اذهب إلى: تصفح، ابحث

ماهي عاصمة فرنسا

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 24 / 02 / 2019
الكاتب Reem Miqdadi

ماهي عاصمة فرنسا

ما هي عاصمة فرنسا

باريس عاصمة فرنسا تكاد تكون المدينة الأشهر عالميًا؛ حيث أنها تتميز في مختلف المجالات، بدءًا من الأعمال والتجارة والدراسة والثقافة والأدب، ووصولاً إلى الأزياء والطبخ والرسم. تقع باريس في الوسط الشمالي لفرنسا، يمر فيها نهر السين الذي يعتبر من أهم الأنهار في أوروبا، بالإضافة إلى كونه مصدر نصف المياه المستخدمة لكل من الصناعة والاستهلاك البشري في المنطقة المحيطة بباريس. تسمى باريس "مدينة الأنوار"، وقد ساعدت أضواء شوارع المدينة ليلاً وإنارة برج إيفيل على التأكيد على هذا اللقب، لكن السبب الرئيسي لهذا الاسم فهو يرجع إلى تاريخ المدينة، حيث أنها كانت مهد عصر التنوير (خلال القرن الثامن عشر الميلادي)، فكانت تُعرف كمركز للتعليم والأفكار في جميع أنحاء أوروبا، بالإضافة إلى أنها ألهمت العديد من الشعراء والعلماء والكتّاب.

نبذة عن تاريخ العاصمة الفرنسية

شهدت باريس عاصمة فرنسا العديد من الحروب والانكسارات والإصلاحات خلال التاريخ من أهمها:

  • القرن الخامس عشر: بدأ تأثير عصر النهضة في إيطاليا على فرنسا في القرن الخامس عشر، حيث بدأ التأثير على البناء المعماري للمدينة، ثم في أواخر القرن اندلعت حرب دينية بين الكاثوليك والبروتستانت التي استمرت ما يقارب الثلاثين عاماً، وانتهت بكونها دولة كاثوليكية في عام 1594.
  • القرن الثامن عشر: كان بداية عصر التنوير في فرنسا، حيث ازدهر العلم والشعر والأدب والفلسفة، وكان هذا الانفتاح سبب من أسباب قيام الثورة الفرنسية في عام 1789 التي دمرت مدينة باريس لوقوع الأحداث الكبرى للثورة فيها، وأدت إلى وقوع العديد من العمليات الإرهابية وسلسلة من الانقلابات العسكرية.
  • القرن التاسع عشر: بدأ فيه نابليون بونابرت إمبراطوريته في فرنسا، خاض خلالها معارك وسيطر على أوروبا، لكنه خسر معركته الأخيرة واترلو في عام 1814 ونُفي بعدها. ازدهرت المدينة بعدها في عهد نابليون الثالث على يد المهندس بارون هوسمان الذي وضع مخطط مدينة باريس "المخطط الهوسماني".

اقتصاد باريس

تحتل باريس المرتبة الثانية على مدن العالم من حيث غلاء المعيشة فيها، فبالإضافة إلى كونها العاصمة السياسية، تعتبر باريس المركز المالي والتجاري الرئيسي لفرنسا، ومركزًا للأعمال والتجارة الدولية، حيث تحتفظ العديد من الشركات الفرنسية والأوروبية بمقرها في باريس. أصبحت باريس في القرن التاسع عشر مدينة صناعية نشطة لعدة أسباب منها وجود نهر السين الذي كان يستخدم في نقل البضائع، وفي وقت لاحق تطورت الصناعات الثقيلة وتم إنشاء مصانع في الضواحي الصناعية منها مصانع للأسلحة ومصانع كيميائية ومنها لصناعة السيارات والطائرات وغيرها. وفي عام 2000، دمجت بورصة باريس مع بورصة أمستردام وبروكسل وشكلوا معًا سوق يورونكست للأسهم الذي اندمج مع بورصة نيويورك في عام 2006.

السياحة في باريس

كانت عاصمة فرنسا باريس وما زالت تعتبر من أكثر المدن استقطابًا للسياح، حيث يبلغ عدد زوارها سنويًا ما يقارب 30 مليون سائح، وذلك لتنوع وشهرة معالمها السياحية وتاريخ المدينة العريق والخدمات التي تقدمها للسياح. فيما يلي أهم الأماكن والمعالم السياحية في باريس.

