اذهب إلى: تصفح، ابحث

كم مدة سلق البيض

التاريخ آخر تحديث  2019-01-30 13:19:31
الكاتب

كم مدة سلق البيض

القيمة الغذائية للبيض

يتربع البيض على قائمة الأطعمة المغذية التي يحرص الجميع على تناولها خلال وجبات الإفطار الصباحي أو العشاء، حيث يمكن تحضير البيض بأشكالٍ شهيّة عدة؛ كأن يتم تناولها مقلية بزيت الذرة أو زيت الزيتون أو الزبدة أو السمن، كما يمكن تناولها مسلوقة، أو نيئة لبعض الرياضيين مع كوب من الحليب أو ما شابه، وعلى كل الأحوال فإن البيض يتمتع بقيمة غذائية عالية، إذ يعتبر غذاءً صباحيًا متكاملًا للصغار والكبار، لذا فإن خبراء التغذية ينصحون بتناول بيضة واحدة يوميًا على وجبة الإفطار لضمان حصول الجسم على احتياجاته الأساسية من المعادن والفيتامينات والأحماض والأملاح والدهنيات اللازمة لتقوية الجسم وأدائه لأعماله اليومية بكفاءةٍ عالية. ويعد البيض المصدر الأساسي لتزويد الجسم بالبروتين الحيواني، كما أن بياض البيض يمد الجسم بكمية عالية من البروتين سهل الهضم، كما أنه يحتوي على مواد مضادة للأكسدة ومقاومة للجراثيم والميكروبات، وبياض البيض يحوي على مواد مانعة لفساد البيض، كما أنه غني بمعادن عدة كالكاليسيوم والفسفور والبوتاسيوم والسيلينيوم والمغنيسيوم والصوديوم والزنك والحديد، وفيتامينات هامة كحمض الفوليك ب9، أما صفار البيض فإنه غني بالكوليسترول والدهون المشبعة وبعض الفيتامينات الذائبة في الدهون كفيتامين ه وفيتامين ك وفيتامين د وفيتامين أ ومجموعة فيتاميب المركب، بالإضافة إلى البروتين والأحماض الدهنية المسؤولة عن إيصال الكاليسيوم للخلايا المختلفة في الجسم، أما قشور البيض فإنها مصدرٌ هام للكاليسيوم وهي تفيد في علاج هشاشة العظام، ويفضّل الكثير من الناس تناول البيض مسلوقًا لذا لا بد في هذا المقال معرفة كم مدة سلق البيض، وأهم فوائد البيض المسلوق للجسم، وبعض مضاره المتوقعة على جسم الإنسان [١].

كم مدة سلق البيض

تختلف مدة سلق البيض من شخصٍ لآخر تبعًا للطريقة التي يحب الشخص فيها أن يتاول البيض؛ فهناك من يفضّلون تناول البيض المسلوق سائلًا بعض الشيء، لذا فإن مدة سلق البيض في هذه الحالة لا تزيد عن 3-5 دقائق كحدًّ أقصى، ومنهم من يفضّلون تناول البيض طريًا غير متماسكٍ، أي في مرحلة الغنفصال الأولى للصفار والبياض، وهنا تحتاج البيضة لفترة ما بين 8-10 دقائق تقريبًا، والبعض الآخر يحب أكل البيض ناضجًا تمامًا ليس سائلًا ولا طريًا، أي متماسكًا جدًا، وفي هذه الحالة يحتاج البيض لمدة ربع ساعة تقريبًا لوصوله لمرحلة النضج الكامل.

الطريقة الصحيحة لسلق البيض

  • غسل البيض جيدًا تحت صنبور الماء للتخلص من الجراثيم والميكروبات العالقة بالقشرة قبل وضعه في إناء الغلي.
  • وضع البيضة في إناء فيه ماء بكمية مناسبة تغطي البيضة كاملةً ثم نضعها على النار لمدة تتراوح من 7-15 دقيقة.
  • تصفية البيضة من ماء الغلي بعد مرور الوقت ثم وضعها تحت الماء البارد من الصنبور، وذلك لتسهيل عملية التقشير، ثم تقديمها للأكل [٢].

