اذهب إلى: تصفح، ابحث
ثقافة اسلامية

كيفية الوضوء

محتويات المقال

كيفية الوضوء

مقدمة قبل كيفية الوضوء

لقد تم وجوب الوضوء قبل الصلاة، تنبيهًا للمؤمن أن يدخل الصلاة ليلاقي ربه نظيفًا وطاهرًا من الداخل والخارج، فقد قال الله سبحانه وتعالى في سورة المائدة:((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ))، ويوجب الوضوء عند توافر الماء، وهو الماء الذي ينطبق عليه الشروط؛ حيث إنه مخصص للوضوء لا للشرب أو الغسيل، نظيف، شفاف لم يتغير طعمه أو لونه.

النية لفعل الوضوء

أهم شيء عند كل فعل هو النية؛ حيث إن الأعمال بالنيات، ولا تصلح من دونها؛ فلا بد أن يسبق الوضوء نية قلبية وهي الأهم، أو حتى لسانية وهي أن يقول المتوضئ: "نويتُ أن أتوضأ".

كيفية الوضوء الصحيح

  1. بعد أن تنوي وقبل أن تُدخل يديك في الإناء، عليك بالبسملة، وهي أن تقول: "بسم الله الرحمن الرحيم".
  2. خذ الماء بيدك اليمني ثم اغسل كفّك اليمني جيّدًا مع كفّك اليسرى إلى حدود الرسغ مع الحرص أن يتخلخل الماء الأصابع، وكرر الأمر ثلاث مرات إن لزم.
  3. خذ الماء براحة يدك اليمني وأدخله في فمك وقم بعملية المضمضة، وتأكد من أن يصل الماء إلى أجزاء فمك الداخلية كافة، ثم الفظ الماء، وكرر الأمر ثلاث مرات إن لزم.
  4. قم بعملية الاستنشاق، بأن توصل الماء براحة يدك إلى داخل أنفك، وتخرجه بالاستنثار بصورة متتابعة، ويمكن أن تقوم بعملية المضممضة مع الاستنشاق والاستنثار معًا مرة واحدة، والغرض من هاتين العمليتين نظافة الأنف وإخراج ما هو عالق في تجويف الأنف من أوساخ وشوائب.
  5. اغسل وجهك، حيث عليك أن تبدأ من منابت شعرك أعلى الوجه إلى أن تصل إلى حدود رقبتك، ومن الجهة اليمنى إلى أن تصل حدود أذنك اليمنى، ومن الجهة اليسرى حتى تصل إلى حدود أذنك اليسرى، مع تعميم الماء على سائر وجهك وخلخلته حتى ما بين شعر اللحية إن وجد بالنسبة للرجال، ويمكنك تكرار الأمر ثلاث مرّات إن لزم ذلك.
  6. ثم بعد الوجه ابدأ بغسل ساعدك الأيمن بالماء حتى تصل إلى مرفقك، ثم كرر الأمر بالنسبة لساعدك الأيسر أيضًا بغسله بالماء حتى تصل إلى مرفقك، وكرر الأمر إلى أن تصل إلى ثلاث مرّات إن لزم.
  7. امسح على شعرك بالماء مرة واحدة وذلك بأن تبدأ من منابت شعرك بالقرب من جبهتك حتى تصل إلى الرقبة بالنسبة للرجل، وللمرأة يمكنها المسح على شعرها دون الحاجة إلى مسحه بالكامل.
  8. يمكنك بعد المسح على الشعر أن تمسح على الأذنين أيضًا، أو مسح الأذنين بالماء بصورة منفردة مرة واحدة.
  9. بعد أن تنتهي من الأذنين يمكنك البدء بغسل القدمين بالماء حتى تصل إلى الكعبين والبدء بالقدم اليمنى ثم اليسرى، وأن يتم إيصال الماء إلى ما بين الأصابع والتأكد جيّدًا من إيصال الماء إلى القدم كافة، وذلك بتكراره ثلاث مرّات.
  10. يمكنك الوضوء لكل عضو بالماء مرةً واحدةً فقط بدلًا من ثلاث مرّات، مع عدم التبذير في الماء في أثناء الوضوء لأنه مكروه، وقد روي أن النبي صلّى الله عليه وسلم توضأ مرة مرة ومرتين مرتين وثلاثًا ثلاثًا، وذلك على حسب توافر الماء.
  11. يقول المؤمن بعد الانتهاء من الوضوء: "أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمّدًا عبده ورسوله، اللهم اجعلني من التوابين، واجعلني من المتطهرين".

إرشادات متعلقة بالوضوء

  • يمكن الاحتفاظ بالوضوء لكي تصلّي به أكثر من صلاة واحدة، كما يجوز أيضًا تجديد الوضوء، كما قال النبي صلّى الله عليه وسلم": الوضوء على الوضوء نور".
  • يجب الموالاة والتتابع في الوضوء بالترتيب نفسه، ولا تتوقف دون أي سبب واضح لتعمل شيئًا آخر، ثم تعود مرة أخرى للوضوء؛ إذ قد يبطل ذلك التوقفُ الوضوءَ بكليته، ولا بد من إعادة الوضوء من البداية.

ما الفضائل المترتبة على الوضوء

  1. الوضوء ضروري للصلاة، ولا تصح صلاة من غير وضوء.
  2. تطهير الجسد من الداخل والخارج من الأوساخ المادية والذنوب والخطايا.

ما مبطلات الوضوء

  1. ما يخرج من السبيلين: خروج البول أو الغائط أو الريح إن كان كثيرًا أو قليلًا، كما قال الله تعالى في كتابه الكريم: "أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ".
  2. مسّ القبل أو الدبر باليد.
  3. النوم الثقيل الذي يجعل الشخص لا يعي ما الذي فعله في أثناء النوم، أما الغفوة البسيطة والتي يحس بها الشخص بأنه واعِ لكل ما يحدث حوله فلا تبطل الوضوء.
  4. ما يذهب العقل من سُكر أو جنون أو حالة إغماء.
  5. الحيض وهو الدم الذي يخرج من المرأة.
  6. الجماع لقوله سبحانه وتعالى: "أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ".
كيفية الوضوء
Facebook Twitter Google
1240مرات القراءة