اذهب إلى: تصفح، ابحث

ماهي عملة تركيا

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 09 / 03 / 2019
الكاتب إيمان الحياري

ماهي عملة تركيا

تركيا

تعتبر الجمهورية التركية دولة علمانية، تتخذ نظام حكم جمهوري دستوري يتسم بالديمقراطية، وعاصمتها مدينة أنقرة، ويشار إلى أن تركيا دولة ذات تاريخ وتراث ثقافي عريق حظيت بهما منذ فجر التاريخ، حيث اتخذتها الدولة العثمانية مقرًا لها سنة 1922م وحتى لحظة إعلان قيام الجمهورية التركية على مصطفى كمال أتاتورك في عام 1923م.[١]

جغرافيا تركيا

تتموضع الجمهورية التركية فوق مساحةٍ تمتد إلى نحو 783.562 كم2 ضمن حدودِ منطقة الشرق الأوسط، وتشترك بحدودٍ مع العراق وسوريا والبحر الأبيض المتوسط من الجهة الجنوبية، بينما يحدها بحر إيجة وبلغاريا واليونان من الجهة الغربية، هذا وتأتي حدودها مع إيران وأرمينيا من الشرق، وأخيرًا تشترك مع البحر الأسود وجورجيا بحدود من الجهة الشمالية، ويعد دولة عابرة للقارات لاعتبارها حلقة وصلٍ بين آسيا وأوروبا بواسطة مضيق البوسفور والدردنيل وبحر مرمرة.

اقتصاد تركيا

تمتلك جمهورية تركيا اقتصاديًا ناشئًا على يد صندوق النقد الدولي، ويتسم بالتطور والنمو بشكلٍ كبير والمنافسة مع اقتصاديات العالم المتقدم، فأصبحت بفضل ذلك تركيا دولة منافسة بين الدول الصناعية الجديدة؛ فقد ذاعت سمعتها بصناعة المنسوجات والإلكترونيات الاستهلاكية والأجهزة المنزلية ومعدات النقل وغيرها، ويحظى القطاع الخاص هناك أيضًا نموًا اقتصاديًا فريدًا من نوعه؛ وبالرغم من ذلك إلا أن الاتصالات والأعمال المصرفية والصناعة والنقل تؤدي الدور الأكبر في رفد الناتج المحلي الإجمالي، وجميعها تحت قبضة الحكومة التركية.


تنضم تركيا لعضوية العديد من المنظمات الاقتصادية الأممية والدولية، ومنها: منظمة التعاون الاقتصادي للبحر الأسود، منظمة التجارة العالمية، مجموعة العشرين ومنظمة التعاون الاقتصادي وغيرها الكثير، وبعد الحديث عن أبعاد اقتصاد تركيا؛ فقد أصبح لا بد من معرفة ما هي عملة تركيا المعتمدة رسميًا.[٢]

عملة تركيا

تعتبر الليرة هي عملة تركيا الرسمية، ويطلق عليها اسم الليرة التركية الجديدة، يرجع تاريخ إصدار عملة تركيا إلى سنة 1927م، ويرمز لها بالرمز TRY، وتشير المعلومات إلى أن عملة تركيا كانت كل مليون ليرة تركية تساوي دولارًا أمريكيًا واحدًا فقط، إلا أنه تم إزالة الأصفار جميعها وأصبح الدولار يوازي ليرة تركية، وجاء ذلك خلال تولي رجب طيب أردوغان لرئاسة وزراء البلاد سنة 2005م، وقد تم سحب عملة تركيا القديمة وإحلال الليرة التركية الجديدة مكانها، ويشار إلى أن هذا التعديل قد نجم بعد أن شهدت البلاد حالة من النمو الاقتصادي الضخم في مطلع الألفية الثانية، ووفقًا لمعلومات عن البنك المركزي التركي؛ فإن سعر صرف الليرة التركية يساوي 0.1845 يورو في عام 2018م.[٣]

تاريخ عملة تركيا

في عام 1927م تمكنت تركيا من إصدار عملة ورقية خاصة بها يرجع تاريخها لفترة الحكم العثماني سنة 1927م، إلا أن قد جيء بها مطبوعة بحروفٍ عثمانية، ومع حلول عام 1937م تم معاودة طباعتها بحروفٍ لاتينية بدلًا من العثمانية، وتبدأ فئات عملة تركيا من فئة 5 ليرات، ويشار إلى أن الطبعة الأولى من الفئات النقدية لتركيا كانت تحمل صورة مؤسس الدولة أتاتورك، وكانت موجودة على جميع الفئات 5,10,50,100، إلا أنها قد حلت صورة عصمت إينونو مكانها سنة 1939 بعد وفاة أتاتورك، وفي العام ذاته ظهرت فئة 500 ألف ليرة أيضًا.

أزمة عملة تركيا

كان عام 2018م عامًا حزينًا على اقتصاد تركيا، حيث عاشت بأزمة شديدة جراء تدهور سعر صرف عملة تركيا؛ حيث تدنت مستوياتها حتى أصبحت كل 4.5 ليرة تركية تساوي دولار واحد، وقد اختلطت الأمور السياسية بالاقتصادية في تلك الفترة بشكلٍ كبير وتحديدًا في فترة الانتخابات العامة التركية، والأزمة المالية لا زالت على حالها نظرًا للتداعيات الدولية التي أشير إليها في عددٍ من المصادر وتسببت في تعرض العملة للانهيار.[٤]

المراجع

121 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018