اذهب إلى: تصفح، ابحث

كم يستمر اسهال التسنين

التاريخ آخر تحديث  2020-09-10 11:35:37
الكاتب

كم يستمر اسهال التسنين

مرحلة التسنين

تعتبر مرحلة التسنين من المراحل المهمة والصعبة للأم والطفل، خصوصًا إذا كان الطفل الأول للأم، تحتاج هذه المرحلة إلى كثير من الصبر والاهتمام؛ لما يعانيه الطفل من آلام وارتفاع في درجة الحرارة، وأحيانًا يصاحب مرحلة التسنين حدوث إسهال للطفل، إذا استمر الإسهال لفترات طويلة دون علاج فإنه يعرض صحة الطفل للخطر، فقد يصاب الطفل بالجفاف الشديد الذي يستلزم دخوله للمستشفى. في حالات نادرة جدًا يولد بعض الأطفال وتكون أسنانهم الأولى ظاهرة، ويقدر بأن طفل من بين 3 آلاف طفل قد تحدث هذه الظاهرة معه. لكن في العادة تبدأ الأسنان بالظهور بين عمر 4 أشهر إلى عمر 7 أشهر، بناءًا على صحة الطفل، وفي حالات قليلة تتأخر مرحلة التسنين إلى عمر 12 شهرًا.[١]

أعراض التسنين والإسهال

  1. إكثار الطفل من عادة عض الأشياء أو مصها، ويقوم الطفل بهذه العادة لتقليل الألم الذي يشعر به نتيجة تعرض اللثة للالتهاب.
  2. شعور الطفل بآلام قوية في اللثة؛ نتيجةً لمحاولة السن بالخروج، وحدوث التهاب في اللثة.
  3. ملاحظة الأم لزيادة كمية اللعاب عند طفلها، حيث يزداد سيلان اللعاب من فم الطفل بكميات كبيرة تضطر الأم لتبديل قمصان طفلها باستمرار، وتظهر هذه الأعراض من عمر 4 أشهر تقريبًا.
  4. إصابة الطفل بطفح جلدي شديد في منطقة الوجه، ويحدث هذا الطفح نتيجة تهيج الجلد؛ الناتج من كثرة سيلان اللعاب .
  5. يعاني الطفل في مرحلة التسنين من ارتفاع في درجة الحرارة، حيث يحدث ارتفاع حرارة بسيط لدى غالبية الأطفال، لكن بعض الأطفال قد يعاني من ارتفاع شديد في درجة الحرارة؛ نتيجةً لحدوث التهاب قوي في اللثة، أو حدوث التهاب في اللوزتين.
  6. تغير في لون البراز ورائحته، عادة يكون لون براز الطفل الذي يتغذى على الرضاعة الطبيعية أصفر ولين ولا تخرج منه رائحة قوية، بينما الطفل الذي يتغذى على الحليب الصناعي يكون لون برازه مائل إلى اللون البني وذو رائحة قوية. في مرحلة التسنين يكون البراز سائلًا ولونه أخضر غامق ورائحته نتنة جدًا.
  7. يعاني الطفل في مرحلة التسنين من الإسهال، ويكون ذلك بتغوط الطفل أكثر من مرة خلال اليوم الواحد، وفي بعض الحالات عندما يكون الإسهال شديدًا قد يخرج البراز من حفاضات الطفل ويوسخ ملابسه.

أعراض الإسهال والتسنين الخطيرة:

  1. استمرار حالة الإسهال عند الطفل لمدة أسبوعين أو أكثر.
  2. ظهور دم واضح مع براز الطفل.
  3. استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة تتجاوز الثلاثة أيام.
  4. فقدان الطفل لوزنه بشكل ملحوظ .
  5. ظهور أعراض الجفاف على الطفل بشكل كبير.
  6. قلة نشاط الطفل وحركته.[٢]

علاقة الإسهال مع مرحلة التسنين

  • تعتقد الكثير من الأمهات بأن التسنين هو المسبب الرئيسي للإسهال عند الطفل .
  • أثبتت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بأن مرحلة التسنين لا تعتبر المسبب الرئيسي للإسهال عند الأطفال.
  • ثبت من خلال عدة دراسات أجراها مجموعة من أطباء الأطفال بأن عدة أمور هي التي تسبب الإسهال عند الأطفال في مرحلة التسنين، وتبدأ هذه الظاهرة عند الأطفال من عمر 6 أشهر تقريبًا.