فوائد البيض المسلوق

يمنح تناول البيض المسلوق الجسم العديد من الفوائد الصحية التي يمكن إجمالها فيما يلي:

  • يفيد تناول البيض المسلوق في الحفاظ على صحة العيون؛ إذ أن تناول بيضة واحدة يوميًا يحمي العين من حدوث مشكلة الضمور البقعي، كما يحمي العيون من الإصابة بإعتام عدسة العين، لغناه بمادتي اللوتين والزياكسانثين المغذية لأعصاب العين، كما أنه يحمي من تلف الأغشية القرنية لدى كبار السن.
  • يفيد تناول البيض المسلوق الأم الحامل في تقوية جسمها أثناء الحمل لغناه بالمعادن والفيتامينات الضرورية، إضافة إلى أنه يحمي الجنين من الإصابة بالتشوهات الخلقية، ويساعد على تطور نمو مخ الجنين ووظائف الدماغ.
  • يساعد تناول البيض المسلوق على بناء العضلات والأعصاب وتقوية عمل الجهاز العصبي وتحسين أداء الدماغ لوظائفه كالاستيعاب والتذكر والفهم وغيرها لغناه بمادة الكولين.
  • يساعد البيض المسلوق في الشعور بالشبع لمدة طويلة لغناه بالبروتينات الحيوانية، مما يخفف من تناول الوجبات الدسمة وبالتالي يعمل على خفض وزن الجسم.
  • يحمي البشرة من ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة المبكرة والخطوط الرفيعة، حيث يمد الجلد بالمرونة والرطوبة والحيوية ويجعله أكثر شبابًا ونضارة.
  • يزيد البيض المسلوق من نسبة الهيموجلوبين ويمنع فقر الد "الأنيميا" لغناه بالمعادن والفيتامينات والحديد.
  • يحسّن من نشاط الجسم ويجعله حيويًا ويمنع الشعور بالكسل والخمول والإجهاد.
  • يساعد في تعزيز الخصوبة لدى المرأة والرجل؛ إذ أن غناه بحمض الفوليك يزيد من عدد وجودة الحيوانات المنوية لدى الرجل، كما يحسّن من جودة البويضة عند المرأة مما يساعد على تسريع عملية الحمل والإنجاب.
  • يقوّي البيض المسلوق من قوة الشعر والأظافر ويمنع التساقط والتكسّر، كما يمنع من هشاشة العظام ويزيد من كثافتها وقوتها.
  • يعمل البيض المسلوق على تفعيل عمل الغدة الدقية وتنشيطها لغناه بالسيلينيوم، مما يعزز من تفعيل التمثيل الغذائي وحرق الدهون في الجسم [٣].

أضرار البيض المسلوق

  • يزيد الصفار في البيض المسلوق من نسبة الكوليسترول الضار والدهون المشبعة في الدم؛ مما قد يعرّض الإنسان إلى خطر ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين ومشاكل في القلب كحدوث الجلطات القلبية الحادة نتيجة زيادةنسبة الدهون المشبعة فيها.
  • قد يسبب تناول البيض المسلوق لدى بعض النسا نوع من الحساسية نتيجة غناه بالبروتينات العالية، حيث يتعرض لذلك كل الذين يعانون من حساسية فطرية لأحد مكونات البيض وخاصةً الزلال.
  • قد يسبب أضرارًا كبيرة لمرضى تلف الكبد أو مرضى حصوات المرارة أو التهاباتها، لأنه يضاعف المشكلة سوءًا.
  • قد يزيد من فرصة الإصابة بسرطان البروستاتا لدى الرجال الذين يتناولون أكثر من بيضتين يوميًا نظرًا لغناه بالكولين.
  • قد يتسبب البيض في حدوث التسمم الغذائي لدى بعض الناس الذين يفضّلون تناول البيض نيئًا غير مطبوخ، وذلك لاحتواء قشورها على ميكروبات ضارة بأمعاء الإنسان تسبب التسمم الغذائي [٤].

المراجع

مرات القراءة 64 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018