اذهب إلى: تصفح، ابحث

فوائد الزعتر للاطفال

التاريخ آخر تحديث  2020-07-15 15:46:59
الكاتب

فوائد الزعتر للاطفال

الزعتر وأهميته

تعد عشبة الزعتر من أكثر أنواع الأعشاب انتشارًا في الكثير من البيئات، واستخدم في وصفات عديدة لكثرة فوائد الزعتر للاطفال والكبار، ولكن رغم ذلك يجب الحرص في استخدامه خاصة للأطفال الرضع، فأي كميات كبيرة من الأعشاب غالبًا ما يكون لها نتائج جانبية.

للزعتر أهمية خاصة بين الأعشاب أو النباتات في فئته، فله أهمية طبية حيث يدخل في علاج الكثير من الأمراض، كما أن لها أهمية في أعمال الطهي والمشروبات، فيدخل في إعداد الكثير من الأطباق الشهية، وكذلك لزيت الزعتر استخدامات عديدة منها الطبي، خاصة وأن هناك أكثر من 400 نوع مختلف من الزعتر، بعضها ينمو في المناطق الحارة، والأخر في مناطق دفيئة، كما أن منها السام، ولذا يجب الحرص على اختيار.

أما طبيعة الزعتر فجميع أنواعه ذات سيقان قصيرة، وبينما تنمو الأوراق الصغيرة على السيقان في بعض الأنواع، فإن أنواع أخرى ذات سيقان أكثر طولًا وذات أوراق واسعة في مقدمتها فقط، وجميع أنواع الزعتر معمرة تنمو لفترات طويلة، كما أنها سريعة التكاثر، وتشبه الصبار في احتياجها للمياه، فقد يستمر نموها مع قلة المياه لأكثر من أسبوعين، فهي تستمد المياه من مخزون الجذور.

فوائد الزعتر للاطفال

ينصح الكثير من الأطباء عادةً بإعطاء الأطفال الرضع وحتى عمر 6 سنوات مشروب عشبي مرة واحدة في اليوم على الأقل، خاصة تلك المشروبات التي لها فوائد مثل فوائد الزعتر للاطفال والرضع. ومن أهم فوائد الزعتر للاطفال والرضع ما يلي:

  • يستخدم بشكلٍ أساسي كمشروب دافئ يعمل على تخفيف التقلصات وآلام المعدة.
  • يستخدم كمشروب دافئ محلى بالعسل الأبيض لعلاج السعال والتهاب الشعب الهوائية.
  • يستخدم كفاتح شهية للأطفال، ولذا يمكن إضافته إلى أطباق السلطة، أو استخدامه في العصائر الطازجة.
  • أهم فوائد الزعتر للاطفال احتواءه على فيتامين c,a، والذين يشكلان عناصر أساسية لتغذية الأطفال، ولتعزيز المناعة لديهم.

وبجانب كل ما سبق يضاف أهم فائدة من فوائد الزعتر للاطفال وتحديدًا زيت الزعتر، والذي يستخدم مع إضافة زيت السمك إليه لعلاج حركة الأطفال الذين يعانون من مشكلة في الأداء الحركي.

فوائد عامة للزعتر

بخلاف فوائد الزعتر للاطفال فإن له العديد من الفوائد التي تجعله عنصرًا أساسيًا في الكثير من العلاجات الطبية، بالإضافة لضرورة تواجده كعشبة طبية في جميع المنازل، فمن أهم فوائد الزعتر:

  • يستخدم لعلاج التهابات المفاصل، وخاصة إذا كان من مكونات دهانات تخفيف آلام المفاصل، أو استخدام زيت الزعتر كدهان منفصل.
  • يستخدم لعلاج التهابات القولون، وخاصة تلك الناتجة عن التوتر، فيعتبر الزعتر من الأعشاب المهدئة، وذلك لاحتوائه على مادة الكارفاكرول، وهي مادة مسؤولة عن تنشيط الخلايا العصبية.
  • يحتوي الزعتر على مواد مضادة للأكسدة، ولذا يعد من المشروبات المفيدة لمرضى القلب.
  • يعمل الزعتر على تنشيط الدورة الدموية، كما أنه يساعد على تنظيم مواعيد الدورة الشهرية.
  • يستخدم الزعتر كمسكن عام للألم لما له من خواص تعمل على تهدئة الأعصاب، وإرخاء عضلات الجسم.
  • يستخدم لعلاج ضغط الدم المرتفع، حيث يعمل على خفض معدل الضربات، وهو بشكل عام يحسن من نسبة الكوليسترول في الدم.
  • يستخدم لأغراض التطهير، مثل تطهير الفم من الجراثيم، ويستخدم زيت الزعتر لتطهير الأسطح أيضًا.
  • يدخل الزعتر ضمن مكونات بعض أنواع العطور، والبخور.
  • يدخل أيضًا ضمن مكونات مستحضرات تنظيف البشرة، وذلك باعتبار أن له فعالية في التنظيف والتطهير.