أسباب حدوث الإسهال عند الأطفال:

  1. تبدأ غالبية الأمهات بإدخال الأطعمة المختلفة إلى النظام الغذائي للطفل في عمر 6 أشهر، وقد يصاب بعض الأطفال بمشاكل بالجهاز الهضمي؛ لأنه لم يعتد على هضم أنواع جديدة من الأغذية بعد، لذلك قد يصاب بعض الأطفال بالإسهال، وفي هذا العمر تبدأ مرحلة التسنين فتربط الأم إسهال طفلها بتسنينه خطئًا.
  2. في عمر 6 أشهر يفقد جسم الأطفال كافة الأجسام المضادة التي تمكنوا من الحصول عليها عند الولادة من أمهاتهم، لذلك فإن جهاز المناعة لدى الطفل يصبح ضعيفًا ومعرضًا للالتهابات البكتيرية أو الفيروسية أو إصابته بأنواع معينة من الطفيليات التي تسبب الإسهال .
  3. قد يكون الطفل مصابًا بحساسية تجاه نوع معين من الطعام، فيسبب ذلك له الانتفاخ والإسهال.
  4. قد يكون الطفل مصابًا بحساسية تجاه بعض المواد الموجودة حوله مثل، الحساسية تجاه الحيوانات الأليفة، أو الحساسية تجاه الورود والنباتات، وفي الحالات الشديدة قد يصاب الطفل بطفح جلدي على كامل جسمه، وحدوث سيلان الأنف، أو يواجه الطفل مشاكل تنفسية، وفي بعض الحالات قد يصاب الطفل بالإسهال.
  5. قد يصاب الطفل بتهيج في المعدة نتيجة تناوله لبعض أنواع من الأدوية، فتسبب له إسهالًا شديدًا.
  6. قد يصاب الطفل بالإسهال نتيجة سفره من منطقة لأخرى، ويعود ذك لعدة أسباب منها شربه للماء الملوث.
  7. أحيانًا يحدث إسهال لدى الأطفال دون وجود سبب معين واضح، وتكون هذه الحالة طبيعية إذا لم يرافقها ارتفاع في درجة الحرارة، أو حدوث تغيرات على صحة الطفل ونشاطه.[٣]

كم يستمر إسهال التسنين

  • تختلف مدة التسنين من طفل لآخر اعتمادًا على تغذيته، وعادة يتوقف الإسهال عندما تعرف الأم السبب الرئيسي له وتعالجه.
  • يمكن علاج إسهال التسنين بتقديم كميات كافية من الماء والسوائل الطبيعية للطفل، وتقديم الأغذية الصحية له.

معالجة الإسهال عند الأطفال

  1. في حالات نادرة سيحتاج الطفل إلى التدخل الطبي للتخلص من مشكلة إسهال التسنين.
  2. يجب على الأم إرسال طفلها إلى الطبيب المختص إذا ظهرت عليه بعض أعراض الجفاف مثل، إذا قل نشاط الطفل وتغير عن المعتاد، أو بكاء الطفل بشكل مستمر وعدم خروج الدموع، أو إذا كان فم الطفل جافًا جدًا، أو وجود منطقة لينة في جمجمة الطفل.
  3. يمكن فرك لثة الطفل بقطعة قماش مبللة بالماء البارد ، أو إعطاء الطفل بعض الأطعمة أو الألعاب الباردة؛ لتخفيف آلام التسنين وتهيج اللثة وتقليل الإسهال عند الطفل..
  4. يمكن إعطاء الطفل بعض الأدوية المسكنة للآلام، التي لا تحتاج إلى وصفة من طبيب، لكن إذا استمر بكاء الطفل لفترة طويلة ولم تنفع معه الأدوية المسكنة، يجب أخذه لطبيب أطفال.
  5. يفضل الابتعاد عن استخدام المراهم المسكنة التي توضع على اللثة؛ لما لها من آثار سلبية على صحة الطفل وأسنانه.[٤]

المراجع

  1. https://www.healthline.com/health/baby/teething-diarrhea#when-to-call-doctor, Does My Baby Have Teething Diarrhea?, Medically reviewed by Karen Gill, M.D. — Written by Rhona Lewis on 11/05/2020.
  2. https://www.healthline.com/health/baby/teething-diarrhea#when-to-call-doctor, Does My Baby Have Teething Diarrhea?, Medically reviewed by Karen Gill, M.D. — Written by Rhona Lewis on 11/05/2020.
  3. https://www.healthline.com/health/baby/teething-diarrhea#when-to-call-doctor, Does My Baby Have Teething Diarrhea?, Medically reviewed by Karen Gill, M.D. — Written by Rhona Lewis on 11/05/2020.
  4. https://www.healthline.com/health/baby/teething-diarrhea#when-to-call-doctor, Does My Baby Have Teething Diarrhea?, Medically reviewed by Karen Gill, M.D. — Written by Rhona Lewis on 11/05/2020.
مرات القراءة 83 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018