اذهب إلى: تصفح، ابحث

فوائد خل التفاح للكرش

التاريخ آخر تحديث  2019-03-20 11:30:42
الكاتب

فوائد خل التفاح للكرش

خل التفاح

عُرف خل التفاح منذ قديم الزمن، حيث استخدمه الناس آنذاك لعلاج الكثير من المشاكل الصحية كالنقرس والروماتيزم والبدانة وعلاج جميع مشاكل الأمعاء وعلاج الجروح والحروق، وقد كان خل التفاح من أهم المواد المستخدم في الطب القديم نظرًا لفوائده العديدة للجسم، حتى أنه قد استخدم في زمن النبي محمد -صلى الله عليه وسلم-: "روى مسلم في صحيحة عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سأل أهله الإدام, فقالوا: ما عندنا إلا الخل, فدعا به, وجعل يأكل ويقول: (نعم الإدام الخل)، وفي سنن ابن ماجة عن أم سعد رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم: "نعم الأدام الخل، اللهم بارك في الخل فإنه كان إدام الأنبياء قبلي ولم يفتقر بيت فيه خل". وهذا يدل على الفوائد العظيمة لخل التفاح الطبيعي للجسم، كما كان خل التفاح يستخدم لحفظ الأطعمة والمأكولات من التعفن والتلف ليبقى طعمها ورائحتها جيدة وطازجة، وفي هذا المقال سيتم التعرف على الفروق بين خل التفاح الطبيعي وخل التفاح الصناعي، بالإضافة إلى ذكر فوائد خل التفاح للكرش، وكيفية استخدامه لإزالة الكرش، وبعض أضراره المحتملة على الجسم.

الفرق بين الخل الطبيعي والخل الصناعي

لا بد أولًا من التعرف على الفرق بين خل التفاح الطبيعي المذكور في السنة النبوية لعظيم فوائده وبين خل التفاح الصناعي التجاري المتداول في الأسواق، فخل التفاح الطبيعي ينتج عن تخمير التفاح الطبيعي والذي ينتج عنه تفاعل بين نوع من الفطريات مع سكر التفاح، بحيث يتحول السكر بعد تفاعله إلى نوع من الكحول ليصل إلى مرحلة التخمر الأخيرة ويكوّن ما يعرف بالخل، كما يمكن أن يحصل تفاعل من نوع آخر ينتج عن بكتيريا معينة تسبب تحول الكحول إلى حمض الخليك وهو المكوّن الأساسي لخل التفاح الذي يقوم بدوره العلاجي لمعظم المشاكل الصحية، أما خل التفاح الصناعي الذي يباع بالأسواق، فهو مصنّع من حمض الخليك الكيميائي وليس من فاكهة التفاح الطبيعية ثم يضاف له بعض النكهات الصناعية لتحسين المذاق، وهذا النوع لا يحقق الفوائد المرجوة منه بل على العكس فإن حمض الخليك الصناعي قد يسبب الكثير من المشاكل الصحية للإنسان كتهيّج غشاء الأمعاء والمعدة [١].

فوائد خل التفاح للكرش

من ضمن الفوائد التي تنتج عن استخدام خل التفاح الطبيعي التخلص من الكرش "دهون البطن" واستخدامه يحقق الفوائد التالية:

  • يساعد خل التفاح الطبيعي على تخليص الجسم من السموم وطردها خارج الجسم، كما يعمل على تسريع حرق الدهون المتراكمة في منطقة البطن وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف النباتية الطبيعية التي تعزّز من عملية الهضم.
  • يفيد خل التفاح في تليين الأمعاء وتنشيط حركتها وبالتالي تسريع إخراج الفضلات من الجسم.
  • يزيد الشعور بالشبع وامتلاء الأمعاء، لذا فإن مداومة الإنسان على تناول خل التفاح بشكلٍ يومي تؤدي إلى تقليل كمية الطعام المتناول وبالتالي الإنخفاض التدريجي في الوزن والتخلص من السمنة، خاصة في منطقة البطن.
  • يعمل خل التفاح على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم وبالتالي منع تراكم الدهون على جدران الشرايين والأوعية الدموية.
  • يحتوي خل التفاح الطبيعي على نسبة عالية من الأحماض التي ترفع من كفاءة هضم البروتينات في الجسم.

كيفية استخدام خل التفاح لإزالة الكرش

هناك العديد من الطرق الصحية لاستخدام خل التفاح بشكلٍ يومي لإزالة الكرش منها ما يلي:

  • خلط مقدار ملعقة كبيرة من خل التفاح مع كوب واحد من الماء الفاتر ثم شربها يوميًا صباحًا على الريق وقبل تناول وجبة الإفطار.
  • وضع كمية بسيطة من خل التفاح "ملعقة واحدة" تقريبًا يوميًا على طبق من سلطة الخضار أو أي نوعية طعام أخرى.
  • خلط ملعقة من خل التفاح مع ملعقة من العسل الطبيعي وتذويبهما في كوب من الماء الفاتر وذلك لتجنب الشعور بعسر الهضم، وتنشيط عملية حرق الدهون وتذويب الكرش.
  • خلط مقدار ملعقة من خل التفاح مع ملعقة من القرفة مع ملعقة كبيرة من العسل الطبيعي مع ملعقتين من عصير الليمون وتذويب المكونات جميعها في كوب من الماء الفاتر وتناولها بشكلٍ يومي إلى أن يتم إزالة الكرش تمامًا.
  • استخدام خل التفاح بشكل موضعي خارجي لمن يعانون من حساسية المعدة أو الأمعاء، وذلك بخلط مقدار ملعقة واحدة كبيرة من خل التفاح مع ملعقة واحدة من مسحوق الزنجبيل الطازج ووضعها مباشرةً على الأماكن المراد تذويب الشحوم فيها وربط المنطقة لمدة زمنية كافية وذلك بشكلٍ يومي لحرق الشحوم المتراكمة في الكرش وغيرها من الأماكن المعرضة لتراكم الدهون كالفخذين والأرداف وغيرها.
  • الإنتظام على بعض الأمور الأخرى مع تناول الخل لتسريع التخلص من الكرش مثل: ممارسة التمارين الرياضية والإكثار من تناول الخضار والفواكه والتقليل من المأكولات المشبعة بالدهون [٢].

أضرار استخدام خل التفاح على الجسم

رغم الفوائد العديدة لخل التفاح إلا أنه قد يتسبب بمشاكل صحية لبعض الناس منها ما يلي:

  • التسبب ببعض المشاكل للكبد، خاصة إذا تم استخدامه بكمياتٍ كبيرة يوميًا.
  • التسبب بضعف ملحوظ في جدار المعدة وزيادة نسبة الحموضة في الدم، بالإضافة إلى حدوث التهابات وتهيجات في جدار المعدة والأمعاء.
  • حدوث ترقق في جلد البطن الأمر الذي يسبب صعوبة التئام الجروح في تلك المنطقة نظرًا لرقتها، وخاصة عند إجراء العمليات الجراحية في البطن كالولادة القيصرية.
  • إتلاف الجهاز العصبي إذا تم تناوله بكثرة وبشكلٍ مستمر.
  • تهيج الجلد وظهور بعض التشققات والندب كالحروق والبقع والبثور.
  • ظهور بعض الترهلات والتدلّي في جلد البطن نتيجة خسارة الدهون السريعة في تلك المنطقة [٣].

المراجع

مرات القراءة 67 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018