أضرار الزعتر

لا ينصح باستخدام الزعتر بكميات كبيرة للأطفال أو الكبار، فيكفي استخدام فنجانين من الزعتر يوميًا للكبار أو الأطفال، مع مراعاة عدم وجود تحسس للمواد المكونة للزعتر، فبعض الأشخاص قد يكون لديهم حساسية منه، ما يتسبب في مضاعفات.

طرق لاستخدام الزعتر

ما يجعل الزعتر من العناصر الضرورية لكل منزل هو كثرة استخداماته، فيدخل الزعتر في الكثير من المأكولات والمشروبات، فيمكن استخدامه بالطرق التالية:

  • يمكن إضافته إلى مشروب الشاي الساخن، فهو يحسن من مذاقه مثل أوراق النعناع والريحان.
  • يمكن إضافته إلى مشروب النعناع ليساعد على تحسين المزاج، وتحسين التنفس.
  • يمكن استخدامه كمطهر للفم في الصباح والمساء، فيعمل على محاربة التسوس.
  • يمكن إضافته لأنواع الصلصات المنزلية بمختلف استخداماتها، وخاصة صلصة البيتزا الإيطالية.
  • تضاف أوراق الزعتر الطازجة إلى الجُبن الأبيض، ويمكن إضافتها لحشوات المخبوزات الطازجة.
  • يضاف إلى اللحوم أثناء الشواء أو التحمير، حيث تتوزع رائحته داخل قطع اللحم وتمنحه مذاقًا مميزًا.
  • يمكن مضغ بعض وريقات الزعتر للحصول على رائحة منعشة للفم، وللقضاء على الجراثيم والحفاظ على الفم نظيفًا بشكلٍ مستمر.

ليست هذه فحسب استخدامات الزعتر، حيث يعد الزعتر من أهم الأعشاب وأكثرها استخدامًا في الحياة اليومية، فهناك استخدامات عديدة للكثير من المنتجات التي تتضمن على مستخلص الزعتر أو زيته.

طريقة زراعة الزعتر في المنزل

بالتأكيد الحصول على الزعتر طازج أولًا بأول أمر مفيد للغاية خاصة مع استخدامه للأطفال، ولذا يمكنكم زراعته منزليًا بطرق بسيطة وفعالة، خاصة وأنه من النباتات التي تتلاءم مع الظروف البيئية المختلفة، خاصة الزعتر الصحراوي الذي ينمو ويتكاثر بأقل قدر من المياه، وذلك لاحتفاظه بالمياه في الساق والجذور لفترات طويلة، وتتم طريقة زراعته كالتالي:

  • شراء زعتر طازج، سواء الذي تظهر أوراقه صغيرة، أو الصحراوي ذو الأوراق العريضة.
  • وضع جذور الزعتر في الماء لمدة 3 أيام لحين تنبت جذور بيضاء صغيرة.
  • تحضير وعاء للزرع، ووضع التربة به، سواء تربة طينية أو رملية مخلوطة بتربة صناعية.
  • غرس الجذور على عمق 4 سم، ومن ثم تغطيتها بالتربة، ثم إضافة ماء حتى يغمر التربة.
  • وضع الوعاء في الشمس، والانتظار حتى تجف التربة، ثم إضافة الماء كل يومين، والحفاظ على التربة شبه جافة طوال الوقت.

وبهذا ينمو الزعتر ويتكاثر ويكون جاهز للاستخدام اليومي، فللاستفادة من فوائد الزعتر للاطفال يفضل أن يكون طازجًا مع كل استخدام.

مرات القراءة 265 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018