اذهب إلى: تصفح، ابحث

كريم ميبو للحروق للاطفال

التاريخ آخر تحديث  2020-07-03 19:27:59
الكاتب

كريم ميبو للحروق للاطفال

كريم ميبو

ميبو هو الاسم التجاري لدواء بيتا سيتوستيرول، المستخدم عالمياً في علاج الحروق وتسريع شفاء الجلد المحروق، كما ويقلل قدر الإمكان من تلف خلايا الجلد المتضررة من الحريق. يتميز بالإضافة إلى وظيفته الرئيسية بقدرته على حماية المنطقة المُصابة من العدوى الخارجية، ويمنع ترك ندوب ظاهرة بعد شفاء الحرّق. ويعتبر كريم ميبو هو أحد الأدوية المستخلصة من الطبيعة، حيثُ أنه مصنع بالكامل من زيت بذور السمسم، يُضاف إليه شمع العسل. هذه المكونات تجعل من ميبو قادراً على تجديد خلايا الجلد وحمايته، كما يُلاحظ أن الكريم يُعطي نظارة وإشراق للجلد نتيجة تجدده. تلك الفوائد وغيرها بسبب وجود جميع المكونات اللازمّة لتجديد الخلايا في كريم ميبو من جميع الأحماض الأمينية تقريباً، وأربع أنواع من الأحماض الدهنيّة المهمة لبناء الجلد، وأنواع مختلفة من الكربوهيدرات، ونسبة لا بأس بها من الفيتامينات. كل هذه المكونات والفائدة الناتجة منها والأسعار المناسبة تجعل ميبو أحد أشهر الكريمات المستخدمة لعلاج الجلد المحروق، وتقليل الضرر الحاصل من الحرق قدر الإمكان.[١]

كريم ميبو لحروق الأطفال

يتعرض الأطفال للعديد من الحروق خلال مرحلة طفولتهم؛ نتيجة جهلهم لخطورة المواد الحارقة التي يتعرضون لها. وعند إصابة الطفل بالحروق تبدأ مرحلة العلاج والتي يراعي فيها الأهل عدم تأثير الحرق على الشكل الخارجي لطفلهم. ليس فقط يستخدم للحروق عند الأطفال وإنما للطفح الجلدي الأحمر الناتج من إرتداء الحفاظات، أو الطفح الجلدي الناتج من الصّمات بين أقدام الطفل أو تحت الإبط أو الرقبة. كما أن الأطفال معرضون للجفاف وبالتالي التشققات الجلديّة التي تشبه الحروق إلى حدٍ كبير. لذلك يعتبر كريم ميبو للحروق للأطفال الأكثر أمناً على الطفل خاصةً لأنه من مصادر طبيعية، وكريم له تأثير فعال لحماية جلد الطفل من العدوى الخارجية التي تحصل بسبب ضعف المناعة الجلدية للأطفال خاصةً بعد الولادة. أما الحروق الناتجة من النار أو الماء الساخن أو مدافئ الشتاء، يكون الخوف الأكبر من تأثير الحرق على الشكل الخارجي، لكن كريم ميبو يعمل على تسريع إنتاج خلايا بشرة جديدة تعوض التالف منها، وتزيل قدر الإمكان من آثار الحرق على الجلد في المدى البعيد. ويُعتبر كريم ميبو آمناً على جلد الأطفال لعدم ظهور آثار جانبية بسببه إلا في حالات نادرة.

طريقة استعمال كريم ميبو للحروق

تختلف طريقة معالجة الحروق حسب درجة إصابتها وخطورة الحرق، فإذا كان الحرق من الدرجة الأولى أو الثانية أي الحروق البسيطة أو السطحية، وهي حروق يُفضل البعض علاجها في المنزل دون اللجوء إلى الأطباء، لكن رغم أهميّة استشارة الطبيب يمكن علاج هذه الحروق بوضع كريم ميبو على الحرق 4 مرات يومياً دون تغطية الحرق، ويُفضل وضع طبقةٌ لا بأس بها من الكريم على التشققات أو الحروق بالكامل. يمكن للمصاب تقليل عدد مرات وضع الكريم كلما شعر بتحسن الإصابة.

