمعاء.
  • هناك بعض الدراسات التي تشير إلى إمكانية استخدام الحناء في علاج تضخم الطحال.
  • تدخل في أودية وعلاجات الدمامل.
  • تُستخدم كطريقة لإيقاف النزيف لو لم تتوفر طرق أخرى، فهي تلتصق بالجلد وتساعد على تجلط الدم لوقف النزيف وتطهير المنطقة من البكتيريا.

فوائد الحنة التجميلية على الجسم

فوائد الحناء للجسم تشمل أيضًا الجانب التجميلي سواء على الشعر أو في تجميل الجسم عمومًا، حيث تستخدمها النساء في العديد من الأغراض التجميلية مثل الوشم أو التخلص من التشققات، وفي النقاط التالية تلخيص لأهم الاستخدامات والفوائد التجميلية:

فوائد الحناء للشعر

من أشهر استخدامات الحناء هي استخدامها على الشعر، وفي الحقيقة تستحق الحناء كل هذا الصيت عن فوائدها للشعر، وقد عرف ذلك الفراعنة المصريين واستخدموها على الشعر، ومن فوائد الحناء ما يلي:

  • التخلص من الشعر الأبيض وامتلاك لون طبيعي موحد، والتقليل من ظهور الشيب فيما بعد.
  • تكثيف وتطويل وتنعيم الشعر بطرق طبيعية غير كيميائية وأمنة جدًا.
  • تقليل افراز الدهون، وبالتالي تحافظ على فروة الرأس وتقلل من القشرة.
  • تحافظ على صحة فروة الرأس لأنها تحارب الفطريات والبكتيريا والأمراض الجلدية عمومًا.
  • تقوي الحناء الشعر من جذوره وتقدم العناصر الغذائية لبصيلة الشعر، وبالتالي تعمل على عدم تقصف الشعر وعلاج مشاكل التساقط.
  • التخلص من رائحة الشعر الكريهة وتعطير فروة الشعر.
  • تدخل الحناء في صنع العديد من منتجات العناية بالبشرة مثل الشامبوهات المنظفة.

فوائد تجميلية متعددة

تُستخدم الحناء في وصفات التخلص من تشقق اليدين والقدمين، وخاصة في فصل الشتاء، فهي من المواد الطبيعية التي تنعم الجلد وترطبه وتقضي على الفطريات فتتجدد خلايا الجلد وتبدأ بالرجوع إلى شكلها الأصلي ورونقها الطبيعي، المشكلة تكمن في اللون المصاحب لاستعمال الحناء ولكن العديد من السيدات تحب هذا اللون ولا تنفر منه، كما يمكن استخدام لون أحمر طبيعي في الخلطة بحيث تعطي اللون الوردي لكعب الرجل، ومن ناحية أخرى تستخدم الحناء لصنع العطور وأشهر تلك العطور هو عطر الحنة العربي، حيث يمتلك رائحة جميلة وغير نفاذة، وتساعد الحنة أيضًا على إزالة الخلايا الميتة وتنظيف وتفتيح الجسم، ويعتقد العلماء أن الفراعنة استخدموا الحنة لهذا الغرض وكانوا يعلمون فوائدها على البشرة، أخيرًا، تُستخدم الحناء لرسم الوشوم الجميلة بشكل مؤقت في العديد من البلدان العربية خاصة بالأعراس أو لتلوين أصابع اليد، ولا ضرر من استخدام الحنة نفسها ولكن الضرر يمكن أن يحدث بسبب المواد الكيميائية المثبتة للوشوم أو التي تزيد من اللون الأسود المُستخدم، وقد تؤدي إلى الحساسية أو الالتهابات.

340 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018