اذهب إلى: تصفح، ابحث

فوائد الكزبرة الخضراء

التاريخ آخر تحديث  2020-08-13 13:13:37
الكاتب

فوائد الكزبرة الخضراء

الكزبرة

هي من النباتات العشبية الحولية التي تتبع للمجموعة الخيمية، وتمتاز برائحتها القوية العطرة ولونها الأخضر الداكن، وهي في شكلها تشبه عشبة البقدونس إلى حد كبير باختلاف بسيط في شكل أوراقها ورائحتها، سيقانها طويلة تصل إلى 50سم وأوراقها مرسومة بدقة، تعلوها بذور بلون أبيض أو قرنفلي، ثمارها صغيرة بنية أو صفراء، وتستخدم أوراقها وسيقانها في الكثير من المأكولات الطازجة والسلطات والشوربات، كما يمكن استخدام بذورها كحبوب كاملة أو مطحونة كنوع من التوابل المميزة لإعطاء الطعام نكهة مختلفة. تنتشر زراعتها في معظم دول حوض البحر الأبيض المتوسط، وكذلك في أوروبا وأمريكا الجنوبية والهند، وسيتم الحديث في هذا المقال عن القيمة الغذائية لعشبة الكزبرة الخضراء، وأهم فوائد الكزبرة الخضراء العامة للجسم وفوائدها للحامل، بالإضافة إلى أضرارها المحتملة على الجسم.

القيمة الغذائية للكزبرة الخضراء

تمتاز الكزبرة بقيمة غذائية عالية حيث تحتيو على مواد ومركبات ذات فعالية عالية كالزيوت الطيارة مثل: البورنيول والكافور واللينالول والليمونين والفاباينين والباراسايمن، إضافة إلى مجموعة من الزيوت الدهنية الهامة وعدد من الفيتامينات الرئيسية كفيتامين أ وفيتامين ك وفيتامين ج وفيتامين ب المركب مثل ب1 وب2 وب3 وب5 وب6 وب9، كما تحتوي الكزبرة على أهم المعادن للجسم مثل الكاليسيوم والحديد والبوتاسيوم والصوديوم والمغنيسيوم والمنغنيز والفسفور والزنك، إضافة إلى البروتين والكربوهيدرات والماء والسكريات والطاقة والدهون.

فوائد الكزبرة الخضراء

  • تقلل الكزبرة من ارتفاع ضغط الدم الشرياني لغناها بالبوتاسيوم ولدورها في التأثير على أيونات الكاليسيوم التي تخفف من الضغط على الأوعية الدموية والشرايين.
  • تحمي العينين من مشاكل ضعف الإبصار، حيث تساعد على تقوية النظر والحد من أمراض العين كما تقلل من ضغط العين لغناها بفيتامين أ والفسفور وفيتامين ج ومضادات الأكسدة.
  • تفيد في تنظيف الكلى والمثانة والجهاز البولي وتطهيرهم من الترسبات والحصى والسموم.
  • تخفض من مستوى الكوليستيرول الضار في الدم، حيث أنها غنية بالأحماض المفيدة كحمض البالمتيك والأسكوربيك.
  • تنشط من عمل الكبد وتساعده في التخلص من السموم المتراكمة، كما تزيد من إفراز العصارة الصفراء التي تسهل عملية هضم الغذاء، لذا فهي تحمي من الفشل الكبدي خاصة إذا تم إضافة عصير الليمون إلى مغلي الكزبرة.
  • تفيد الكزبرة في إنقاص الوزن والتخسيس والتخلص من السمنة المفرطة وذلك لأنها تحتوي على نسبة منخفضة من السعرات، كما أنها تعزز من عملية حرق الدهون والتمثيل الغذائي والأيض في الجسم، كما أنها تعزز من امتصاص الغذاء وتحسن من عملية هضمه بصورة ممتازة الأمر الذي يمنع تراكم الدهون والفضلات وبقايا الطعام داخل الجسم وخاصة منطقة البطن.
  • تحسن من اداء الجهاز الهضمي وتمنع الغمساك المزمن كما تعالج مشاكل الإسهال وتضبط حركة الأمعاء بالشكل المطلوب.
  • تعالج الإلتهابات المختلفة في الجسم وخاصة التهابات القولون والتهابات الجهاز البولي.
  • تفيد في علاج مشاكل الهضم الأخرى كالغثيان والقيء وتراكم الغازات والنفخة والتشنجات المعوية الحادة والتقلصات في البطن وحالات عسر الهضم.
  • تنظم الدورة الشهرية لدى النساء وتساعد على إنزال الدورة الشهرية المتأخرة، كما تفيد في تنظيم الهرمونات الأنثوية لدى المرأة.
  • تعالج مشاكل نزف الأنف بغض النظر عن السبب، كما تعالج الحكة وتمنع الشعور بالدوخة "دوار الرأس" وتعالج الصداع العادي والنصفي.
  • تفيد في علاج مرضى ضعف الشهية كما لها مفعول قوي في علاج التهابات العظام والمفاصل الروماتيزمية.
  • تعالج مشاكل الجهاز التنفسي كالتهاب الشعب الهوائية والحساسية الموسمية والسعال الديكي.
  • تفيد الكزبرة في علاج أوجاع الأسنان وتسكين آلامها، إضافة إلى فوائدها في علاج البواسير.