أما عند الإصابة بحرق الدرجة الثالثة هنا من الضروري مراجعة الطبيب بأسرع وقتٍ مُمكن، وفي أغلب الحالات سوف يأمر الطبيب بتغطية الحرق بالشاش المُعقم مع وضع طبقة من ميبو أو علاجات أخرى كالمضادات الحيوية. وفي حالة الحروق من الدرجة الثالثة يمكن استخدام دواء ميبو بعد التعافي من الحرق، وذلك لغايات تجنب ترك آثار تشوه الجلد الناتج من الحرق. فإن القدرة الكبيرة لهذا الدواء في تجديد خلايا البشرة تجعله الأفضل لبناء جلد جديد بدون تشوه أو ترك ندوب غير مرغوبة خاصة في أماكن واضحة كالوجه واليدين.

دواعي استعمال كريم ميبو

يستخدم كريم ميبو لعدة استخدامات لعلاج الجلد الخارجي بواسطة المادة الفعالة فيه "بيتا سيتوستيرول"، ولمكوناته الطبيعية المكونة من العسل والسمسم قدرة كبيرة على تجديد الخلايا بأقل آثار جانبية كونه طبيعي المصدر، ومن دواعي استعمال كريم ميبو:

  • الحروق الكيميائية الناتجة عن استخدام مواد كيميائية حارقة مثل الأحماض.
  • الحروق من الدرجة الأولى والثانية، والتي لا تتعدى طبقة البشرة الخارجية.
  • حروق الشمس وخاصة الحروق التي تصيب الجلد بعد زيارة البحر والمسابح أو التعرض لأشعة الشمس لساعات طويلة.
  • التقرحات الجلدية الناتجة من العمل أو قرح الفراش والكراسي المتحركة للعاجزين عن الحركة أو التقرحات التي تصيب مرضى السكري.
  • الجروح والتشققات التي تصيب الجلد بعد العمليات الجراحيّة، مثل تقطيب الجروح وعمليات الولادة القيصرية وعمليات ترقيع الجلد.
  • حالات جفاف الجلد وما ينتج عنه من تشققات مثل تشققات الشفاه والوجه وحلمة الثدي.
  • تشققات جهاز الإخراج والأعضاء التناسلية التي يسببها البواسير أو العلاقات الجنسيّة الحادة أو الختان.
  • تهيج الجلد الناتج من حساسية ما أو استخدام مواد إزالة الشعر أو عمليات الريزر.
  • في الجروح من الدرجة الثالثة يعمل على عزل الجرح عن محيطه الملوث، كما ويجدد الخلايا بشكل طبيعي.
  • تشقق الأقدام وجفافها، حيثُ يستطيع إخراج طبقة جلد جديدة بديلاً عن الطبقة الميتة التي تتجمع بمناطق مختلفة من القدم مثل الكعب.

ميزات كريم ميبو للحروق

لكريم ميبو ميزات وفوائد تجعله الأفضل لعلاج الحروق والتقرحات بأنواعها، حيثُ يحتوي الدواء على مصادر غذائية وعناصر أساسية لبناء الخلايا الجديدة عوضاً عن التالفة. ومع ذلك يتطيع أن يعمل كمبرد لشدة حرارة الحرق، وبذلك يُعتبر مُسكن موضعيّ للجلد ومفيد في جعله أقل حساسية. وفي جميع الحالات يعتبر ميبو مساعداً للمضادات الحيوية التي تبدأ عملها لحماية الجسم الداخلي من الفيروسات والبكتيريا الخارجية التي يُمكنها الدخول أثناء تضرر الجلد، كل هذه الميزات تجعل الحرق أقل تورماً وتهيجاً. والطبقة الزيتية المستخلصة من بذور السمسم تعمل كعازل بين الجو الخارجي من ملوثات وعوامل جوية مختلفة وبين الجلد المحروق، مما يعجل من حالة الشفاء.

مراجع

مرات القراءة 333 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018