برج إيفيل

بني برج إيفيل في عام 1889، وتم تصميمه من قبل غوستاف إيفيل من أجل المعرض الدولي (يونيفيرسال) في باريس احتفالاً بمرور مائة عام على قيام الثورة الفرنسية وبداية النظام الديمقراطي، وكان الهدف من المعرض اختيار تصميم لمعلم وإقامته كنصب تذكاري في المدينة، وبعد وجود عدة خلافات تم اختيار البرج للاحتفال بعظمة الدولة الفرنسية، وكان من المفترض أن يتم هدمه بعد عشرين سنة من إقامته، لكنه أصبح يعتبر من أشهر المعالم السياحية في العالم ورمز لمدينة باريس، حيث أنه استقطب منذ بنائه أكثر من 200 مليون سائح. يبلغ ارتفاع البرج 300 متر، وبقي حتى عام 1930 أطول مبنى من صنع الإنسان في العالم.

قوس النصر

سمي بقوس النصر لأنه بني تكريمًا لانتصارات نابليون في عام 1806، ويكرم القوس الجنود الذين قتلوا في الثورة الفرنسية وحروب نابليون والحرب العالمية الأولى. يترأس قوس النصر شارع الشانزليزيه، ويعد أكبر قوس في العالم.

كاتدرائية نوتردام

الكاتدرائية العريقة نوتردام باللغة الفرنسية أو بالعربية سيدتنا (بمعنى مريم العذراء)، تقع في قلب مدينة باريس على طرف جزيرة المدينة المحاطة بنهر السين. تعد هذه الكاتدرائية الساحرة أيضًا معلم جذب للسياح لتاريخها وهندستها المعمارية ومنحوتاتها وزجاجها الملون.

كنيسة القلب المقدس

تقع البازيليكا الرومانية البيزنطية في أعلى بقعة في باريس على تلة الشهداء مونتمارتر. تجذب الكنيسة ملايين السياح سنويًا لجمال لونها الأبيض وتصميمها المعماري الذي ألهم تصميم العديد من المعالم الدينية، كما أن السقف الداخلي للكنيسة مزين بأكبر فسيفساء في فرنسا، بالإضافة إلى الإطلالة الرائعة على المدينة من قبة الكنيسة.

متحف اللوفر

يعد متحف اللوفر أشهر متحف في العالم، حيث أنه يحتوي على أشهر اللوحات العالمية مثل الموناليزا، بالإضافة إلى العديد من اللوحات والأعمال والمنحوتات الفرنسية والأوروبية التي يرجع تاريخها إلى ما بين القرن الخامس عشر والتاسع عشر الميلادي.

شخصيات باريسية

بالإضافة إلى "مدينة الأنوار"، تسمى باريس "مدينة الحب" أو "مدينة الموضة" وذلك لأنها ألهمت الكثير من الأدباء والشعراء ومصممين الأزياء وغيرهم العديد من الشخصيات المشهورة في جميع المجالات، من أهمهم:

  1. الشاعر والروائي والأديب فكتور هيجو الذي عاش فترة من حياته في مدينة باريس، من أشهر رواياته "أحدب نوتردام" التي استوحاها من كنيسة نوتردام في باريس، نشرت هذه الرواية في جميع أنحاء العالم وتمت ترجمتها إلى الكثير من اللغات.
  2. بدأ تاريخ عالم الموضة من باريس على يد العديد من مصممين الأزياء مثل شانيل وإيف سان لوران الذين وضعوا بصمة عالمية في مجال الأزياء وجعلوا من باريس مدينة الموضة.
  3. ألهم عصر التنوير الكثير من الفلاسفة والعلماء والمفكرين في فرنسا وخاصةً في باريس، حيث ألفت أول موسوعة في العالم في باريس في القرن الثامن عشر.
  4. العديد من الممثلين والمخرجين المبدعين الذين نالوا شهرة عالمية مثل المخرج لوك بيسون، من أشهر أفلامه فلم ليون.

المراجع

212 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018