فوائد الكزبرة الخضراء للحامل

  • تفيد الكزبرة الأم الحامل من خلال حماية جنينها من التشوهات الخلقية وتحسين نمو النخاع الشوكي لدى الجنين وذلك بفضل احتواء الكزبرة على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن وبخاصة فيتامين ب9 أو ما يعرف بحمض الفوليك الهام لنمو الأجنة بصورة سليمة.
  • تقي الكزبرة الأم الحامل من هشاشة العظام وضعفها وتكسرها بفضل احتوائها على نسبة عالية من الكاليسيوم والفسفور.
  • تحمي الأم من الأنيميا "فقر الدم" بفعل احتواء الكزبرة على الحديد، حيث تتعرض الحامل في بعض فترات الحمل لفقر الدم نتيجة سحب نسبة عالية من الحديد من قبل الجنين.
  • تنقي الكزبرة جسم الحامل من السموم المتراكمة وتحميها من الإلتهايات البولية والنسائية التي قد تسبب الإجهاض أو الولادة المبكرة، وذلك لما تحتويه الكزبرة من مواد مضادة للبكتيريا والفطريات.
  • تساعد الكزبرة الأم المرضعة على تنشيط إفراز الحليب أثناء إرضاع الطفل.

وعلى الرغم من فوائد الكزبرة للأم الحامل إلا أنه يجب أن تتنبه إلى ضرورة عدم تناول مغلي الكزبرة في الأشهر الأولى من الحمل حتى لا يتسبب ذلك لها بالإجهاض خاصة إذا تناولت الكزبرة بكميات كبيرة وباستمرار.

أضرار الكزبرة الخضراء

رغم الفوائد الكثيرة لتناول الكزبرة إلا أنها بلا شك قد يكون لها بعض الأضرار عند تناولها بعشوائية أو بجرعات عالية ومن أهم هذه الأضرار ما يلي:

  • قد تسبب الكزبرة لبعض النساء بانقطاع الطمث نتيجة تغير الهرمونات في الجسم.
  • قد تؤدي الكزبرة إلى حدوث الإجهاض لدى الأم الحامل في الأشهر الأولى.
  • قد تحدث اضطرابات واضحة في مستوى السكر في الدم، خاصة لدى مرضى السكري لذا يجب أن تؤخذ بحذر.
  • قد تؤدي إلى انخفاض ملحوظ في ضغط الدم، لذا يجب الإمتناع عن تناولها من قبل من يعانون من انخفاض الضغط المزمن.
  • قد تزيد الكزبرة من حساسية الجلد لدى بعض الأشخاص مما يعرضهم إلى حدوث حروق شمسية عالية الدرجة مما قد يجعلهم عرضة لسرطان الجلد، كما قد تسبب التهابات جلدية أو تهيجات في البشرة عند استخدامها بشكل موضعي مباشر على الجلد.
  • قد تحدث الكزبرة بعض التغيرات في المزاج وقد تزيد الشعور بالإكتئاب والحزن.
  • قد يسبب الإفراط في تناول الكزبرة يوميًا إلى حدوث اضطرابات معوية وآلام في المعدة وإسهال، كما يمكن أن تتسبب بالغثيان.
مرات القراءة 116 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018